افتتاحية صحيفة "الشرق" ليوم الخميس في 15/1/2015 | الشرق : لقاء عون جعجع لم يعد بعيدا وارتياح إقليمي دولي لمناخ الحوارات     كتبت صحيفة "الشرق" تقول : يبدو ان الرسائل السياسية التي ينقلها مسؤولون وزاريون وقياديون بين 8و14 آذار قد تتضح معالمها ومفهومها من خلال لقاءات الحوار التي قطعت شوطا لابأس به من التفاهمات، واللقاء المنتظر بين العماد ميشال عون والدكتور سمير جعجع في وقت لاحق.  ونقل عن مصدر ديبلوماسي عربي في بيروت ان الدول الاقليمية والدولية المعنية مباشرة بالملف الداخلي اللبناني مرتاحة الى الاجواء التي تخيم على اللقاءات والحوارات بين اللبنانيين ولو ان الخطوات العملية والعملانية لاتبدو سريعة التطبيق والتنفيذ.  ووفق الديبلوماسي العربي فان الايام المقبلة قد تحمل في طياتها بعض الايجابيات وقد تترجم على الارض، ولو اخذت بعض الوقت، خصوصا ان اجتماعات خارجية ودولية قد تعقد خلال الاسبوع المقبل قد تؤثر بشكل مباشر وفعلي على تقدم الحوار الداخلي والتفاهمات الكبيرة.  الا ان هذا الامر لا يمنع ابدا من التفاف اللبنانيين حول المحافظة على قيمهم ووطنهم عبر تاكيدهم التمسك بدولتهم ومؤسساتهم والمحافظة على دستورهم، وهذا يعني بطبيعة الحال التوافق على اسم مرشح للرئاسة يملأ الشغور في سدة الحكم. ونصح المصدر كل المسؤولين من كلا الطرفين عدم الاتكال على الخارج والتدخلات الخارجية لتسمية الرئيس المقبل او ترشح اسما يحظى بالموافقة الخارجية، وقال ان الجهات الخارجية تتابع وبدقة شديدة كل الخطوات والتطورات التي تتاثر بها الساحة اللبنانية وهي مستعدة للتدخل في المساعدة وحل العقد اذا وجدت، وذلك بناء على طلب لبناني وبموافقة كل الاطراف، ولا يجوز كما لا يمكن التدخل في شؤون داخلية لاي دولة، لان سيادة الدول لايمكن المس بها او تخطيها وفقا لمصالح خارجية بحتة.  وقال المصدر في حال اتفق اللبنانيون على المضي قدما بالتوافق على انتخاب رئيس، عندئذ تصبح عملية الاسماء الاصعب، الا في حال اعلن العماد عون عزوفه عن خوض الانتخابات الرئاسية، ساعتئذن فان ولادة الرئيس المقبل تكون شبيهة بولادة الحكومة السلامية، وهذا ما هو متوقع.  وجزم المصدر بوصول عون او جعجع الى قصر بعبدا، وقال اليوم المرحلة تتطلب مواجهة ووعيا وتفاهمات دولية واقليمية لمواجهة كل ما يحاك بالمنطقة وبالعالم من آفة الارهاب. كما ان الوضع اللبناني لايعالج الا عبر فتح قنوات خارجية واقليمية مع الاطراف كافة، واعادة تموضع للبنان في المحافل الدولية. وختم بقوله: اعتقد ان الدفة اليوم تدور حول مرشحين اساسيين لا ثالث لهما الوزير السابق جان عبيد، وسفير لبنان في الفاتيكان جورج خوري.   

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع