توفيق سلطان ناشد زعيتر متابعة موضوع اكمال مرفأ طرابلس والمشاريع. | عقد توفيق سلطان مؤتمرا صحافيا في منزله في ميناء طرابلس إستهله قائلا: "أتوقف عند الخسارة الكبيرة التي أصابت طرابلس خصوصا ولبنان عموما بفقدها ركنا أساسيا هو الرئيس عمر كرامي، الذي أعطى الحياة السياسية نكهة خاصة وحقق انجازات في غاية الأهمية في ظروف صعبة ظلمته، ولكن الاحتضان الوطني الكبير في مأتمه قد وفاه حقه، كما أن التعازي العربية والدولية على أعلى مستوى عبرت عن المكانة العالية للفقيد الكبير، وأنا الذي تربطني به علاقات قديمة تمتد لعقود أشارك أهله ومحبيه الكثر لوعة الفراق". وتطرق إلى موضوع انماء طرابلس وإعتبره قد "تأخر طويلا"، وقال: "يوم أعلنت الخطة الأمنية الناجحة، قيل إن الانماء سيأتي متزامنا مع الأمن، ولكن هجمة ارهابية طاولت طرابلس وأدخلتها في امتحان أثبتت عبره أنها بلد التعايش وخيارها الدولة بكل مؤسساتها وعلى رأسها الجيش الذي قدم دماء زكية غالية هي موضع تقدير وحترام". واضاف: "لقد أثبتت طرابلس أن كل ما يقال عنها خلال الاعوام الأخيرة هو محض افتراء يراد به ضرب المدينة بل ضرب لبنان، فكان لموقف طرابلس أكبر الأثر في تجنيب لبنان اخطارا كبيرة وافشال المخطط الارهابي". وتابع: "الآن ونحن في بداية سنة جديدة نأمل أن يعاد تفعيل موضوع الانماء الى أولويات الدولة، نحن لا نطلب المستحيل بل كل ما نطلبه تنفيذ المشاريع المتوقفة وخصوصا وأن اموالها مقرة ودراستها موجودة لكن الاهمال وعدم المتابعة وقيادات طرابلس هي سبب التأخير" . وقال: "غدا يزور طرابلس معالي وزير الأشغال غازي زعيتر وهو، في المناسبة، وزير من كتلة الرئيس بري الذي يرعى مطالب طرابلس بل في كثير من الأوقات كان سباقا في دعمنا ومساندتنا في كل ما طلبناه، وآخر محطة للرئيس بري كانت يوم التدمير الذي أصاب منطقة باب التبانة في طرابلس وقد إتصلت به وتكلمت معه قبل إنعقاد جلسة مجلس الوزراء بنحو ربع ساعة في شأن مخصصات الهيئة العليا للاغاثة وقال لي اني أستطيع أن أتحدث بإسمه وأن كل قرش لطرابلس هو دين برقبته، وبالفعل دخل الرئيس تمام سلام إلى قاعة مجلس الوزراء وطرح الورقة التي قدمها رئيس الهيئة اللواء محمد خير وأقرت بخمس دقائق فقط ورصد المبلغ الأول لطرابلس ومقداره 30 مليار ليرة بإيعاز من دولة الرئيس بري إلى وزير المال علي حسن خليل". وتابع: "بالأمس اجتمعت لجنة الأشغال العامة برئاسة النائب محمد قباني واعترضت على مشروع ردم الحوض الرابع في مرفأ بيروت من أجل زيادة مساحة محطة الحاويات المخطط لها أن تستوعب مليون حاوية لغاية عام 2020، ولكن دخل اليها هذه السنة مليون و200 الف حاوية، وسأل رئيس لجنة الأشغال النائب محمد قباني لماذا هذا التوسع؟". وأضاف: "لقد راجعت الرئيس تمام سلام منذ أشهر حول هذا الموضوع وطالبته بمساعدة مرفأ طرابلس لاتمامه ولو بقرض من البنك المركزي وخصوصا أن من ضمن نشاطاته قدم قروضا ميسره بمئات الملايين لقطاعات عديدة من أجل تنشيط الاقتصاد وتوفير فرص عمل، وفي حال اتمام البنى التحتية لمرفأ طرابلس ومحطة الحاويات والمنطقة الاقتصادية الحرة، يستطيع المرفأ ايفاء الدين في بضع سنوات، وللعلم فإن المرفأ الذي ساهم الوزير غازي العريضي في شكل أساسي في انجازه وتم بأموال المرفأ بقرض من البنك الأوروبي وما يحصل الآن هو مرحلة بسيطة وقد أعلن المرفأ عن حصوله على عشرة ملايين دولار كقرض من دون فائدة وهذا سيسمح بدخول 300 ألف حاوية للمرفأ ومن شأن ذلك توفير مبلغ 75 مليون دولار لمصلحةى المرفأ"، وبالأمس ذكر حاكم مصرف لبنان رياض سلامة أن البنك المركزي يقوم بتقديم حوافز للمساهمة بتنشيط الإقتصاد في لبنان وعبر مجالات عدة قام بتعدادها وأعتقد أن سلامة إذا إطلع على الجدوى الإقتصادية لمشاريع مرفأ طرابلس فلن يبخل البنك المركزي عند ذاك من توفير القرض المطلوب لمرفأ طرابلس". وناشد سلطان الوزير زعيتر الذي يزور طرابلس غدا "أن يتابع موضوع اكمال مرفأ طرابلس وبقية المشاريع المقرة للمدينة وخصوصا أن دراستها وأموالها موجودة وبعضها بوشر العمل بها، وأعتقد أن أكثر الأشغال المتوقفة هي مجلس الإنماء والإعمار وهي في عهدة إبن طرابلس المهندس نبيل الجسر ونأمل تحريكها في أقرب وقت". وتابع:"ان الرئيس فؤاد شهاب الذي يذكر بالخير لمشاريعه قد كلف بعثة "ايرفد - الأب لوبريه" وضع دراسة عن الأوضاع الاجتماعية الذي لخص الأوضاع أن لبنان له رأس كبير (العاصمة) وجسم صغير ولا بد أن يقع، كما أن الرئيس الشهيد كمال جنبلاط حذر من حزام الفقر حول بيروت ولكن لا دراسات بعثة "ايرفد" ولا نصيحة الشهيد كمال جنبلاط أخذ بها، وها هي بيروت اليوم تختنق بزحمة السير التي لا حل لها. ومع ذلك يراد توسعة مرفأ بيروت بردم الحوض الرابع بكلفة 130 مليون دولار وقد كلف حفره أكثر من ذلك". وتساءل: "أين الانماء المتوازن، وأين حقوق طرابلس وهي الأفقر في لبنان بحسب تقارير البنك الدولي؟ نحن نفتقد اليوم وزارة التخطيط ولكن أيضا يجب أن تكون هناك رؤية شمولية أكثر، وهناك تحميل لبيروت أكثر من قدرتها، فمتر الأرض في العاصمة يقارب 20 ألف دولار، والمرفأ الذي يراد تكبيره كيف ستتمكن الشاحنات من الدخول إليه والخروج منه وله مدخل واحد وأين ستمر؟ في تلك الشوارع المزدحمة؟ وفي فترة الأعياد هناك من قضى أكثر من أربع ساعات ليتنقل بين منزله ومكتبه وعمله، فلماذا هذه التوسعة في مرفأ بيروت الذي وصل إلى حدود منطقة النهر، والله يرحمه الرئيس الشهيد رفيق الحريري كان يقول "لو أنهم يتركونني لكنت قد جعلت مرفأ بيروت كله مرفأ سياحيا ولكنت أتوجه صوب المناطق"، والترانزيت الذي سيخرج من مرفأ بيروت إما سيسلك طريق الساحل او طريق الجبل مع ان الترانزيت الذي يغادر مرفأ طرابلس يجتاز فقط 32 كيلومترا وعندها يصبح خارج الأراضي اللبنانية وهناك محطة لسكة الحديد قرب مرفأ طرابلس التي خصص لها مبلغ من المال لإعادة تأهيلها بجهد من الوزير رشيد درباس، والأوضاع في سوريا لن تستمر كما هي الآن. ويجب ان نكون في طرابلس مستعدين لأدوار مطلوبة ولنساهم في إعادة إعمار سوريا بما في ذلك تقديم التسهيلات الى الملتزمين وأصحاب الشركات، وطرابلس مهيأة ولكن مشاريعها ومع الأسف الشديد لا تلاحق. وحقوقها مهملة ولذلك من المفيد الدعوة إلى عقد إجتماع في القصر الحكومي برئاسة دولة الرئيس تمام سلام في حضور النواب والوزراء والهيئات الإقتصادية وأصحاب الرأي والإدارات المعنية بمشاريع طرابلس المتوقفة ويمكن خلال 6 ساعات التي لم يتوصلوا فيها في مجلس الوزراء الى حل مشكلة النفايات يمكن خلال هذه المدة ان يتوصلوا إلى تحريك مشاريع طرابلس، فدائما يقولون انهم يريدون محاربة الإرهاب وقبل ذلك يجب أن تنظروا إلى المناطق التي قد تشكل حاضنة للارهاب وأن تعملوا على إزالة مسببات نشوئه فتعملوا على إيجاد فرص العمل لشابات هذه المناطق وشبانها ومان الحياة الكريمة مما يبعدهم عن الإنحراف وعن البؤس وعن الفاقة". وختم: "بالأمس تقدمت أعداد كبيرة من الطرابلسيين للتطوع في الجيش والقوى الامنية وعبرها هذا العدد الكبير تستطيعون أن تقدروا كم هو الوضع الإجتماعي متدن إقتصاديا وإجتماعيا في هذا البلد".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع