حداده: نحتاج الى مؤتمر وطني للانقاذ بمشاركة الجميع | احتفلت قيادة الحزب الشيوعي اللبناني في بلاد البترون بعيد الاستقلال والعيد ال88 لتأسيس الحزب، وللمناسبة افتتحت مركزها الجديد برعاية الأمين العام للحزب الدكتور خالد حداده، في حضور طوني نصر ممثلا وزير الطاقة والمياه جبران باسيل، نسيب يزبك ممثلا النائب بطرس حرب، سمير الحصري ممثلا النائب سليمان فرنجيه، قائمقام البترون روجيه طوبيا، رئيس اتحاد بلديات منطقة البترون طنوس الفغالي ورؤساء بلديات، رئيس رابطة مخاتير منطقة البترون حنا بركات وعدد من المخاتير، وفد من الأحزاب الشيوعية العالمية والعربية، ممثلي أحزاب وتيارات من 8 و14 آذار، ممثلين لهيئات المجتمع المدني، عضو المكتب السياسي في الحزب الشيوعي إقبال سابا، المسؤول عن الحزب في الشمال محمود خليل، المسؤول عن الحزب في منطقة البترون سمعان بو موسى وعدد من مسؤولي الحزب وكوادره. بداية النشيد الوطني ونشيد الحزب الشيوعي، ثم قدم للاحتفال ابراهيم نحال مرحبا بالحضور. وأكد بو موسى أن“الهدف من افتتاح المركز الجديد هو“ايجاد عنوان للوجود التاريخي للشيوعيين في منطقة البترون”. ثم ألقى حداده كلمة قال فيها:“جئنا اليوم لافتتاح هذا المركز الجديد للحزب الشيوعي في منطقة البترون ليكون مركزا لأهالي البترون ومعهم الشيوعيين في البترون، مركزا لكل أهالي منطقة البترون، مركزا للتفاعل السياسي الديموقراطي”. وسأل:“كيف نحتفل باستقلال ومعظم مكونات لبنان السياسية المشاركة في الحكم وفي المعارضة لا يزال ارتكازها الأساسي على التبعية للخارج، ولكل خارج واينما كان هذا الخارج، للاستقواء به على من ينافس في الداخل من قوى سياسية. كيف يكون الاستقلال ومن بنى الاستقلال لا تعترف له ما تسمى دولة الاستقلال بدوره الكبير؟”. وقال:“ان المنطقة العربية تعيش ظروفا معقدة وتمر في مرحلة انتقالية صعبة وبمناخها العام إيجابي، تمر في ظروف يتواجه فيها المشروع الاميركي الذي يحاول مجددا السيطرة على منطقتنا وثرواتنا وقضاياها وقرارها مع طموحات الشعوب العربية المنتفضة والمستمرة في انتفاضاتها من أجل الحرية والعدالة والكرامة الوطنية في هذه المرحلة من الصراع، في هذه المرحلة الانتقالية، يعيش لبنان ظروفا صعبة، يحق لنا القول فيها انها ظروف مصيرية، فلبنان اليوم يعيش نتيجة فقدان الرعاة الاقليميين لقوى الطوائف، وبالتالي عدم القدرة على أن يساهم الخارج في إيجاد الحل”. واضاف:“نحن لسنا مهددين بحرب أهلية بل نعيش كل لحظة في ظل حرب أهلية، ساكنة حينا ومنفجرة أحيانا، وإلا ما معنى أن يزور وزير الداخلية مشايخ ورؤساء عشائر وربما غيرهم ويجتمع معهم لضمان أمن بالتوافق وبرضى من يخرق الأمن، ونعتبر أن الدعوة الى الحوار الوطني مهما كانت نياتها حسنة فهي عاجزة وهذا الحوار ليس الا حوارا كاريكاتوريا غير قادر على حماية بلد ولا على إنقاذه والقول ان الحوار يرتكز على السياسة الدفاعية هو كلام ناقص ومشبوه. وإذا كان المقصود سياسة دفاعية في وجه إسرائيل فيكفي أن تجتمع قيادة الجيش مع من يحمل السلاح من اجل المقاومة ومن أجل مواجهة إسرائيل. أما إذا كان المقصود صوغ خطة وطنية متكاملة تنقذ البلد، فنحن في حاجة الى مؤتمر وطني تأسيسي وليس الى هيئة حوار من 14 هم في معظمهم أبا عن جد سبب الحروب الأهلية المتتالية، وهم مستمرون عبر الأحفاد حكما. نحن في حاجة الى مؤتمر وطني للإنقاذ يشارك فيه الجميع، تشارك فيه كل القوى السياسية المؤمنة بوحدة لبنان وتطوره الديموقراطي، يشارك فيه المجتمع المدني وممثلو البلديات والجمعيات الاهلية والاندية الثقافية والنقابات العمالية وهيئة التنسيق النقابية، النساء والشباب، لأننا في حاجة الى اعادة صوغ معايير الانتماء الى هذا الوطن، نريد من ينتمي الى لبنان أولا وليفعل لاحقا ما يشاء ولينتم الى أي طائفة أو مذهب”. ثم وضع إكليل غار عند تمثال الأديب الراحل الدكتور ميشال سليمان. وسبقت الافتتاح زيارة قام بها أعضاء وفد الأحزاب الشيوعية العالمية والعربية الى موقع تمثال الأديب والمفكر الراحل سليمان حيث وضعوا إكليلا من الغار.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع