وفد الوطنية واصل لقاءاته في طهران والتقى جنتي وأفخم وزير الثقافة. | تابع وفد "الوكالة الوطنية للاعلام" برئاسة مديرة الوكالة السيدة لور سليمان وعضوية سكرتيرة التحرير في الوكالة الزميلة رفيقة طرابلسي، لقاءاته في طهران تلبية لدعوة من وكالة ارنا، فالتقى وزير الثقافة والارشاد الاسلامي في الجهورية الاسلامية الايرانية الدكتور علي جنتي في حضور سفير لبنان في طهران فادي الحاج علي، مدير وكالة ارنا" محمد خدادي، مستشار الوزير جنتي للشؤون الدولية السفير حسن امنيان، مدير الدراسات الاستراتيجية والعلاقات الدولية السيد امير الموسوي وموظفين كبار في الوزارة. استهل الوزير جنتي اللقاء، طالبا من الوفد اللبناني نقل تحياته "الحارة الى وزير الاعلام اللبناني رمزي جريج"، ومؤكدا "التعاون الدائم والمستمر مع لبنان، سواء أكان ثنائيا او في الاوساط الاقليمية والدولية". وتطرق جنتي الى الوضع في لبنان، فاعرب عن امله في "ان تمهد الحوارات القائمة بين الافرقاء اللبنانيين الى انتخاب رئيس للجمهورية"، وقال :"ان الجمهورية الاسلامية الايرانية كانت دائما الى جانب لبنان وتدعم سيادته الوطنية والوحدة بين طوائفه، وحاولت كثيرا تقريب القلوب بين الطوائف والمذاهب وهي ترغب ايضا باستقرار وامن لبنان وانتخاب رئيس للجمهورية في اقرب فرصة ممكنة ونأمل ان تحل المشاكل والعقبات التي تحول دون ذلك". وأكد جنتي "ان لبنان يحظى بمكانة خاصة في السياسة الخارجية في الجمهورية الاسلامية الايرانية، وذلك بسبب مقاومته البطلة لا سيما في خلال العقد الاخير ضد الكيان الصهيوني ولبنان يكتسب مكانة ومحبة خاصة في قلوب الشعب الايراني. ومن الطبيعي ان يتم صيانة وحدته والدفاع عن المكاسب التي حققها لبنان وفي مقدمها استقلاله ووحدة ترابه". وابدى جنتي سروره الكبير لمستوى العلاقات الخاصة والقريبة جدا بين ايران ولبنان والتي تقوم على أساس الاحترام المتبادل"، مشددا على "أهمية الدور الاعلامي في رسم صورة حقيقية وواقعية في اذهان الشعبين اللبناني والايراني"، معربا عن ارتياحه للتعاون الوثيق القائم بين وكالتي "ارنا" والوكالة الوطنية للاعلام". واكد "الاستعداد التام للتعاون مع وزارتي الثقافة والاعلام في لبنان في المجالات كافة، لننهض بعلاقاتنا الثقافية والاعلامية أكثر من قبل ونتعاون على الصعد كافة. فالوكالتان بامكانهما تبادل التعاون في مجال التعليم وتدريب الكوادر ورفع مستواهم الفني وكذلك استخدام التقنيات الحديثة في مجالي الاعلام والاخبار". وأثنى جنتي على الجهود الحثيثة التي يبذلها سفير لبنان في طهران، لتقوية العلاقات بين البلدين"، مؤكدا "ضرورة تفعيل التعاون مع وزارة الثقافة اللبنانية في اطار الاتفاقية الموقعة بين البلدين وهي سارية المفعول، ونعمل على تعزيزها". وتحدث عن موجة الارهاب والتطرف في منطقة الشرق الاوسط، لافتا الى "ان الولايات المتحدة الاميركية واوروبا استفاقتا ولو متأخرتين على خطر هذه الموجة وهما يعملان حاليا على احباط هذه الظاهرة"، وموضحا "ان التطرف الموجود في المنطقة له آثار كبيرة سلبية على الشعوب". وقال :"كلانا في الجمهورية الاسلامية في ايران ولبنان، نشعر بالخطر على الوحدة والسيادة الوطنية ويجب علينا ان نتعاون في هذا المجال". وعن الوضع في سوريا، اشار الى ان "من كان يدعم الارهاب، بدأ يدرك خطأه جيدا، ويرى ان الازمة في سوريا، ليس لها حل عسكري، وانما حلها سياسي". سليمان بدورها عرضت سليمان لمحة موجزة عن تاريخ الوكالة الوطنية منذ تأسيسها في العام 1961 الى اليوم، مؤكدة" ان الوكالة هي وكالة كل اللبنانيين تعتمد سياسة الحياد وتلتزم الاخلاقيات الاعلامية وهي لم ولن تكون بوقا للارهابيين". نائبة وزير الخارجية بعدها انتقل وفد الوكالة الوطنية ومعه السفير الحاج علي، الى مقر وزارة الخارجية الايرانية حيث التقى نائبة وزير الخارجية الدكتورة مرضية أفخم، التي أبدت سرورا للتعاون بين الوسائل الاعلامية في ايران والوكالة اللبنانية، لان من شأن ذلك ان يعزز العلاقات بين شعبي البلدين"، مشيرة الى "ان الصحافة الايرانية تتميز بنشاطات جيدة رغم الاتجاهات والولاءات المختلفة". ورأت "ان الوضع في المنطقة ادى الى هذا النوع من النمو الصحافي"، واشارت الى "ان لبنان يتميز بميزة فريدة من نوعها وهي حرية الرأي والتعبير"، وقالت:"نحن في وزارة الخارجية ندعم مثل هذه الاتصالات المهنية وفي الوقت نفسه نكن كل احترام للهوية المستقلة لوسائل الاعلام، لان هذه الاستقلالية هي من اهم العناصر الخاصة بالوسائل الاعلامية التي يجب الحفاظ عليها". ولفتت الى انه "لمكافحة الارهاب والتطرف على الجميع ان يكونوا على مستوى المسؤولية الملقاة على عاتقهم ويساعدوا بعضهم البعض من اجل استئصال آفة التطرف بشكل كامل من المجتمعات"، مؤكدة وجوب "التزام الاخلاقيات وعدم الاساءة لاي دين من الاديان والعمل ايضا على تنمية المجتمعات شيئا فشيئا، لان الجميع منزعج من الارهاب". وقالت :"العصر هو عصر الاعلام، ويقولون ان افضل الديبلوماسيين هم الذين عملوا في حقل الاعلام، فالاعلام والديبلوماسية متشابهان". وتحدثت مديرة الوكالة الوطنية، شاكرة حسن الاستقبال والضيافة، عارضة للدور الاعلامي الذي تضطلع به الوكالة الوطنية على الصعد كافة". واختتم اللقاء بكلمة للسفير الحاج علي، اشاد فيها بدور افخمي الفاعل في وزارة الخارجية الايرانية، مشيرا الى انه " لا يمكننا تجاهل الاعلام لكي ننجح في السياسة".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع