تعميم بيئي لترشيد استهلاك المياه: لبنان يواجه تحديات في تلبية الطلب. | وجه وزير البيئة محمد المشنوق تعميما الى الجمعيات الاهلية التي تعنى بالبيئة ركز فيه على اهمية ترشيد استهلاك المياه جاء فيه:“تعتبر المياه من أهم وأثمن الموارد الطبيعية في لبنان، الا أن لبنان يواجه تحديات هائلة في تلبية الطلب المحلي على المياه لجهة الكمية والنوعية نتيجة تأثيرات النمو السكاني المتسارع والتمدن العمراني والنمو الاقتصادي والتغير المناخي”. تابع“وانطلاقا من مبدأ التعاون الذي نصت عليه المادة الرابعة من قانون حماية البيئة رقم 444/2002 والذي يقضي بأن تتعاون السلطات العامة والمحلية والمواطنون على حماية البيئة على كل المستويات، وحيث أن الهيئات الاهلية التي تعنى بشؤون البيئة تمثل ركنا أساسيا تكامليا مع القطاعين العام والخاص، وحاجة ضرورية لتوجيه الرأي العام نحو الاهداف البيئية، وبغية المساهمة في التخفيف من آثار أزمة المياه على كل المواطنين والمحافظة على سلامتها، من هذا الواقع، فإننا ننظر بأهمية بالغة الى دور الجمعيات الاهلية، في تعميم السلوكيات الصديقة للبيئة في موضوع ترشيد استهلاك المياه من خلال تنفيذ حملات توعية موجهة الى مختلف الجهات المعنية، مع الاشارة الى أن وزارة البيئة قد وضعت إرشادات بيئية حول ترشيد استهلاك المياه داخل المنزل وخارجه يمكن الاستئناس بها”. وجاء في التعميم السؤال التالي“هل تعلم أن أقل من 1% من المياه المتوافرة على سطح الأرض يمكن استخدامها من قبل الناس؟”، لافتا الى ان ان“أمن المياه العذبة يعتبر اليوم قضية عالمية بسبب زيادة استخدام الموارد المحدودة من قبل العدد المتزايد للسكان، إلى جانب النقص في توافر المياه بسبب سوء الادارة، اضافة الى إزالة الغابات وزيادة التلوث. لذلك، فإنه من المهم، أكثر من أي وقت مضى، استخدام مياهنا بطريقة رشيدة، وعدم هدرها”. وتضمن التعميم بعض الممارسات اليومية التي تساهم في المحافظة على المياه:يمكننا توفير كميات كبيرة من المياه من خلال اتباع تغييرات بسيطة في حياتنا اليومية، والتي تساهم في المحافظة على ديمومة واستمرارية وجود المياه للأجيال الحالية والمستقبلية وتوفير الاموال. داخل المنزل -اصلاح تسرب المياه -الكشف على كافة التجهيزات(الحنفيات، الدش، الأنابيب، المراحيض…)وإصلاح أي تسرب للمياه. يمكن ان تصل كمية تسرب المياه من المرحاض الى 757 ليترا يوميا”. للكشف عن تسرب المياه من المرحاض، يمكن إضافة بضعة نقاط من مواد تلوين الطعام إلى خزان مياه المرحاض. فإذا كان هنالك تسرب للمياه، يظهر اللون في المرحاض في غضون 15 دقيقة.(يجب تنظيف خزان المياه بعد اجراء الاختبار كي لا تظهر بقع التلوين في الخزان). -المراحيض -استخدم المياه بالقدر الذي تحتاجه فقط. لا تدع المياه تجري دون داع. -أقفل الحنفية أثناء غسل الشعر اواليدين. -خذ دشا بدلا من ملء حوض الاستحمام. ان ملء حوض الاستحمام يتطلب حوالي 265 ليترا من المياه في حين أخذ دش لمدة خمس دقائق يتطلب 38 الى 95 ليترا من المياه. -إذا كان من الضروري استخدام حوض الاستحمام، قم بسد مهرب المياه قبل البدء بعملية تعبئة المياه واعمل على ملء نصف الحوض فقط. -لا تترك الحنفية مفتوحة أثناء غسل أسنانك وعند الحلاقة. هل تعلم أنه عند ترك الحنفية مفتوحة أثناء تنظيف أسنانك بالفرشاة، فانك تستهلك ما يزيد عن 30 ليترا من المياه بكل بساطة. -قلل حجم خزان المرحاض إذا كان ذلك ممكنا. -استخدم الحنفيات والصمامات التلقائية والمراحيض التي توفر استهلاك المياه، أو ضع وعاء من البلاستيك مملوء بالماء في خزان المرحاض لتقلل من حجمه. -المطبخ والغسيل -اغسل الفواكه والخضار في وعاء بدلا من ترك المياه جارية. -لا تستخدم الماء لتذويب الأطعمة المجمدة، بل ضعها في البراد طوال الليل. -اكشط الاطباق بدلا من شطفها قبل وضعها في آلة غسل الاواني. -استعمل الغسالة او آلة غسل الاواني عندما تكون في سعتها الكاملة، واختر البرنامج الذي يحدد المستوى المناسب للمياه. خارج المنزل -العشب والحدائق -اختر أنواع النباتات المحلية التي تتكيف مع المناخ المناسب وتتحمل الجفاف. استخدم النباتات المحلية مع تصاميم مناسبة للتقليل من استخدام مياه الري، وكذلك الحد من انجراف التربة، ولتخفيض تكاليف الصيانة، والمحافظة على الموارد الطبيعية. -حافظ على الأشجار والشجيرات الموجودة كونها تتطلب كميات أقل من المياه والصيانة من النباتات المزروعة حديثا. -تجنب الإفراط في ري العشب أو الحديقة. استخدم اجهزة استشعار الرطوبة لتحديد احتياجات التربة للمياه، فإن هذه الطريقة هي أفضل من استخدام جدول زمني محدد أوتقدير احتياجات التربة للري أوالاعتماد على هطول الأمطار. إضافة إلى هدر المياه، فإن الإفراط في الري يمكن أن يزيد من تسرب الأسمدة إلى المياه الجوفية، ويمكن أن يضر الاعشاب والنباتات. -إرو الأشجار والشجيرات لوقت أطول وبوتيرة أقل من النباتات ذات الجذور السطحية التي تتطلب كميات أقل من المياه ولكن بوتيرة اكبر. استخدم طريقة الري بالتنقيط للأشجار والشجيرات. -استخدم مرشات المياه الأوتوماتيكية لري العشب والحديقة. -يجب ري العشب أو الحديقة خلال أبرد وقت في النهار(الصباح الباكر هو الافضل). إن ري النباتات عندما يكون الجو حارا ومشمسا يتسبب هدر المياه، لأن معظم المياه تتبخر قبل ان تتمكن النباتات من امتصاصها والاستفادة منها. تجنب أيضا ري النباتات في الايام العاصفة. -استخدم الخرطوم المزود بمسكة التحكم من اجل تحديد كمية استهلاك المياه. -خفف او لا تستعمل الاسمدة الكيميائة التي تعزز نمو نباتات جديدة وتحتاج بالتالي لري إضافي. -أضف السماد الى التربة فهو يساعد على امتصاص الماء والاحتفاظ بها. -استخدم mulsh حول الشجيرات ونباتات الحديقة لتقليل تبخر المياه من سطح التربة وخفض نمو الحشائش غير المرغوب بها.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع