مدرسة دير المخلص احتفلت بتخريج طلابها نسناس:المجلس الاقتصادي ينقل. | خرجت مدرسة دير المخلص الثانوية في جون، طلاب صفوف الروضات والشهادات، برعاية رئيس المجلس الاقتصادي الاجتماعي روجيه نسناس، وحضور مختار جون سمير عيسى ممثلا النائب وليد جنبلاط، نزار الرواس ممثلا النائبة بهية الحريري، خالد ترو ممثلا النائب علاء الدين ترو، منير السيد ممثلا النائب نعمه طعمه، أحمد الحجار ممثلا النائب محمد الحجار، الرئيس العام للرهبانية المخلصية الأرشمندريت أنطوان ديب، الأب المدبر نبيل واكيم، حامد زهر الدين ممثلا قائمقام الشوف مارلين قهوجي، علي شمس الدين ممثل الحزب التقدمي الاشتراكي، رئيس اتحاد بلديات اقليم الخروب الجنوبي حسيب عيد، وفاعليات. بداية، النشيد الوطني، تلاه نشيد المدرسة، ثم تسليم الشعلة من الطالبة ميريام بيرم الى الطالب أنور ياسين، ثم كانت كلمة ترحيب من الطالبة ميرا مراد، فكلمة رئيس لجنة الأهل أحمد العاكوم وتلاه اسكتش عن البيئة للصف الرابع أساسي، فكلمات الخريجين، فرقصة المامبو مع عدد من الطلاب. رعد وكانت كلمة لرئيس المدرسة الأب عبدو رعد أشار فيها إلى أن“هذا العام لم يخل من التأثيرات السلبية بسبب الوضع الاقتصادي والسياسي والاجتماعي المهترىء الذي أوصل البلاد إلى ما هي عليه من مشاكل اجتماعية وفساد وظلم، لا يقل أهمية عن الفراغ في رئاسة الجمهورية الذي نبكيه اليوم”، مؤكدا أن“هذا العام تميز بتواصل المدرسة مع محيطها لتحقق للطلاب انفتاحا مميزا يجعل العلم ثقافة إنسانية ومجتمعية”. وقال:”خيارنا لرعاية هذا الحفل اليوم هو رسالة مفادها أن المجلس الاقتصادي الاجتماعي هو المكان الصحيح لبحث الحلول التي تفيد كل فئات المجتمع وتؤمن العدالة وتجعل من السلطة خدمة”، مخاطبا الطلاب المتخرجين وقال:”إن السيد روجيه جوزيف نسناس لم ينزل من السماء كما هو عليه اليوم، بل كان طالبا مثلكم أيها الطلاب وعمل بجد ونشاط. فأصبح رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي ومديرا لعدة شركات. واختير لعدة أعوام الشخصية الاقتصادية”. وتطرق رعد الى الوضع الاقتصادي الصعب فسأل“نحن لا نسطيع أن نتخيل كيف ينام المسؤولون وبالهم مرتاح، ومئات آلاف الطلاب في قلق على المصير؟ وكيف يغمض لهم جفن وأكثر من 60% من الشعب لا معاشات تقاعدية لهم، ولا ضمان صحيا ولا ضمان شيخوخة لديهم؟ نسناس ثم القى نسناس كلمة وقال:”أن يأتي لقاؤنا اليوم، في ذكرى التحرير، فهذا يؤكد انه كما بالفداء نبني، كذلك بالإنماء نصون الإباء. إن أفواج الصبايا والشباب، وفي أيديهم شهادات النجاح والتفوق، تؤكد لنا أن الإنماء التربوي منطلق أساسي حيوي للانماء الشامل، وهذا الصرح الكنسي الروحي والتراثي، يرتفع هنا، برعاية أبينا غريغوريوس الثالث وحوله الأساقفة الأجلاء وأحيي هنا الصديق راعي الأبرشية المطران ايلي حداد، والاب الرئيس العام الصديق أنطوان ديب، ففي رحاب هذا الصرح تتألق مدرسة المخلص بإدارة رئيسها الأب عبدو رعد، لتنشر قيم المحبة التلاقي وأضواء التعليم والتربية، وهذه المدرسة خرجت أجيالا وأجيال، تخرج اليوم رعيلا جديدا واعدا”. وتابع:”لا تصدقوا ان وطنكم هو وطن أزمات، بل في بلدي قدرات وكفاءات واني اسمع المناطق والقطاعات تنادي:أعطونا الفرص وخذوا المعجزات قد لا يكون سهلا، في هذه الأيام الصعبة، أن تشقوا طريقكم لكن أدعوكم إلى ألا تتنازلوا عن حقكم في تحقيق ذاتكم، ومسيرتي في العمل والمجتمع شاهدة على ذلك”. واوضح”يبدأ النهوض حين تنصب كل مساعينا على المعالجات والحلول بدل التراشق بالأزمات، لقد آن الأوان لإرساء برنامج تنموي شامل:على الصعيد الوطني مطلوب أن نرسخ ثقافة المواطنة. ففي قرانا ومناطقنا تقاليد اجتماعية صائنة للتلاقي تنطلق من تراث التعاضد بين العائلات، ومن تراث التضامن بين القرى. فلماذا الانجراف وراء اقتلاع الذاكرة، ووراء الارتماء في نفق المجهول. وعلى الصعيد التربوي والثقافي، منطق التطور يفرض اعتماد التربية والتعليم في خدمة الإنماء والمجتمع، ففي زمن تطور التكنولوجيا المتسارع لا بد من أن نعي ان الأولى من السباق على تكديس المعلومات الكثيرة هو التركيز على صحة هذه المعلومات وعلى دقتها وكيفية الاستفادة منها”. وأضاف:”على الصعيد الاقتصادي والاجتماعي لا بد من سياسة إنمائية تستنهض في الداخل كل القطاعات، وكل المناطق، وتدعم كل القدرات، وتعتمد تفعيل المبادرة الفردية وتطويرها في مبادرة مؤسسية عبر إطلاق المؤسسات الصغرى، كما تستنفر سبل الانفتاح على محيطنا العربي وعلى العالم، باجتذاب الاستثمارات، وفتح أسواقنا على الخارج، وبتوظيف الرساميل المادية والمعنوية باتجاه التنمية الشاملة والمتوازنة وقاعدة هذه التنمية هي العدالة الاجتماعية:فالازدهار الاقتصادي لا يتحقق خارج الاستقرار الاجتماعي. كما ان الاستقرار الاجتماعي لا يتم إذا قام على حساب النهوض الاقتصادي”. وقال:”من هنا ينبع دور المجلس الاقتصادي والاجتماعي، هذه المؤسسة الميثاقية التي وردت في وثيقة الوفاق الوطني”، مشددا على“ان المجلس يشكل ملتقى للحوار الاقتصادي والاجتماعي، كونه يضم القطاع العام، والقطاع الخاص، والمجتمع المدني، ليتشاركوا جميعا ومعا، في بلورة الحلول الناجعة، فيصبح مشروع الدولة الإنقاذي، عند إقراره، مشروع الوطن كله”، معتبرا ان“المجلس معطل”، لافتا الى انه“منذ انتهاء الولاية الأولى في العام 2003 والمجلس بلا هيئة عامة وبلا هيئة إدارية”. وأشار إلى أن“التقلبات الاقتصادية والاجتماعية الحرجة التي أخذت تضغط على واقعنا اليومي والمستقبلي تؤكد أن المجلس بات حاجة وضرورة أكثر من أي يوم مضى”، لافتا الى انه يؤدي دور صمام الأمان بنقل التجاذبات من الشارع الى طاولة الحوا”. وختم:”لن يرحمنا التاريخ إذا لم نبدأ من اليوم ببناء المستقبل،الأجيال الطالعة تريد وطنا، الأجيال الطالعة تريد دولة عصرية ومنتجة، دولة صائنة للحقوق، وصانعة للغد، صحيح أن لدينا هواجس وقلقا، بسبب التطورات الدامية في منطقتنا، وبسبب التقلبات المتسارعة في العالم، لكن لدينا الإيمان والعزيمة والإرادة والقدرة. فاللبنانيون، عبر تاريخهم الطويل، هم الذين عرفوا كيف يخلقون من العجز المعجزة”. ثم سلم الرئيس العام الأرشمندريت ديب ونسناس الشهادات للطلاب المتخرجين، تلاها قطع قالب الحلوى وضيافة وأخذ الصور التذكارية.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع