سلام التقى سفراء دول الاتحاد الاوروبي ايخهورست : نثمن جهود مجلس. | استقبل رئيس مجلس الوزراء تمام سلام سفراء دول الإتحاد الأوروبي برئاسة سفيرة الإتحاد لدى لبنان أنجلينا إيخهورست التي قالت بعد اللقاء: "قدمنا التهنئة لدولة الرئيس تمام سلام بالعام الجديد الذي نتمناه سالما للشعب اللبناني ومزدهرا للجميع مع الأمل بمستقبل أفضل. بالنسبة لنا هذه هي المرة الأولى التي لا نزور فيها القصر الرئاسي في بعبدا لتبادل التهنئة بحلول العام الجديد مع رئيس الجمهورية، لهذا تمنينا لرئيس الحكومة ولمجلس الوزراء أفضل التمنيات". أضافت: "نحن ندين كإتحاد اوروبي الإعتداءات التي حصلت السبت الماضي في طرابلس وهو اعتداء خطير على لبنان بأكمله وكذلك على المنطقة وعلينا نحن أيضا، وقدمنا تعازينا الحارة لعائلات الضحايا، ان ردات الفعل على الإعتداء كانت مهمة جدا وأعطت رسالة قوية عن الوحدة في لبنان بعد الإعتداء، ونحن هنأنا الرئيس سلام ومجلس الوزراء على الإجراءات المهمة التي تم اتخاذها في سجن رومية وهذا كله يظهر ان لبنان جاهز لمكافحة الإرهاب ومكافحة الراديكالية وجاهز للعمل بقوة وبتصميم على خلق مناخ أمني جيد للشعب اللبناني". وتابعت: بحثنا هذه العناصر، كما نعتبر ان الحوار بين مختلف الأحزاب السياسية يقرب في وجهات النظر ويساعد في تهدئة الوضع المتشنج على كل المستويات، ونأمل كإتحاد أوروبي ان يكون للبنان رئيس في أقرب وقت ممكن وأن تعمل المؤسسات وان يتمكن البرلمان من إقرار القوانين الضرورية وإقرار الموازنة الوطنية لأنها أمور مهمة يجب القيام بها. وقد أعربنا عن دعمنا المتصاعد والقوي للحكومة في هذا الإطار، وبحثنا أيضا في الإجراءات الأخيرة على الحدود وإدارة الحدود، هذا قرار سيادي للدولة اللبنانية لإدارة الحدود ومن المهم أن تكون الأمور واضحة بالنسبة للمعايير التي سيعمل بها بالنسبة للأشخاص الذين يريدون الدخول الى لبنان ومن لديه تصريح بالدخول وعلى اي اساس يتم ذلك". وقالت: "وقد أكد لنا رئيس الحكومة بالكامل على اعتماد القوانين الدولية ونحن نعترف بقوة شديدة بعمل وعناية الشعب اللبناني في استضافة العديد من النازحين. وتحدثنا عن الجهود الإنسانية وعلينا أن نقول أن الجهود المبذولة من قبل الشعب اللبناني على مستوى عال عالميا". وختمت بالقول: "بحثنا في كل هذه المسائل وكان اللقاء صريحا ونحن نثمن عاليا الجهود المبذولة من قبل رئيس الحكومة تمام سلام ومجلس الوزراء في هذا الوقت الدقيق". بيان ووزعت بعثة الاتحاد الأوروبي بعد اجتماع سفراء الاتحاد الأوروبي مع الرئيس سلام البيان الاتي: "في 14 كانون الثاني الجاري، التقى سفراء الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء رئيس مجلس الوزراء تمام سلام وناقشوا معه الأوضاع السياسية والأمنية والاقتصادية والإنسانية الراهنة في لبنان، بما فيها آخر التطورات. ودان السفراء بشدة الهجوم الإرهابي في طرابلس في 10 كانون الثاني الجاري. وقالت رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي في لبنان السفيرة أنجلينا أيخهورست: "نتقدم باحر التعازي من عائلات الضحايا في طرابلس، ومن لبنان حكومة وشعبا. ونحن على ثقة من أن تضافر جهود الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي وكل الأجهزة الأمنية وتجديد الزخم الاقتصادي سيؤديان إلى تحسن الوضع في طرابلس. ونأمل في أن نزور معا المدينة في وقت قريب". وأضافت: "نثني على العملية الأمنية التي نفذتها قوى الأمن الداخلي والجيش اللبناني في سجن رومية، وندعم جميع الجهود التي تبذلها الحكومة اللبنانية لإنهاء أزمة العسكريين المختطفين. كما أن الحوار بين الأطراف السياسية المختلفة هو مؤشر مهم على اتخاذ تدابير تدريجيا للتخفيف من التوتر". وأعرب سفراء الاتحاد الأوروبي عن دعمهم للجهود الكبيرة التي تبذلها الحكومة اللبنانية لتحسين ظروف كل من يعاني من الفقر في لبنان وإدارة أزمة اللاجئين عبر مساعدة أكبر عدد من اللاجئين من سوريا وحمايتهم. ولفتت السفيرة أيخهورست إلى أن "الاتحاد الأوروبي سيستمر في توفير أقصى دعم لهذه الجهود وفق معايير القانون الإنساني الدولي". ودعا السفراء إلى إيجاد حلول للمسائل المؤسسية الأكثر إلحاحا في لبنان. وشددوا على حاجة لبنان لانتخاب رئيس للجمهورية وإجراء الانتخابات النيابية في أسرع وقت ممكن، مما سيسمح بإعادة إطلاق العملية التشريعية ومواجهة التحديات الاقتصادية والاجتماعية الأكثر إلحاحا. وشددت أيخهورست على أن "عددا من القوانين لا يزال اليوم معلقا في مجلس النواب ولم يتم بعد اعتماد موازنة عامة". وأضافت أن "تعزيز المؤسسات سيترك أثرا إيجابيا على رفاه جميع المقيمين في لبنان". وأخيرا، جدد سفراء الاتحاد الأوروبي التزام الاتحاد الأوروبي بشراكة عميقة وقوية مع لبنان لمساعدته على المضي قدما في هذه الأوقات العصيبة". البساط واستقبل الرئيس سلام نقيب أصحاب الصناعات الغذائية اللبنانية منير البساط على رأس وفد من النقابة. بعد اللقاء قال البساط: "أطلعنا دولة الرئيس على مشاريع ونشاط النقابة ونحن كنقابة وكصناعيين مرجعيتنا وزارة الصناعة، وفي بعض الملفات تكون وزارة الزراعة هي مرجعيتنا، وكذلك لدينا علاقة مع مؤسسة مجلس الوزراء في موضوع مؤسسة إيدال ودعم المعارض لذلك ناقشنا هذا الموضوع وأهمية دعم المعارض لتنمية صادرات الصناعات الغذائية وهو القطاع الوحيد الذي يسجل نموا في صادراته". أضاف: "كما بحثنا في الملف الساخن الا وهو سلامة الغذاء وأوضحنا لدولته أن هذا الموضوع بالنسبة لنا كنقابة صناعيين غذائيين ليس جديدا ولم نبدأه خلال الحملة التي حصلت في الشهرين الماضيين بل على العكس نحن ومنذ تأسيس النقابة في سنة 1995 نضع نصب أعيننا موضوع السلامة الغذائية والجودة واعتماد المصانع لأحدث النظم في الجودة والنوعية". وختم: "كما بحثنا في موضوع الصناعة بشكل عام ومدى حاجة هذا القطاع في لبنان لرعاية الدولة وتسهيل أعماله ليتطور ويحقق نموا أعلى". فيصل والتقى الرئيس سلام وفدا من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين برئاسة علي فيصل الذي قال بعد اللقاء: "تشرفنا بلقاء دولة الرئيس سلام وتقدمنا منه باسم الشعب الفلسطيني وقيادة الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بأحر التعازي بشهداء تفجير جبل محسن وتمنينا تجاوز لبنان لأزمته وإطلاق سراح العسكريين المخطوفين مما يعني تعزيز مسيرة السلم الأهلي والوفاق في هذا البلد. وأيضا نثمن للأخوة اللبنانيين الذين إفتتحوا في ما بينهم مساحة حوار أن يتطور ليكون حوارا لبنانيا شاملا يعيد رأب الصدع في لبنان ويعزز من سيادته واستقلاله ومسيرة سلمه الأهلي". اضاف: "كذلك شكرنا له مساعيه الدائمة من أجل توفير الأموال لإستكمال إعمار مخيم نهر البارد كما تمنينا أن تفتح قنوات حوار حول إقرار حقوق الحقوق الإنسانية للفلسطينيين بما فيها حق العمل في جميع المهن وخاصة الحرة منها لرفع الحياة المرة عنه وكذلك العودة عن قرار منع التملك وتنظيم الأحوال الشخصية وإعطاء الشخصية القانونية لفاقديها من أبناء شعبنا الفلسطيني وكذلك التعويض عن المتضررين الفلسطينيين من المزارعين وصيادي الأسماك جراء العاصفة الأخيرة". وأكد على "موقف الإجماع الفلسطيني والسياسة المسؤولة والحكيمة التي اتخذتها مجموعة القوى الفلسطينية تجاه الصراع الدائر في لبنان إنطلاقا من أنها ليست جزءا من هذا الصراع وترفض أن يزج بها في اي شكل من أشكال هذا الصراع لأننا ننظر الى أن الأمن في لبنان لا يتجزأ، أمن الفلسطيني من أمن لبنان ولذلك نحن نؤكد ان الفلسطيني في هذا البلد لعب دورا إيجابيا من أجل ان تتم صيانة هذا الأمن المشترك والمصلحة المشتركة الفلسطينية -اللبنانية وفي نفس الوقت قلنا أن أولوية الفلسطيني في لبنان هي النضال والحفاظ على وجوده وعلى نسيجه الإجتماعي من أجل استمرار نضاله لانتزاع حق عودة اللاجئين الى ديارهم حيث وليس لدينا الا هذا المشروع".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع