اكرم شهيب : الوزارة تقوم بمشروع وطني كبير لزرع 40 مليون شجرة | أطلقت جمعية "لنا الشبابية"، وبالتعاون مع " المنظمة الدولية للسلام والتنمية"، وبرعاية وزير الزراعة أكرم شهيب ممثلا بأنور ضو، في إحتفال أقيم في منتجع "الجية مارينا" في إقليم الخروب، أكبر حملة تشجير في لبنان، والتي تبدأ في المناطق الجبلية وتمتد على طول الأراضي اللبنانية، في حضور ممثل النائب علاء الدين ترو محمود أبو صالح، ممثل النائب نعمه طعمه منير السيد، وكيل داخلية الحزب التقدمي الاشتراكي في اقليم الخروب الدكتور سليم السيد، رئيس اتحاد بلديات اقليم الخروب الشمالي محمد بهيج منصور، رئيس اتحاد بلديات اقليم الخروب الجنوبي حسيب عيد، مسؤول حركة أمل في الشوف أحمد الحاج، المسؤول السياسي للجماعة الاسلامية في جبل لبنان عمر سراج، رئيس غرفة التجارة والصناعة في صيدا والجنوب محمد صالح، مفوض التربية في الحزب التقدمي الاشتراكي سمير نجم ورؤساء بلديات ومشايخ ورهبان ومهتمون. الشيخ عبدالله إستهل الحفل بكلمة ترحيب للدكتورة حليمة القعقور، ثم تحدث الشيخ اياد عبد الله فأشار الى أنه "ليس صدفة ان يرتبط اقليم الخروب بشجرة الخروب"، مؤكدا ان "هذه الشجرة لها أهمية كبيرة"، لافتا الى ان الدراسات اثبتت ان هذه الشجرة تعطي منتوجات يفوق عددها العشرين صنفا اضافة الى الدبس ذات قيمة غذائية كبيرة". الأب غاوي ثم تحدث رئيس مدرسة دير مار شربل في الجية الأب سمير غاوي فبارك الحملة، مشيرا الى ان "هذا المشروع له اهمية من ناحية المحافظة على البيئة وتوسيع الرقعة الخضراء، وإبعاد لبنان عن التصحر". الشيخ العاملي من جهته إعتبر الشيخ محمد علي الحاج العاملي "ان حملة التشجير هي سنة حسنة"، مشيرا الى "انه من المفيد في هذه الظروف التي تمر بها البلاد ان تنطلق هكذا حملة كرد حقيقي على الفراغ الذي نعيشه وحالة التعطيل والشلل العام". الشيخ أبو غانم ورأى الشيخ زياد أبو غانم "ليس المهم ان نزرع، الأهم هو أين نزرع؟ ومتى نزرع، وحماية هذا الزرع الى ان يقوى عوده"، داعيا الى "الاعتناء بالأرض والبيئة لأن الانسان ابن بيئته". صغير وتحدث رئيس "جمعية لنا" زياد صغير فاشار الى أهمية "هذا اللقاء البيئي بإمتياز لنكون سويا يدا واحدة في اعادة لبنان الى سابق عهده البلد السياحي الاول في الشرق الاوسط المتميز بطبيعته ونقائه"، مؤكدا ان "لا حدود لعمل الجمعية لا في التاريخ ولا في الجغرافيا وهو عمل يشمل المناطق اللبنانية كافة دون استثناء بعيدا عن التمعن في اللون والدين والمذهب وايمانا منا بلبنان الموحد ذات العلم الواحد". ضو وختاما القى ضو كلمة الوزير شهيب فأكد "ان اقليم الخروب الذي ارتبط اسمه بالشجرة، هو اقليم الخضرة والجمال كما هو اقليم العزة والعروبة والعنفوان والنضال"، مثنيا على دور الجمعيتين على هذا المشروع الواعد". وقال: "لبنان عرفناه لبنان الأخضر، تغير، فوزارة الزراعة تقوم بمشروع وطني كبير لزرع اربعين مليون شجرة، هذا مشروع أطلقته الوزارة في العام 2012، ومن اطلق الوزير شهيب استراتيجية هذا المشروع منذ حوالي الشهرين برعاية رئيس الحكومة تمام سلام، لأن الغطاء النباتي في لبنان كان في الستينات 30 بالمئة من مجموع الارض اللبنانية. فعشية الاحداث في العام 1975 تراجع الى حدود 20 بالمئة، اليوم الغطاء النباتي في لبنان لا يتعدى 13 بالمئة، هناك حاجة ملحة لاعادة هذا الغطاء النباتي، وهذه الحاجة بعد الدراسات العلمية بينت انه يجب زرع 70 الف هكتار من الارض اللبنانية، فمن هنا جاءت فكرة الاربعين مليون شجرة لتغطية 70 الف هكتار، وهذا المشروع تقوم به وزارة الزراعة بالتعاون مع وزارات اخرى، كوزارتي البيئة والداخلية، وبالتعاون مع منظمات دولية كالفاو والاتحاد الاوروبي والبنك الدولي، لأن هذا المشروع هو مشروع يكلف الخزينة، فمن هنا كان التعاون مع المنظمات الدولية للتمويل، فالذي يخفف الكلفة هو تعاون الجمعيات والبلديات والمدارس، فالمبادرات التي تشبه هذه المبادرة تساعد كثيرا، اولا في تخفيف الكلفة ، وثانيا في تأمين نجاح هذا المشروع، ونحن حين نعيد الخضرة في لبنان الى سابق عهدها، نحقق غايتيت اساسيتين، الاولى غاية جمالية سياحية، وثانيا لماذا لا تكون الزراعة، زراعة مجدية اقتصاديا". أضاف :"ان الوزارة توزع نصوبا كثيرة في موضوع الصنوبر، واما بالنسبة لشجرة الزيتون، فهي شجرة مباركة وتاريخية وتعطينا غلة تصل الى بعض الاحيان الى 50 الف طن من الزيت في السنة الواحدة، نحن نعمل في وزارة الزراعة على حماية الانتاج المحلي من المضاربة الاجنبية، فقد تشكلت لجنة وزارية من اجل حماية الانتاج المحلي، ثم سنعرض على مجلس الوزراء في أقرب جلسة موضوع انشاء المؤسسة العامة للزيت والزيتون لإحتضان هذه الثروة الاقتصادية كما نحتضن الشمندر السكري، علينا ان نسعى الى إعادة الأشجار الى لبنان، لنعيد الجمال ونحسن الثروة الإقتصادية، وهنا أتمنى على البلديات أن تساهم مع الجمعيتين في هذا المشروع والوزارة مستعدة لتقديم كل مساعدة شرط ان يحصل تعهدا لما يزرع، لأنه كما تعلمون نحن نزرع والمنشار ماشي، فإذا ما تعهدنا الزرع، وإذا ما روينا ما نزرع، هذا الزرع يموت"، مؤكدا "ان الشجرة لا هوية لها"، لافتا الى "اننا تعودنا منذ الصغر ان ننشد نشيد الشجرة الى جانب النشيد الوطني".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع