مقدمة النشرة المسائية - الجديد 22/1/2015 (بالفيديو) | ما تُفرّقُه السياسةُ على طاولةِ مجلسِ الوزراء تَجمعُه الشهادة  فمنذ اندلاعِ حكومةِ المصلحةِ الوطنية لم يَقفِ الوزراءُ على قلبِ رجلٍ واحد كما موقفُهم اليومَ لجهةِ إدانةِ الاعتداءِ الإسرائيليِّ في القنطيرة الذي أدّى الى استشهادِ عددٍ من اللبنانين وأبرأت الحكومةُ الذّمةَ مِن أيِّ تصريحٍ سياسيٍّ لا يُعبّرُ عن رأيِها ولفت المجلسُ إلى خرقِ إسرائيلَ المتكرّرِ للقرارِ ألفٍ وسبعِ مئةٍ وواحدٍ باعتداءاتِها على لبنانَ وجيشِه مؤكّدةً أنّ أيَّ تصدٍّ لهذهِ الاعتداءاتِ يَتحقّقُ بوَحدةِ اللبنانيينَ وتضامنِهم  ولولا الإحراجُ لأعلنتِ الحكومةُ تَمسّكَها بمعادلةْ جيش وشعب ومقاومة التي أقدمت على ترجمتِها  اليومَ في الصياغةِ ورُوحيةِ الثلاثيّة لكنْ بعباراتٍ غيرِ حَرْفية  خِيارُ المقاومة  لأهلِه في الثلاثينَ مِنَ الجاري معَ كلمةِ الأمينِ العامِّ لحِزبِ الله السيد حسن نصر الله  وخِيارُ الجيشِ لقيادةِ مؤسستِه وضباطِه وعناصرِه المشرفينَ على تلالِ وجرود عرسال حيثُ مَنبعُ الإرهاب  ومنه جرى إبطالُ مفعولِ سيارةٍ ثانيةٍ مفخخةٍ في أقلَّ مِن أُسبوعٍ واحدٍ كانت محمّلةً بخمسةٍ وعِشرينَ كيلوغراماً من الموادِّ المتفجرة  أما الشعبُ ثالوثُ المعادلةِ المُقدّس فهو إن نُحّيَ في السياسةِ فإنّه على قدْرِ المسؤوليةِ عندما تتعلّقُ الأمورُ بالأرضِ والقضايا الوطنية  ومن جملةِ المِلفاتِ التي حُيّد لبنانُ وشعبُه وقضاؤُه عن تسلّمِها المَحكمةُ الدَّوليةُ التي تواصلُ لياليَ الأُنسِ في لاهاي مع شهاداتِ عاطلينَ مِن العملِ السياسيّ  ومتفرّغين للسهرِ في النهارِ وعلى سردِ قِصصٍ  وسوالف  مِن زمنِ ما قبلَ الاغتيالِ وبينَها  حكاية تنكة الزيت" التي وُزِّعت في بيروت وما رافقَها من أحداثٍ أمنية  فبعد مَروان وغطاس  حلّ سليم دياب ضيفاً على المحكمةِ متأثراً بمُناخاتِ مَن سبقه إلى الشهادة لكنّه اختَلف عن زملائِه بمِيزةِ أنه لم يَزُرْ سوريا مرّة  ولم يلتقِ أياً مِن قيادييها   وهو لا يَعرفُ أبو عبدو من رستم عزالة ويكادُ يعتقدُهما شخصينِ منفصلين  له الفخرُ بأنّ السوريينً رفضوه مرشّحاً على لائحةِ رفيق الحريري النيابية لكنَّ الرئيسَ الراحلَ رَفَضَ القرارَ السوريّ ووَقَفَ ضِدَّه وأصرَّ على ترشيحِ دياب حتّى الفوز  والشهادةٌ لسليم دياب أنّ الحريري كانً لديهِ قوةُ الرفضِ للطلبٍ السوري  وأنه وقفَ وِقفةَ رجلٍ أمامَ عُتاةِ تقريرِ المصيرِ الانتخابي  هذا يعني أنّ الرئيسَ الحريري كان يمتلكُ قوةَ أن يقول  لا  للآمرِ السوريّ ولم يكُن مأموراً  وطلبُه يُطاعُ بدليلِ أنه فرضَ دياب نائباً ونال المراد فما الذي حَدث ليصبحَ الحريري في موضِعِ الرضوخِ للرَّغَباتِ السورية  ما لم يتطرّقْ اليه دياب أنّ رئيسَه بات ضالعاً في ذاك الوقتِ معَ السوري سياسياً وأمنياً وتجاريًا وصار جُزءاً منَ المنظومةِ المركّبةِ التي ترفدُ النظامَ الامنيَّ السوريَّ اللبنانيَّ المشتركَ بالدعمِ وتسلمُها مفاتيحَ المدن  ومَن يَنصهرْ إلى هذا الحدّ تتخلَّ عنه اللاءات  والنِعَمُ السياسيةُ تَفرِضُ النَّعَم 

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع