الراعي من رومانيا: ما يخيفنا اليوم العنف والقتال المذهبي في الشرق. | أعلن البطريرك الماروني مار بشاره بطرس الراعي”ان ما يخيفنا اليوم، هو ما نعيشه من حروب وعنف وقتال على الستوى المذهبي في الشرق الاوسط”، واصفا اياه بانه“قتال بين المعتدلين والاصوليين”، مجددا القول:نحن مع السلام والحلول السلمية والديبلوماسية، لا سيما في سوريا”. واصل البطريرك الراعي زيارته الى رومانيا والتقى بطريرك الارثوذكس في رومانيا دانيال في مقر البطريركية في بوخارست. حضر اللقاء:سفيرة لبنان في رومانيا رنا المقدم، المطرانان بول الصياح وسمير مظلوم والمطران المحلي للاتين ايوان روبو، مدير المركز الكاثوليكي للاعلام عبدو ابو كسم، ومسؤول البروتوكول في الصر البطريركي في بكركي المحامي وليد غياض. وتم في خلاله البحث في شؤون كنسية وسياسية. الراعي وبعد تبادل الهدايا التذكارية، قال البطريرك الراعي:“تشرفنا اليوم بلقاء البطريرك الأرثوذكسي مع المطارنة والنواب العامين ورئيس أساقفة بوخارست وسفيرة لبنان في رومانيا. وهذه الزيارة عزيزة علينا كثيرا، لأنه يهمنا، عند مجيئنا الى هنا، حيث هناك تواجد لبناني عموما وماروني خصوصا،أن نزور السلطات المحلية الكنسية والمدنية”. هذه الزيارة لم تكن مجرد زيارة بروتوكولية، بل تحدثنا كثيرا عن معنى وجودنا كمسيحيين ومسلمين في الشرق”. أضاف:“نحن مع السلام والحلول السلمية والديبلوماسية، لا سيما في سوريا. وقد تحدثنا عن يوم الصلاة الذي دعا اليه قداسة البابا والكنيسة الأرثوذكسية شاركتنا في الصلاة في هذا اليوم، ونشكر ربنا، ان كلمة الرب قوة، والبرهان ان الخطر الذي عشناه والضيقة التي مررنا بها قد انجلت”. وتابع:“تحدثنا عن العلاقات الكنسية واتفقنا أن يرتفع صوتنا من اجل السلام وتلاقي الشعوب في الشرق الأوسط والعالم، وقد دعوت غبطة البطريرك لزيارتنا في لبنان، وسننسقها مع صاحب الغبطة البطريرك يوحنا العاشر يازجي، كي يواصل الوجود المسيحي رسالته في العالم الإسلامي، العالم المعتدل كي نبني سويا العيش المشترك والإحترام المتبادل ونعيش التنوع بالوحدة والغنى المتبادل بين المسلمين والمسيحيين. وقلت لصاحب الغبطة ان ما يخيفنا اليوم، هو ما نعيشه من حروب وعنف وقتال على المستوى المذهبي في الشرق الأوسط، قتال بين المعتدلين والأصوليين، وكنا قد عشنا 1400 سنة مع المسلمين في الشرق الأوسط”. وتابع:“ان قيم الشخص البشري، تكمن في الكرامة والعيش معا وحقوق الإنسان، ونرفض استمرار الحروب والعنف والإرهاب لأنها تهدم بين المسلمين والمسيحيين، ولمسنا عند صاحب الغبطة كل التشجيع لنواصل الرسالة معا باسم شعبنا هنا في رومانيا وفي لبنان وفي الشرق، ونشكر صاحب الغبطة على رسالته وصلواته وتعاونه. البطريرك دانيال من جهته قال البطريرك دانيال:“لقد استقبلت البطريرك الراعي كرسول للسلام، وعلينا العمل من اجل السلام وإيجاد حل سلمي، يكون بديلا عن الحرب والعنف في هذه المنطقة حيث الإرث المسيحي الغني”، داعيا الى وجوب الصلاة والعمل من اجل السلام، وقال:”على ممثلي الطوائف كافة، وخصوصا المسيحيين منهم، ان يعملوا من اجل السلام في العالم، حيث يوجد حالة صراع، غالبا ما تكون مصطنعة”. وقال البطريرك دانيال:”لقد فسر لنا البطريرك الراعي بشكل واضح وصريح،الوضع الحالي القائم في الشرق الاوسط. ولدينا كل الرغبة للعمل سويا، بما ان لدينا تراثا واهتماما مشتركا من اجل الخير والعمل الصالح، كما من اجل السلام في العالم، خصوصا في المناطق حيث التراث المسيحي غني وعميق، وحيث يشارك المسيحيون بشكل قوي في الحياة الاجتماعية. ونفى ردا على سؤال وجود أية معلومات عن مصير المطرانيين المخطوفين في سوريا يوحنا ابراهيم وبولس يازجي ، وقال:”ربما الصلاة قد تساعدنا على حل هذه القضية”.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع