محفوظ: سنفوز بالانتخابات وسنحكم ولن يخيفنا 7 ايار اخر | اقيمت في مخيم الشهيد اللواء وسام الحسن للاعتصام في طرابلس، ندوة عن الاحداث الماضية والتغيرات والثوابت منذ 1989، تحدث فيها رئيس حركة التغيير عضو الامانة العامة لقوى الرابع عشر من آذر المحامي ايلي محفوظ، بحضور عضو المكتب السياسي في تيار المستقبل مصطفى علوش وممثلين عن قوى الرابع عشر من اذار وحشد من ابناء المدينة والاقضية المجاورة. بداية النشيد الوطني، ثم كلمة ترحيب وتقديم للاعلامي هلال حداد، رحب بعدها النائب السابق مصطفى علوش بالمحامي محفوظ، مؤكدا ان“العديد من الوطنيين خلال ال1989 كانوا رأوا كما نحن والاستاذ محفوظ في ميشال عون فكرا يريح لبنان من الميليشيات ومن الاحتلال السوري، لكن تبين لنا فيما بعد ان ميشال عون كان مراوغا ويغار من الشهداء، وهذا الشرف لم يحصل عليه في 1990 بل فضل الهروب الى الخارج. وادركنا ان ميشال عون ومنذ وطأت رجله ارض لبنان عاد الى المراوغة حتى الاتفاق مع ممثلي النظام السوري والايراني، وتبين ان كان لديه خطة وحاول تشويه سمعة الشهداء. والمحامي محفوظ ادرى بخفايا مخططات عون بعد ان تناولها في كتابه“بثلاثين من الفضة”. بدوره، حيا محفوظ ابناء طرابلس والشمال، مشيرا الى ان ابن عكار كان دائما يتطلع الى المدينة ووفاء اهلها. واكد ان ابناء طرابلس كانوا ولا يزالون في مقدمة ثورة الارز. ثم عرض صورا للعماد عون مع قياديي النظام السوري منذ كان ضابطا والى جانبه جميل السيد وميشال سماحة. وأضاف:“حاولوا كثيرا تشويه صورة الرئيس الشهيد رفيق الحريري عبر اشاعات عن سعيه للتوطين، ولكنني اؤكد لكم انه خلال كتابتي لم اجد اثرا لاي مرسوم بتوقيع الرئيس الحريري على اي مرسوم بتوطين اي فلسطيني وكان الرئيس الحريري اول الداعمين للجيش اللبناني خلال الضائقة التي مر بها. واكتشفنا ان ميشال عون لم يتغير ومنذ زمان طويل وهو يعمل للنظام السوري ومنذ 1966. كانت له علاقاته الخاصة مع كل جماعات حافظ الاسد، واليوم انا لا اتكلم لنكء الجراح، وانا ادرك وعي ابناء طرابلس بينما اتباع عون لا يدركون ما يحصل”. ثم تطرق محفوظ الى حرب التحرير والاحداث التي جرت يومها“وكان الناس يزورون قصر الشعب لأنهم كانوا يضمرون العداء للنظام في سوريا. وسئل يومها عون عن مصير الناس اذا ما قرر الاتفاق مع سوريا فكان جوابه من جعل هؤلاء الناس ضد سوريا يستطيع ان يجعلهم معها. ولكن نبشر هذه الشعوب باننا قريبا سنسميهم ايتام النظام السوري في لبنان”. واضاف:“لقد مضى على استشهاد الرئيس الحريري سنوات، وحتى اللحظة ما زالوا يتناولونه بالاقاويل والشائعات. فمن هنا اقول لهؤلاء، كل من سمح لنفسه ان يتبوأ هذا المنصب على دم الرئيس الحريري سيدرك ان منزله السياسي سيغلق اكان في طرابلس او غيرها”. واستغرب كيف ان ميقاتي نفض الغبار عن بعض البيوت السياسية ووزرها في الحكومة كما كان يحدث ايام الاحتلال السوري والنظام البعثي. اما ان يحدث هذا اليوم فهذا مستهجن والرئيس ميقاتي يستطيع ان يكذب مرة او مرتين او اكثر، لكن كذبه انكشف وهو الذي قال امام اللبنانيين انه لن يكون رئيسا للحكومة بغير موافقة الرئيس الحريري، لكنه قبل برئاسة الحكومة بالرغم من انف كل اللبنانيين وهو بذلك دفن الرئيس الحريري مرتين وقتله مرتين حين قبل برئاسة الحكومة المدعومة بالقمصان السود لكن حركة التاريخ لا تكذب وكل ما يقوم على باطل فهو باطل”. وتابع:“نحن اليوم نسعى لاسقاط هذه الحكومة وستسقط، ونحن على ابواب انتخابات ال2013 رغم وجود حزب الله والقتلة الذين يختبئون عنده وهناك عدد كبير من الشيعة الذين يرفضون ما يخطط له حزب الله والاغتيالات التي يشارك بها ودماء الشهيد اللواء الحسن لن تذهب هدرا ولن يتكرر الجلوس مع القتلة وسنتابع حتى الانتصار”. وختم:“من الممكن ان نكون تأخرنا في عملية الحسم، ولكنني اقول لكم اننا امام امتحان مصيري وسنفوز بالانتخابات وسنحكم ولن يخيفنا سبعة ايار اخر”. ثم رد محفوظ على عدد من اسئلة الحضور حول محاور اللقاء.  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع