نصرالله : قدرات المقاومة افضل من اي وقت مضى واي حوار داخلي يساعد في. | رأى الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله "ان المقاومة في لبنان قد تصبر على بعض الأمور وبعض الخروقات الاسرائيلية ولكن هناك بعض الأمور وبعض الخروقات لا يمكن أن تصبر عليها وترى أن من واجبها القيام بالرد الفعل المناسب". وقال:في مقابلة مطولة مع قناة الميادين بثت اليوم " في موضوع الخطوط الحمراء لا نستطيع أن نقول هذا مسموح للاسرائيلي وهذا لا، ما يقوم به الاسرائيلي من خرق للأجواء غير مسموح، وأي اختراق للسيادة أو الأمن وأي شكل من أشكال العدوان على لبنان هو خط أحمر ويجب أن يكون خطا أحمر، اختراق المياه اللبنانية، هو أحيانا يقوم بذلك، أحيانا يتجاوز السياج الحدودي ويدخل إلى الأراضي اللبنانية، هذا غير الاشكالية المتعلقة بالوزاني أو أراضي مزارع شبعا، مرات يتصل بعملاء ويزرع أجهزة، كل ذلك، فضلا عن الاغتيال والقتل وإطلاق النار على الحدود، كل ذلك خط أحمر، وما يستدعي ردا من المقاومة نترك هذا الأمر مفتوحا، ونترك أمر معالجة العديد من الخروقات للدولة اللبنانية ومن حق المقاومة أن ترد حتى على الخروقات الجوية هذا حقنا، نفعل أو لا نفعل هذا بحث آخر ويخضع لاعتبارات أخرى". اضاف:"نستطيع أن نرد وهذا حقنا، هل نفعل أو لا نفعل هذا يخضع لاعتبارات أخرى، أي خرق أمني أو بري أو بحري من حق الدولة والمقاومة أن ترد على هذه الخروقات، نحتفظ بهذه الحقوق ولا نتخلى عنها، ولكن نرد أو لا نرد قرار نأخذه بناء على معايير وضوابط ومعايير المصلحة".أنا لا ألتزم بعدم الرد، أنا لا أقدم قاعدة أو التزاما بعدم الرد، وقد يأتي يوم من الأيام وترد المقاومة على خرق جوي أو بحري، ولن يستطيع أحد أن يقول أنتم التزمتم بعدم الرد على هذا النوع من الانتهاكات، ترى المقاومة أن من حقها الرد في أي وقت تراه مناسبا، أما في ما لو جاءت المقاومة وقالت هذا الخرق أو ذاك سنرد عليه حتما، نخشى أن نقع في الاستدراج، ان يقوم الاسرائيلي بعمل ما متعمدا ليستدرجنا إلى حرب في مكان أو زمان يريده ويسعى إليه، نحن لا في الجزء الأول أو الثاني نلزم أنفسنا بشيء، من حقنا ان نرد على كل الخروقات الاسرائيلية أيا يكن نوعها ونحن نقرر الزمان والمكان والطريقة والاسلوب ويبقى هامشنا مفتوحا، ولا نسلم أن هناك قاعدة معينة تلزمنا". وعن قدرات حزب الله قال:"هي أفضل مما كانت في أي وقت، نتحدث عن قوة نسبية، نسبة عما كانت عليه، في 2014 هي أقوى مما كانت عليه في 2013، وستكون في 2015 أقوى مما هي عليه في 2014، ونحن لا نضع سقفا لقدراتنا البشرية أو سلاحنا وسقفنا مرتفع دائما في المعركة مع اسرائيل، ونعمل لنملأ ما دون هذا السقف، ونحن اليوم أقوى من أي وقت مضى في المقاومة، وسنعمل لنصبح أقوى مما نحن عليه. كل ما يخطر في بالك وكل ما يجعل المقاومة أقوى وأقدر على صنع انتصار كبير في ما لو حصل لا سمح الله عدوان جديد على لبنان، نعمل على توفيره والأمور أفضل إن شاء الله. وقال:"اقسى ما قامت به المقاومة هو اقتحام موقع أو موقعين أو ثلاثة، ليس هناك سابقة أن تكون هناك قوات منسقة من المجاهدين وتقوم بالسيطرة على منطقة جغرافية واسعة بالوسائط العسكرية، التجربة لم تكن موجودة في السابق، والمقاومة اكتسبت هذه القدرة وحتى الدراسة الاكاديمية والجامعية وحتى المناورات تختلف انتاجيتها عن انتاجية القدرة والفعل الميداني، طيب نعود لاحقا للحديث عن موضوع الجليل، لماذا فتح الاسرائيلي موضوع الجليل مجددا؟ اعتبر الاسرائيلي ان الدخول إلى سوريا ستكسبه الخبرة الكافية لمعركة واسعة في الجليل، مع العلم أن الحديث عن موضوع الجليل قديم، هذه واحدة من النتائج العسكرية لهذا التدخل، اذا الاسرائيلي يقوم بحساباته على ان المقاومة أصابها الوهن او الضعف أو أنها مستنزفة أو أنه تم المس بقدراتها وجهوزيتها وإمكاناتها وعزمها هو مشتبه تماما وهو سيكتشف أنه يرتكب حماقة إذا بنى على هذه المقولات. وحول ما قيل عن جيب بين لبنان وسوريا وفلسطين المحتلة، قال:"هذا ليس خرقا للبنان، باتجاه الأراضي اللبنانية وبما يتعلق بالسيادة اللبنانية حصلت بعض الخروقات، الخروقات التي اصبحت روتينية كالخروقات الجوية وعلى السياج الحدودي هذا أمر يحصل، في بعض الخروقات البرية تمت مواجهتها والرد عليها، القصف الذي حصل في منطقة جنتا تم الرد عليه الخرق في عدلون، في ما يعني لبنان الخروقات العسكرية ليس هناك أمر مختلف عما سبق، واضح أن الاسرائيلي يقوم بحسابات، عندما يتم الحديث عن الردع هناك ردع على طرفي الحدود ولا يستطيع أحد أن ينكر ذلك، وإذا ذهبت المقاومة إلى خيار المواجهة مع الاسرائيلي المقاومة تعلم انه عدو قوي، والاسرائيلي يعلم أن المقاومة قوية ومقتدرة. واعتبر نصر الله:"ان هناك خروقات اسرائيلية خطرة جدا، القصف الاسرائيلي على أهداف متنوعة في سوريا هذا خرق كبير، ونحن نعتبر أن ضرب أي أهداف في سوريا هو استهداف لكل محور المقاومة، وليس استهدافا لسوريا وحدها. لا أحد قدم التزاما أن العدوان ضد سوريا سيبقى دون رد، هذا حق محور المقاومة وليس حق سوريا فقط، هذا أمر مفتوح وقد يحصل في أي وقت. الخرق الآخر في حدود محاذاة منطقة شبعا والقنيطرة الذي يبنى ويشرع له هناك أمر كبير وخطير، في لبنان يوجد حذر: عند الدولة والجيش والأجهزة الأمنية والمقاومة، هناك حذر أن يكون ضمن مخططات اسرائيل أن يكون هناك حذر من الدفع ببعض التنظيمات للاعتداء على لبنان لإشغال هذه الأجهزة، هناك فرضية تخطيط ولكن خرق لم يحصل، ولم تقم هذه المجموعات المسلحة في منطقة القنيطرة يستلزم رداً من المقاومة، حتى الآن هذه فرضية قائمة. وردا على سؤال حول تفكير حزب الله يفكر بدخول الجليل، قال:"هذه الفرضية نأخذها كاملة، الاسرائيلي يأخذها بشكل جدي وهذه فرضية جدية قد نلجأ ونضطر إليها وقد نذهب إليها من غير اضطرار، بالأساس قبل سنوات عندما كان إيهود باراك وزيرا للحرب في كيان العدو، كان في زيارة عند الحدود، قال للجيش الاسرائيلي: استعدوا ليوم قد تطلب منكم القيادة الاسرائيلية فيه العودة إلى لبنان، كان لي خطاب بعده، قلت فيه للمجاهدين: استعدوا ليوم قد تطلب فيه القيادة منكم تحرير الجليل، مع العلم أنني استعملت كلمة قد، وهذا يعني قد تطلب وقد لا تطلب، الاسرائيلي اعتبر أن الأمر جدي وليس مجرد فرضية بسبب التجربة الطويلة بيننا وبينه، الاسرائيلي من يوم الخطاب إلى اليوم يتعامل على هذا الأساس، ونحن نحضر على هذا الاساس، كل ما يمكن أن نضطر إليه، كل ما يحتاجه الانتصار في الحرب المقبلة علينا أن نكون مستعدين وجاهزين، الجهات العسكرية عليها أن تكون جاهزة، والمقاومة تعمل للدخول إلى الجليل لا بل إلى ما بعد الجليل.المقاومة جاهزة بكادرها وضباطها وإمكاناتها ومقدراتها أن تدخل، المقاومة جاهزة لأن تنقل المعركة إلى أرض العدو ليس فقط من خلال الصواريخ بل من خلال الحركة الميدانية، ولكن هل ستفعل هذا أم لا هذا سنتركه لزمن الحرب". وتابع:" لدى حزب الله والمقاومة الاستعداد لمواجهة الاسرائيلي، وهذا حاكم على أي شيء آخر، هذا الامر خارج كل السياق الاجتماعي والسياسي والصراعات السياسية والحوار وغير الحوار، هناك أمر آخر أن المقاومة في لبنان تعمل في الليل والنهار لتكون على أعلى قدر من الجهوزية لتكون على قدرة لمواجهة اي عدوان جديد على لبنان، هناك رجال في لبنان يعملون في الليل والنهار لمواجهة الاسرائيلي، هؤلاء عملهم المقاومة والتحضير في مواجهة الاسرائيلي، هذا الفريق موجود وضخم وعلى درجة عالية من الكفاءة في حزب الله ويعمل ليل نهار في مواجهة الاسرائيلي". وذكر بأنه "تم اكتشاف شخص مسؤول، تم تجنيده أو اختراقه من قبل المخابرات الأميركية ثم الاسرائيلية، هذا المقدار أكيد وهذا حصل، ولكن هناك أمور كثيرة لسنا معنيين بشرحها للإعلام، في لبنان وحتى خارج لبنان، تم تداول هذا الموضوع في مبالغات كبيرة جداً، قيل أن هذا الشخص مسؤول حماية الأمين العام وهو لم يكن كذلك في أي يوم من الأيام، وقيل أنه مسؤول الوحدة الصاروخية في حزب الله، وهو لم يقترب من اي وحدة صاروخية في حزب الله، أو له علاقة في اغتيال الشهيد القائد الحاج عماد مغنية أو الشهيد القائد الحاج حسان اللقيس، وهو أصلا لا صلة له بكل البنية العسكرية للمقاومة، مثلا يعرف أين مخازن وصواريخ المقاومة وخططها العسكرية، هو بعيد عن هذا الأمر، قيل انه مسؤول وحدة، هو ليس مسؤولا أو نائب مسؤول وحدة، هو في وحدة من الوحدات الأمنية التي لها طابع حساس، هو مسؤول قسم من أقسام الوحدة، ولوحده وليس معه أحد، اكتشفنا أنه مخترق من قبل الأجهزة الامنية الاسرائيلية وتم توقيفه واعترف بكل ما أعطاهم من معلومات وحجم المساهمة بينه وبين الاسرائيلي، بالنسبة لنا في هذا الملف، يعني بعد 32 عاما من عمل المقاومة وتطورها، الجهد الأمني جهد مركزي وأساسي ومع اتساع بنية حزب الله وتنوعها افقيا وعموديا هذا أصبح التعاطي معه كأمر طبيعي، الحزب يتعاطى بهذا الأمر أنه ليس طبيعياً ويجب أن لا نسمح بأي اختراق في كادر صغير أو كبير، وهذا لو حصل هو جزء من معركة، هو جزء من الحرب القائمة بيننا وبين الاسرائيلي.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع