حسن يعقوب: لن ننجر لما يريده كتبة بيان لجنة المتابعة الرسمية لقضية. | عقد النائب السابق حسن يعقوب مؤتمرا صحافيا في دارته في بيروت عرض خلاله ما نقلته لجنه المتابعه لقضيه الامام الصدر والشيخ يعقوب وعباس بدر الدين. بدأ يعقوب مؤتمره بتقدم أسمى آيات العزاء لشهداء الهجوم الإرهابي في جبل محسن والى كل الشهداء المظلومين. ورأى "اننا نعيش في زمن أشد ما نحتاجه فيه الى الوحدة ورص الصفوف امام هذه المعركة والمؤامرة الكبيرة والشاملة، لان والدي الشيخ محمد يعقوب والإمام الصدر وعباس بدر الدين موجودون على كل تراب فلسطين والقدس وسوريا والعراق واليمن وكل المعركة التي يخوضها محور المقاومة في المنطقة والعالم". وقال:"لن ننجر لما يريده كتبة بيان لجنة المتابعة الرسمية الذي نشر وعمم بصفة العاجل على وسائل الاعلام المحلية والدولية والمواقع الالكترونية للدخول بسجالات لا تغني ولا تفيد في تحرير المغيبين الأحبة، لكن لا بد لنا ان نضع بعض النقاط على الحروف: اولا: تحدث البيان عن التمادي بالإساءة للقضية وافترءات ومغالطات واباطيل. أضاف:أنا تحدثت عن وجهين للقضية وجه غيب وقتل ووجه يدير التغييب، وتحدثت عن تحرير القضية لتحرير المغيبين، والدليل هذا البيان الغبي الذي اكد ما سبق وأعلنت عنه. ثانيا: قال البيان اننا لا صفة لنا ونحن ننتحل الصفة شكلا ومضمونا، هنا العجب العجاب، اولا هل احتاج لإثبات الحامض النووي حتى أكون ابن المغيب الشيخ محمد يعقوب، وهل ان القضية تحتاج لإذن رسمي من مرجع ما حتى يسمح الاهتمام بها. سبق ان تحدثت عن احتكار العمل فأتى بيانكم يؤكد ذلك، اما الهيئة اللبنانية لمتابعة قضية الامام الصدر والشيخ يعقوب والسيد بدر الدين فهي تتمتع بالصفة الأهلية والقانونية وهي مسجلة بموجب إيصال من وزارة الداخلية والبلديات بتاريخ 21/6/2014 تحت رقم 10506ودب 2014 وبناء على المادة 13 من الدستور وبحسب المادة 24 من قانون 1909 لتأسيس الجمعيات الأهلية في لبنان، ورأى مجلس شورى الدولة في قراره الصادر بتاريخ 18/11/2003 برقم 203/13 المادة 2 من قانون 2009 ان هذه الهيئة لديها أهداف واضحة بعكس لجنتكم، وهذا نظامها التأسيسي والداخلي والموقع من بعض أبناء المغيبين ورفاقه ومحبي الامام وأخويه الشرفاء. وتابع: "اما الصفة التي تمثلونها والتي أحتاج لانتحالها، فللتذكير فقط انني مرارا وتكرارا أعلنت عدم ثقتي بلجنتكم، والجملة شبه الصحيحة في بيانكم قولكم انني أوقفت التنسيق والتواصل مع لجنتكم، والحقيقة الأكيدة أنكم لم تنسقوا بشكل جدي معنا ونحن طالبناكم بالجدية وذلك لان عملكم غير جدي. ثالثا:المآرب الخاصة، سبق ولمحتم في بيان عن المآرب الخاصة، قلنا "شطحة"، فلم نتوقف عندها. اما الان فلقد نطقتم كفرا وتحدثتم عن استغلال اسم الامام الصدر وعنوان لجنة المتابعة والمطامع المادية ب 36 مليار دولار". وقال:"لم أضع في حياتي العادية والسياسية وحملاتي الانتخابية لا صورة الامام ولا حتى صورة والدي، ولم أطلق تبرعات لا في لبنان ولا خارجه. اما عنوان الهيئة فسبق ان اجبنا عنه باننا لا نثق به فكيف نستخدمه". واضاف: "اما موضوع المطامع المالية، فقلنا ونكرر ان المجلس العدلي بعد ختم المرافعات لا بد من تقديم الطلبات للمدعين فقدمنا طلبين لتصويب الخصومة، يعني الادعاء على النظام والدولة الليبية بدل الادعاء على معمر القذافي الذي كان قد قتل وبالتالي تسقط الدعاوى عن المتوفي، والطلب الثاني هو غرامة مالية عن كل سنة خطف مئة مليون دولار يعني 3,6 مليار وذلك عن الخطف وليس عن المصير كذلك آلِ بدر الدين والهدف من ذلك هو الضغط على ليبيا بغياب أدوات ضغط اخرى، والتخلي عن وسيلة الضغط ليست سموا، إنما تخفيف عن الجاني فالمصلحة من رفع الضغط، وكيف قلتم 36 مليار، هل هذا يعني تريدون إدارة التغييب 360 سنة بعد، هذا اذا حسنت النوايا، ولكن الأخطر هذه الحساسية المفرطة تجاه هذا الموضوع وهل ان هناك خشية في ان يأتي احد معه هذا الملف فيقول كيف تطالبون بشيء كان قد دفع سابقا؟". وتابع: "الحقيقة ان كل هذه المليارات في لبنان وفي ليبيا لا ابادلها بنعل الشيخ محمد يعقوب وأنتم اكثر من غيركم تعرفون اننا العقدة الأصعب في اي مقاربة تسووية". اضاف: "ان كل الضغوط النسبية على النظام البائد كان بشكل او بآخر من قبلنا، لان من خطف الطائرة الاولى كانوا من أبناء قرية الشيخ محمد يعقوب وأقاربه ومحبيه والطائرة الثانية والثالثة أيضا وضرب السفارة الليبية وخطف السفير الليبي وأمور اخرى كثيرة لا داعي لذكرها، وإنني لم اطأ ارض ليبيا ولن اطأها الا بعد عودة والدي. إنما عند اندلاع الثورة أرسلت وفودا مع اخي وأختي بعد تحرير بنغازي رغم كل المخاطر والصعاب واستطعنا ان نخلق علاقة وجدانية بين مظلومية المغيبين ومظلومية الشعب الليبي وتابعنا لحظة بلحظة وحصل لقاء مع مصطفى عبد الجليل منشور بالأعلام واستمر العمل الدوؤب تحت الاخطار حتى سقوط باب العزيزية في طرابلس الغرب وكان اخي اول شخص غير ليبي يدخل باب العزيزية عله يجد ضالته في سراديب ذلك الحصن، وأنتم تعرفون ذلك، ولكن بعد مقتل القذافي تشجعتم وتمت الزيارة الرسمية الاولى التي كان من عدادها اخي علي ولم تكن الا مجاملات وتوزيع كتيبات". وقال يعقوب: "بعدها استبعدنا عن اللجنة الرسمية"، متوجها "الى أبناء الامام الصدر وخصوصا الى الرئيس نبيه بري بأن يتصدوا لهؤلاء الكتبة وعدم السماح لهم بالتطاول على الهامات الشريفة". واكد يعقوب "ان وجود قائد المقاومة السيد حسن نصر الله هو الضمانة الحقيقية لعدم الانحراف والظلم".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع