خليل حمدان: الهروب من الحوار استدراج للفتنة | اعتبر عضو هيئة الرئاسة لحركة“أمل”خليل حمدان أن“لبنان يمر في مرحلة صعبة ومعقدة في ظل تنامي الخطاب السياسي اللاوطني والذي يحاكي الغرائز عبر إثارة المشاعر الطائفية والمذهبية، في ظل التحولات الكبرى التي تشهدها المنطقة، وكأن هناك من يستدرج الفتنة لحسابات ضيقة لا تصب في عملية النهوض الوطني، في الوقت الذي نحتاج فيه الى تحصين جبهتنا الداخلية على قواعد ثابتة بهدم جدران العزل وبممارسة سياسة الانفتاح وانتهاج لغة الحوار مستفيدين من الحروب العبثية التي جرت على لبنان الويلات والنكبات، ومن لم يستفد من التاريخ أعجز من أن يمتلك رؤية إنقاذية تحفظ لبنان وإنسانه”. أضاف حمدان في احتفال تأبيني في بلدة السكسكية:“الأزمات التي عصفت بنا سابقا تمت معالجتها عبر اهتمام عربي ودولي، والآن نسأل هل يوجد دولة عربية واحدة لديها متسع وإمكانية للتفكير بشؤوننا وشجوننا، إن ما يجري يهدد المنطقة بكاملها والأزمة المحيطة بدول المنطقة أكبر من إمكانية استيعابها”. وتابع:“ان لبنان في عين العاصفة، لأنه بلد تتعدد فيه الطوائف والمذاهب، فنحن أمام خيارين، إما أن يتآكلنا صدأ الطائفية والمذهبية، وإما نثبت بأننا شعب جدير يحمل المسؤولية بنجاح التجربة الرائدة في العيش المشترك والانفتاح. ولأنه بلد المقاومة التي لقنت العدو الصهيوني دروسا في الدفاع عن الأرض والانسان، فالبلد بكامله مستهدف عقابا على صموده ومقاومته، وإن حاول العدو أن ينال منا فهذا أمر غير مستغرب، ولكن أن نبدد مفاعيل قوتنا بخلق توترات داخلية فهذا هو المستغرب”. واكد ان“لبنان قوي بمقاومته وبجيشه وبشعبه الموحد وهم معنيون بالدفاع عن هذه الأرض في وجه الأطماع الصهيونية”. وتساءل حمدان:هل على سبيل الصدفة أن الذي يصوب على المقاومة نفسه الذي يصوب على الجيش والشعب لتبديد كل أسباب منعة لبنان وقوته. إننا مدعوون اليوم الى وقفة ضمير لنجنب لبنان المزيد من الكوارث وما زلنا في عين العاصفة”. وعن الانتخابات النيابية وقانون الانتخاب قال حمدان:“لقد أعلنا في حركة أمل أكثر من مرة أن يكون هذا الاستحقاق في موعده وأن يكون هناك قانون انتخاب يسمح بالتمثيل الصحيح والسليم، قانون لا طائفي ولا مذهبي، قانون يكون فيه النائب حقيقة ممثلا للأمة وليس لقرية أو شارع أو حي، وقانون الستين أثبت أنه خارج سياق الانصهار الوطني وتعزيز روح الانتماء، فلا يزال هناك المتسع من الوقت لانجاز كل ذلك إذا ما صدقت النوايا”. واشار الى ان عدم استقرار الأكثرية والأقلية اليوم دليل على عدم نجاح قانون الستين، لكن بكل صراحة هناك من يريد اسقاط مؤسسات الدولة عبر شل الحراك السياسي والإداري الفاعلين، وإلا ما معنى الغياب المتعمد عن اجتماعات المجلس النيابي من اللجان الى الجلسات العامة، ناهيك عن المطالبة الدائمة بإقالة الحكومة وبأي ثمن ولو أدى ذلك الى الفراغ”. وكرر ما طالب به الرئيس نبيه بري بالحوار، لان في ذلك ضمانة لعملية النهوض الوطني وبدون الحوار يكون السقوط المريع، بل هو الحدث السياسي كمقدمة للاجهاز على كامل المؤسسات الوطنية. وهل هناك ضبابة سياسية أكثر من أن يطالب هذا البعض بنتائج الحوار خارج طاولة الحوار شرط على الحوار”.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع