تقرير مفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين خلال اسبوع | صدر عن مفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين التقرير الاتي: "ان وكالات الأمم المتحدة والمنظمات الشريكة واصلت توزيع المساعدات الشتوية في مناطق مختلفة في لبنان خلال الأسبوع الماضي. لا تزال درجات الحرارة منخفضة وقد شهدت قرى عدة موجة أخرى من تساقط الثلوج، الأمر الذي صعب الوصول إلى المواقع المتأثرة، خاصة الواقعة على ارتفاع يفوق 1600 متر. وكانت منظمة اليونيسيف والمنظمات الشريكة، قد عمدت منذ شهر تشرين الثاني، إلى توزيع الملابس الشتوية على الأطفال، فضلا عن البطانيات والقماش المشمع والبسكويت الغني بالطاقة (بسكويت القمح الذي يحتوي على حبوب غنية بالبروتين والدهون النباتية) بالإضافة إلى توفير مستلزمات الصرف الصحي والمياه الصالحة للشرب لما مجموعه 204200 طفل سوري ولبناني وفلسطيني في المناطق الأكثر تضررا. كما عمدت فرق الرعاية الصحية الطارئة المتنقلة، جنبا إلى جنب مع الوحدات الطبية المتنقلة، إلى معالجة أكثر من 1600 مريض في المخيمات العشوائية. تلقى نحو 80000 طفل (تصل أعمارهم إلى 14 عاما)، يعيشون في مخيمات عشوائية على درجات ارتفاع عالية، مجموعات مستلزمات شتوية بين شهري تشرين الثاني وكانون الأول 2014، أي قبل العاصفة التي ضربت البلاد. وذلك يمثل حوالي 72 في المائة من العدد الإجمالي للأطفال السوريين المقيمين في المخيمات العشوائية في لبنان. وقد شملت مجموعات المستلزمات الشتوية بطانيات وملابس شتوية ووقود للتدفئة. وتم أيضا تقديم 20000 مجموعة مستلزمات شتوية إضافية إلى عدد من الأطفال اللبنانيين الأكثر فقرا، كما تلقى 20000 طفل فلسطيني (16500 لاجئ فلسطيني من سوريا و3500 بحاجة إلى المساعدة) قسائم لشراء الملابس. استفاد ما مجموعه 104200 طفل من تدابير الاستجابة الفورية التي اتخذتها اليونيسيف، بما في ذلك مجموعات مستلزمات الصرف الصحي والأغلفة البلاستيكية، فضلا عن توفير إمكانية الوصول إلى مياه الشرب المأمونة. قدم المجلس الدنماركي للاجئين المساعدة لحوالي 8000 نازح سوري من خلال تزويدهم بالمستلزمات الشتوية. وقد فعل المجلس خطته لحالات الطوارئ في البقاع وشمال لبنان إثر اجتياح العاصفة البلاد. وقد تعاون المجلس مع البلديات والمنظمات الشريكة للتدخل في 70 مخيما عشوائيا ومساعدة نحو 7850 شخصا من خلال تزويدهم بمجموعات مستلزمات تجهيز المساكن لمقاومة العوامل المناخية وبطانيات. في عرسال، انتقلت العائلات النازحة التي تعيش في ملاجئ لا توفر القدر الكافي من الدفء والحماية من الثلوج والأمطار إلى ستة ملاجئ طارئة كان قد تم إنشاؤها. وقد شملت هذه الملاجئ مراكز جماعية ومباني مهجورة ومساجد ومدارس. واشار التقرير، وفي السياق عينه، الى ان دار الفتوى تواصل توزيع 3000 وجبة ساخنة يوميا على عدد من الأسر السورية واللبنانية الأكثر فقرا. كما تعمل المستشفيات الميدانية التابعة لمنظمة أطباء بلا حدود ومؤسسة عامل في عرسال وهي تستقبل المرضى بشكل يومي. ووزعت اليونيسيف، من خلال المنظمات غير الحكومية الشريكة، حوالي 22000 مجموعة مستلزمات شتوية على الأطفال، بالإضافة إلى اللقاح وأقراص "أكواتاب" لتنقية المياه والبسكويت الغني بالطاقة. كما تم تقديم خدمات طبية إلى النساء والأطفال من خلال وحدات طبية متنقلة. وفي طرابلس، يجري توزيع 31000 بطانية إضافية من قبل الصليب الأحمر اللبناني على عدد من العائلات اللبنانية المستضعفة والنازحين. اما في جبل لبنان، فيجري تسليم المساعدات الشتوية من قبل الوكالات الإنسانية في المناطق المرتفعة التي لم يكن بالإمكان الوصول إليها عندما كانت العاصفة في ذروتها. في نهاية الأسبوع الماضي، تم توزيع نحو 348 غلافا بلاستيكيا و871 بطانية و890 فرشة في المخيمات العشوائية والملاجئ الجماعية. وتحت عنوان "كيف تبقى دافئا في الشتاء" جاء في التقرير: يعمل فريق منظمة "كير" للايواء في حالات الطوارئ على توزيع مناشير إعلامية باللغة العربية، بعنوان "كيف تبقى دافئا في الشتاء"، وذلك جنبا إلى جنب مع مجموعات المستلزمات الشتوية، على النازحين في سوريا والدول المجاورة. وتشمل هذه المناشير دليلا موجزا لإرشاد الأسر النازحة حول كيفية حماية مساكنهم من البرد والمطر. كما أنه يحدد تدابير السلامة الرئيسية التي ينبغي اتخاذها من أجل تجنب الحرائق والتسمم بأول أكسيد الكربون. تتضمن هذه المناشير رسومات واضحة، تسهل فهم التعليمات للأشخاص العاجزين عن قراءتها. وعلى صعيد المأوى: بحسب تقديرات المفوضية، يعيش نحو 55 في المائة من النازحين في لبنان في ملاجئ متدنية المستوى، بما في ذلك أكثر من 1435 مخيما عشوائيا - 852 منها في منطقة البقاع. كما يعيش البعض الآخر في ملاجئ من شتى الأنواع التي يمكن تخيلها، بما في ذلك المباني المهجورة والمستودعات ومرائب السيارات. ونظرا لعدم توفر الموافقة الحكومية لبناء ملاجئ خاصة للنازحين أو إجراء أعمال ترميم كبيرة في الهياكل القائمة، تعمل الوكالات الإنسانية على تزويد النازحين بالمواد اللازمة لتدعيم مساكنهم على أفضل وجه ممكن. نظرا إلى توزع النازحين في 1700 موقع في مختلف أنحاء لبنان، يشكل ضمان حصول كل أسرة على المساعدة التي تحتاجها تحديا لوجستيا هائلا. يتم تشجيع أي أسرة نازحة بحاجة ماسة إلى المساعدة على الاتصال بالمفوضية والمنظمات الشريكة للحصول على المساعدة الطارئة. في عكار، قامت منظمة "كونسيرن" بتوزيع 467 غلافا بلاستيكيا بالإضافة إلى مجموعات مستلزمات لتجهيز المساكن لمقاومة العوامل المناخية في 11 مخيما عشوائيا. من بين المخيمات العشوائية الـ65 التي تم تقييمها في طرابلس من قبل الوكالات الإنسانية (1523 ملجأ تأوي 8245 شخصا)، تضررت تسعة مخيمات بشدة جراء العاصفة وسجلت أضرار طفيفة في 38 مخيما، في حين لم يتأثر 18 مخيما على الإطلاق. قدمت اللجنة الدولية لتنمية الشعوب 27 مجموعة مستلزمات لتجهيز المساكن لمقاومة العوامل المناخية في حين وزعت المنظمة الدولية للهجرة 67 مجموعة إضافية. كما قدمت منظمة التضامن الدولي 100 غلاف بلاستيكي و61 مجموعة مستلزمات لتجهيز المساكن لمقاومة العوامل المناخية في كل من المنية والضنية وزغرتا. وفي البقاع، عمد الصليب الأحمر اللبناني ومنظمة إنقاذ الطفولة ومجلس اللاجئين النرويجي إلى توزيع 155 خيمة كبيرة لضمان حماية الأسر النازحة من الثلوج والبرد. وتم تقديم أكثر من 1456 غلافا بلاستيكيا من قبل منظمة كفى وسوا والصليب الأحمر اللبناني ومجلس اللاجئين النرويجي إلى الأشخاص المقيمين في البقاع الشمالي. واصلت منظمة "كونسيرن" توزيع قسائم الوقود التي استفادت منها أكثر من 179 عائلة في بلدة خربة روحا. في جبل لبنان، قدمت مؤسسة الإسكان التعاوني الدولية ومنظمة الإغاثة الأولية أكثر من 300 غلاف بلاستيكي ومجموعة مستلزمات لتجهيز المساكن لمقاومة العوامل المناخية في مناطق الشوف والمتن وكسروان. قدمت اليونيسيف والمنظمات الشريكة المساعدة إلى 73000 طفل سوري يعيشون في مخيمات عشوائية معرضة للفيضانات من خلال إدخال تحسينات على المواقع. وشملت هذه المساعدة توفير 1100 مجموعة مستلزمات للصرف الصحي، فضلا عن إمكانية الوصول إلى المياه الصالحة للشرب. اما بشأن المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية فأشار التقرير: في كانون الأول 2014، باشر برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية - الموئل واليونيسيف بإدخال التحسينات على نظام الصرف الصحي في الشوف والجنوب من أجل تجنب تلوث الشوارع والحقول الزراعية والحد من تلوث الينابيع ومياه الشرب وتحسين تغطية التوصيلات لضمان معالجة مياه الصرف الصحي من المصدر وإصلاح شبكات الصرف الصحي التالفة. تم تحديث شبكات الصرف الصحي ومياه الأمطار في الصرفند (جنوب)، على سبيل المثال، من خلال إدخال أنابيب ثانوية إضافية لمياه الصرف الصحي من أجل ربط مأوى جماعي ومخيم عشوائي بالشبكة. وقد استفاد من هذا المشروع 12،483 مواطن لبناني و3125 نازحا سوريا. استفادت أربع بلديات في صيدا كانت تواجه مشاكل مماثلة في مجال الصرف الصحي أيضا من إعادة تأهيل أكثر من ثمانية كيلومترات من شبكة صرف صحي تخدم 9638 مواطنا لبنانيا و6396 نازحا سوريا. كما تم تمديد شبكة الصرف الصحي في داريا (الشوف) من خلال زيادة نحو 1300 متر، مما عاد بالمنفعة على 2895 مواطنا لبنانيا و1104 نازحين سوريين. في كترمايا (الشوف)، أدت عمليات التمديد إلى ضمان معالجة مياه الصرف الصحي من خلال محطة المعالجة في الجية. وقد استفاد من هذا المشروع 3979 مواطنا لبنانيا و1763 نازحا سوريا. تم إصلاح شبكة صرف صحي يبلغ طولها 450 مترا في شحيم (الشوف)، يستفيد منها 13565 مواطنا لبنانيا و5386 نازحا سوريا. كما وضع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية - الموئل واليونيسيف اللمسات الأخيرة على مشروع بالشراكة مع القطاع الخاص يهدف إلى الحد من تلوث نبع اليمونة في منطقة البقاع من خلال استبدال نظام أنابيب الصرف الصحي. يستخدم هذا النبع لتوفير مياه الشرب لـ15 قرية، ويقدر عدد المستفيدين ب 50000 مواطن لبناني و15000 نازح سوري. وفي مجال الصحة: بالتنسيق مع وزارة الصحة العامة، تم إجراء نحو 7000 معاينة في مجال الرعاية الصحية الأولية من قبل المفوضية ومؤسسة عامل ومركز الأجانب في جمعية كاريتاس - لبنان والهيئة الطبية الدولية وجمعية المقاصد واتحاد منظمات الإغاثة والتنمية (URDA). بالإضافة إلى ذلك، قدمت الوكالات الإنسانية العلاج وعمليات الإحالة والأدوية والرعاية أثناء الحمل وما بعد الولادة وخدمات تنظيم الأسرة والرعاية الصحية للطفل والتحاليل والفحوص التشخيصية، سواء من خلال العيادات المتنقلة أو داخل المراكز. كما تم إدخال نحو 1215 شخصا إلى المستشفيات خلال هذا الأسبوع، بما في ذلك 696 حالة ولادة. استفاد أيضا 3070 شخصا من دورات في التوعية الصحية تم توفيرها من قبل المفوضية والهيئة الطبية الدولية ومركز الأجانب في جمعية كاريتاس - لبنان والجمعية الخيرية الأرثوذكسية الدولية واتحاد منظمات الإغاثة والتنمية (URDA). وقد شملت المواضيع التي تم تناولها فحص سوء التغذية والتوعية الغذائية والصحة الإنجابية وتغذية الرضع وصغار الأطفال ووسائل منع الحمل والإسعافات الأولية وتعزيز صحة الأطفال. قدمت الهيئة الطبية الدولية 545 معاينة في مجال الرعاية الاجتماعية والصحة النفسية في خمس محافظات، وذلك من خلال خدمات التوعية والاتصال، فضلا عن تلك المقدمة في المراكز. كما تم إجراء 190 جلسة توعية على الصحة العقلية والنفسية والعنف القائم على نوع الجنس والزواج المبكر. زودت وزارة الصحة العامة ومنظمة "بيوند" واليونيسيف نحو 3200 طفل بالبسكويت الغني بالطاقة، وذلك من خلال 25 وحدة طبية متنقلة في 650 مخيما عشوائيا. كما زودت هذه الوحدات 1600 مريض في خيامهم بالإمدادات الطبية. تمت معالجة الأطفال المصابين بالإنفلونزا والحمى والأمراض الجلدية الناجمة عن الطقس البارد. تقوم لجنة الإنقاذ الدولية بجولة على المخيمات العشوائية والملاجئ الجماعية في بر الياس والمرج ومجدل عنجر وعرسال من أجل تقديم الإسعافات الأولية النفسية والاجتماعية للنساء والفتيات الأكثر تضررا جراء العاصفة. باشر فريق العمل الفرعي المعني بالتغذية، بقيادة وزارة الصحة العامة، بتحديث الخطة الوطنية الاستراتيجية للتغذية والأمن الغذائي للبنان التي كان قد تم وضعها في العام 2009. وهي تتضمن التغذية في حالات الطوارئ. هذه خطوة مهمة نحو تعزيز نظام مراقبة التغذية في البلاد من أجل رصد الحالة التغذوية للأطفال الأكثر عرضة للخطر في ضوء الانخفاض المتوقع في المساعدات الغذائية. وكجزء من مبادرة بناء القدرات داخل البلد، واصلت اليونيسيف والمنظمات الشريكة دعم الدورات التدريبية للعاملين الصحيين. وتهدف هذه التدريبات إلى زيادة المعارف والقدرات في مختلف الموضوعات الصحية، مثل اللقاح وإدارة تفشي الأمراض والأوبئة. وهي ستسمح للممرضات والممرضين بدعم الطواقم الطبية في مراكز الرعاية الصحية الأولية. وتحت عنوان الأمن الغذائي جاء في التقرير: منذ بداية شهر كانون الثاني، وصل برنامج الأغذية العالمي وشركاؤه إلى حوالي 902571 مستفيدا من خلال البطاقات الإلكترونية وسلال المواد الغذائية. قام اتحاد منظمات الإغاثة والتنمية (URDA) بتوزيع 2328 سلة غذائية و3500 ربطة خبز على 1،691 نازحا داخل المخيمات العشوائية وفي محيطها في كل من عكار وبيروت والبقاع. تدعم الجمعية الخيرية الأرثوذكسية الدولية مطبخا جماعيا في عكار لتوزيع الوجبات الساخنة وربطات الخبز على عدد من العائلات اللبنانية والسورية التي تحتاج إلى المساعدة في كل من منيارة وحلبا وتل عباس، وذلك بدعم من منظمة دياكونيا Diakonie Katastrophenhilfe - DKH. وقد وزعت الجمعية خلال الأسبوع الماضي 720 وجبة طعام على 240 أسرة (1200 شخص). يواصل برنامج الأغذية العالمي زيادة عدد المحلات التجارية الشريكة التي يمكن للمستفيدين فيها استخدام بطاقاتهم الإلكترونية. فقد تعاقد البرنامج حتى هذا التاريخ مع 403 متاجر شريكة في مختلف أنحاء لبنان. وفي اطار البرنامج الوطني لدعم الأسر الأكثر فقرا (NPTP) قال التقرير: تم إطلاق مكون البطاقة الإلكترونية (القسائم الغذائية) من البرنامج الوطني لدعم الأسر الأكثر فقرا من قبل وزارة الشؤون الاجتماعية في شهر تشرين الثاني 2014 لاستهداف 35000 عائلة لبنانية مستضعفة تحتاج إلى المساعدة الغذائية الشهرية. في حين يقدم برنامج الأغذية العالمي المساعدة التقنية، أدى تمويل المفوضية خلال شهري تشرين الثاني وكانون الأول 2014 إلى ضمان حصول 5076 أسرة لبنانية، تمثل حوالي 27209 مستفيدين على المساعدات الغذائية التي هم بأشد الحاجة إليها. يستبدل المستفيدون قسائم الطعام لدى التجار المتعاقدين مع برنامج الأغذية العالمي ويشترون المواد الغذائية التي يحتاجون إليها. وتحت عنوان حماية الطفل: كجزء من خطة التدريب لنقل القدرات إلى الشركاء المحليين، نفذت اليونيسيف تدريبا على المفاهيم الأساسية لحماية الطفل والعنف القائم على نوع الجنس، بما في ذلك الكشف والإحالة والدعم النفسي والاجتماعي. ولبناء قدرات مقدمي الخدمات في التعامل مع المراهقات بطريقة فعالة، أجري تدريب في الشهر الماضي من قبل الوكالات الإنسانية على تنفيذ منهج "سلامتي، رفاهيتي". وكان قد تم تطوير هذا البرنامج نتيجة لتقييم أجري في لبنان وشمل عددا من المراهقات والمسؤولين عن رعايتهن في العام 2014. يستهدف المنهج المراهقات السوريات واللبنانيات اللواتي تتراوح أعمارهن بين 11 و18 عاما، وهو يهدف إلى إكسابهن المعارف والمهارات التي قد تساعد على التخفيف من العنف القائم على نوع الجنس ومنعه والتصدي له. كما يمكن البرنامج المراهقات من تطوير آليات مواجهة إيجابية وإنشاء شبكة آمنة من الأصدقاء والداعمين الذين يمكن الاعتماد عليهم في حال التعرض لأي عنف قائم على نوع الجنس أو أي أشكال أخرى من العنف. اما بشأن التعليم: تم الانتهاء من خطة العمل السنوية للعام 2015 بقيادة وزارة التربية والتعليم العالي بما يتوافق مع خطة تأمين الحق في التعليم لجميع الأطفال في لبنان - RACE وخطة لبنان للاستجابة للأزمة (LCRP)، كما تمت الموافقة عليها من قبل مجلس الوزراء. كجزء من برنامج اليونيسيف للاستعداد لفصل الشتاء، وبالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم العالي، بدأ توزيع الوقود في 583 مدرسة رسمية واقعة على ارتفاع يفوق الـ500 متر في مختلف أنحاء لبنان، بما يفيد 155000 طفل. تمكن ما لا يقل عن 5000 طفل يعيشون في مخيمات عشوائية من الوصول إلى أنشطة التعليم غير النظامي في كل من الجنوب والبقاع وعكار إثر استخدام اليونيسيف والمنظمات الشريكة 350 غلافا بلاستيكيا ونصب تسع خيام لاستبدال تلك التالفة المستخدمة كمساحات للتعلم. بدأ التسجيل في الدوام المدرسي الثاني في الأسبوع الماضي، نهار الاثنين 12 كانون الثاني، وهو مستمر حتى 23 كانون الثاني، مع استهداف 57000 طفل بدعم من وكالات الأمم المتحدة. قدمت وزارة التربية والتعليم العالي قائمة بـ147 مدرسة محتملة لتنفيذ دوام تعليمي ثان، بما في ذلك ثماني مدارس في بيروت و38 في جبل لبنان و40 في البقاع و11 في النبطية و13 في الجنوب و37 في الشمال. تتواصل الجهود لتبادل المعلومات مع الأهل بشأن التسجيل في الدوام الثاني من خلال المتطوعين في مجال توعية النازحين والرسائل النصية القصيرة والملصقات المتاحة في مراكز التسجيل والمراكز المجتمعية والمدارس. شاركت وزارة التربية والتعليم العالي والمفوضية نهار الخميس 15 كانون الثاني في البرنامج الإذاعي الأسبوعي لليونسكو "نزوح وهموم" المدعوم من المفوضية. لقد ركز البرنامج، الذي يبث على إذاعة صوت لبنان (93.3 FM)، على التعليم والتسجيل في المدارس الرسمية. وللتعويض عن تأخر بدء المدارس في لبنان، تنظر وزارة التربية والتعليم العالي في إمكانية تمديد الدوامات المدرسية لشمل أيام السبت وتقصير فترات الاستراحة خلال أيام الأسبوع. كما وافقت الوزارة على إعادة تأهيل 61 مدرسة بتمويل من الاتحاد الأوروبي وإيطاليا وكندا من أجل تلبية معايير السلامة وإمكانية الوصول.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع