على هامش مؤتمر التجارة الإلكترونية الذي نظمته المنظمة العربية. | المحامون العرب:نحتاج إلى تشريعات لسد الفراغ الحاصل ومواكبة للتطوّر التجارة الإلكترونية «عنوان عريض» يفتح أمامنا آفاق جديدة في التجارة العالمية في وقت أصبح فيه العالم قرية صغيرة يمكن أن تنحصر أي معاملة بين طرفين في عملية تواصل عبر الانترنت لكي تتم عملية البيع والشراء وفي أي منطقة من العالم، من السند الى الهند ومن الشرق الى الغرب. وكما للتجارة على أرض الواقع قوانين ترعاها وتحمي أطرافها في ما يتعلق بالعقود المبرمة أو في وسيلة الدفع الى ما هنالك، كذلك تحتاج التجارة الإلكترونية أيضا الى أنواع خاصة من العقود التي تحمي المتعاملين فيها من عمليات النصب والاحتيال والتزوير وغير ذلك، وقد اتخذت الدول الأجنبية في أوروبا واميركا خطوات متقدّمة في هذا الإطار وأصدرت قوانين بشكل يتلاءم مع حجم المعاملات الجارية عبر الانترنت والتي بلغت أرقاما قد لا تعد ولا تحصى وحققت نجاحات واسعة وكبيرة. وابان هذا الطارئ في عالمنا العربي اتخذت بعض الدول العربية كالأردن والإمارات وتونس المبادرة وقامت بإصدار تشريعات تنظم التجارة الالكترونية. بينما بشكل عام يعيش الوطن العربي في حالة فراغ واسعة بالتشريعات التي تنظم التجارة الالكترونية بما يتلاءم مع ضرورتها وحاجة المتعاملين فيها بهذا الإطار وهذا ما يؤدي الى تراجع كبير في عملية التبادل التجاري عبر الانترت في حين انها أصبحت في حالة من الازدهار في البلدان التي اعتنت بهذه القضية الهامة بالمستوى المطلوب. وكانت نظمت المنظمة العربية للمحامين الشباب بالتعاون مع قطاع العزم للمحامين برعاية الرئيس نجيب ميقاتي مؤتمرا تحت عنوان «التجارة الإلكترونية» وذلك في فندق الـ «كواليتي ان» في طرابلس. عالج هذا المؤتمر المشاكل التي تتعلق بهذه التجارة في المعاملات والعقود وطريقة التواصل وغير ذلك. وعلى هامش هذا المؤتمر، التقينا في «لواء الفيحاء والشمال» عددا من المحامين العرب وتحدثنا معهم عن موضوع التجارة الإلكترونية والقوانين التي ترعى هذا النوع من التجارة في عالمنا العربي، وتحدثوا على تقدّم ضعيف في هذا الإطار وفراغ كبير في التشريعات التي تحمي الأطراف المعنية بهذا النوع من التجارة، وطالبوا بخطة عربية شاملة للتوصل الى إصدار تشريعات قانونية تسد هذا الفراغ التشريعي حتى نواكب متطلبات المرحلة في وقت أصبح فيه العالم قرية صغيرة. المحامي الفريشي{المحامي عادل الفريشي رئيس المنظمة العربية للمحامين الشباب(الكويت)قال:لا شك ان الدول العربية متاخّرة في سن القوانين للبت في الخلافات التي تطرأ في التجارة الالكترونية ولا تزال التشريعات العربية ناقصة في ما خص حماية الأفراد من الجرائم التي تحصل عبر وسائل الانترنت ووسائل الاتصالات الحديثة ولدينا سوق جديد ناشئ فيه الكثير من الأموال ويجذب جزءا كبيرا من الناس وأصبح من الضرورة على المشرّعين في الوطن العربي أن يسنّوا قوانين تضع ضمانات لهذا الجزء من أنواع التجارة بما يتلاءم مع التغيير السريع لسد الفراغ في عالم الانترنت. المحامي المصعبي{المحامي هشام المصعبي(تونس)قال:هذا الموضوع يندرج ضمن الأمور المستحدثة ودائما هناك طارئ في عالمنا إذ لا بد من قوانين خاصة تسد الفراغ التشريعي الذي ينجز عنها. وأضاف:في بلدي تونس نقول كما ان الجريمة تحدث في عالم الواقع إذ لا بد أن تحدث في العالم الافتراضي وفي المعاملات التي تجري عبر الانترنت، في هذا الإطار أصدر المشرعون في تونس ما يسمى بقانون التجارة الالكترونية الذي نظم أولا العقود في المادة الالكترونية، كما نظم حقوق الناس في أموالهم وأعراضهم ورتب عن انتهاكها عقوبات مالية ومعنوية وجسدية. وتونس كانت سبّاقة من ضمن الدول العربية في اصدار قانون سنة 2000 نظم التجارة الالكترونية في عدة فصول ونظم الجرائم التي تنجز عنها في أكثر من خمسين فصلاً. وختم قائلا:اليوم نتدارس هذا الأمر لنكشف ما هي الثغرات حتى نحث حكوماتنا للعمل على سن قوانين لتسد الثغرات ولنواكب متطلبات العصر. المحامي شون المشايخة{من جهته المحامي علاء شون المشايخة(العراق)قال:نحن اليوم نعالج قضية التجارة الاكترونية والتي لا يزال فيها الوطن العربي في حال متأخّرة عن ما وصلت إليه الدول المتطوّرة، ونحن نحتاج الى قوانين خاصة تخص التجارة الالكترونية وما يخص العلاقات الإلكترونية ونحن نواجه في علاقات الدول العربية تفاوتا كبيرا عن الدولة الأجنبية وتحديدا في الدعاوى ونحن نخسر كثيرا في الدول العربية بسبب التأخّر بسن القوانين التي تفصل بين المتنافسين. وأنهى كلامه قائلا:نحتاج الى قانون بما يخص العلاقات الالكترونية لسد الفراغ الحاصل واصدار قوانين تحمي هذه العلاقات، لان العالم أصبح قرية صغيرة وفي هذا العالم نحتاج الى قوانين تواكب هذا الانفتاح العالمي. المحامي اللداوي{أما المحامي سعيد اللداوي(الأردن)فقد رأى انه في تونس ومصر والامارات، أصدرت هذه الدول قوانين خاصة بهذا المجال ولكن للأسف في بعض الدول العربية لم تستطع حتى الآن أن تصدر قوانين تنظم التجارة الالكترونية. وقال:نحن ندعو لإصدار قوانين عربية موحّدة في كافة الدول العربية لمعالجة هذا الأمر وذلك لسد الفراغ الحاصل في هذا الإطار، وعلينا توحيد الجهود بين المعنيين لمعالجة هذا الموضوع العربي. المحامي الغنوشي{بدوره عدنان الغنوشي(تونس)قال:اليوم نحن في الوطن العربي نعاني من عدم وجود قوانين خاصة تعالج الجرائم الإلكترونية ويوجد لدينا نصوص قانونية متفرّقة في جميع الدول العربية وأول قانون عربي صدر في تونس عام ألفين والمشرّع التونسي شرّع هذا القانون وحدد الجرائم الالكترونية ونظمها. إنما لا يزال لدينا فراغ كبير وعلينا تقنين هذا الموضوع ووضع قوانين في مجلة موحّدة تنظم التجارة الالكترونية. المحامي معيزي{المحامي رضا معيزي(الجزائر)تحدث قائلا:القوانين ليست موحّدة في الدول العربية وحقيقة هناك بعض الدول العربية بدأت تتماشى مع التطوّرات الطارئة في هذا الاطار، والتطوّر التكنولوجي في تونس والإمارات والأردن وبالتالي بدأوا يسنّون القوانين لتنظيم هذه التجارة، وفي الجزائر مثلا لقد تم تعديل القانون المدني وهو أبو القوانين لتنظيم التعاملات الالكترونية وبالتحديد العقد الالكتروني. واليوم لدينا في العالم فراغ كبير وعلينا العمل لسد الثغرات القانونية وسد الثغرات المترتبة عنها سواء في عمليات النصب والاحتيال وآثاره السلبية على المشتري لاحترام المواصفات وعلينا مواكبة هذا التطوّر بشكل جدّي وسن قوانين تتلاءم مع القوانين الدولية. المحامي نصار{المحامي غسان نصار(فلسطين)قال:للأسف في الوطن العربي لا يوجد تشريعات متخصصة بالتجارة الإلكترونية باستثناء تونس والامارات والأردن ولكن حتى هذه الدول في تشريعاتها لم تزل قاصرة في هذا المجال. واليوم نوصي بتشريع منظم للتجارة الالكترونية في الدول العربية كافة وأن يكون هذا التشريع موحّد فيها من أجل سد الفراغ الحاصل. المحامية رياض{المحامية فاطمة رياض(مصر)قالت:ليس لدينا قوانين بالمستوى المطلوب ترعى التجارة الإلكترونية، والمطلوب اليوم سن تشريعات جديدة وقوانين تتلاءم مع الأسواق العالمية كون أصبحنا بعصر متطوّر وأصبح العالم فيه قرية صغيرة. المحامية تواتي{أخيرا المحامية عيادة تواتي من(ليبيا)رأت انه في بعض الدول العربية هناك مواكبة لهذا النوع من التجارة ولكن بالمستوى العام هناك تقصير في هذا المجال، والمطلوب اليوم تطوير القوانين من أجل حماية المستهلك من الجرائم الالكترونية ومواكبة لمستلزمات العصر. المصدر:جريدة اللواء – ملحق لواء الفيحاء والشمال(كتب حسام الحسن)

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع