مواقع التواصل الإجتماعي عالم جديد.. ولكن!!! | نعمة ونقمة في آنٍ واحد...  وتبقى طريقة الإستخدام هي الفيصل... العالم الإفتراضي... العصر الإلكتروني... الذكاء الاصطناعي... إنها مواقع التواصل الإجتماعي... التي أحدثت أعظم ثورة تكنولوجية في القرن الحادي والعشرين، وأخترقت كل الحواجز الجغرافية والزمانية، وتخطّت شهرتها حدود العالم بأسره وفاقت كل التوقعات وأدت إلى تحوّلات كبيرة في تكنولوجيا الاتصال. فهذا العالم الإفتراضي، في تطوّر وتنامي متسارع لم يشهد العالم له مثيل من قبل. فمواقع التواصل الإجتماعي تستقطب أكثر من ثلثي مستخدمي الإنترنت، ومن أشهر هذه المواقع: «الفايسبوك وتويتر واليوتيوب»... فهي شبكات إجتماعية تفاعلية للتواصل المرئي والصوتي ولمشاركة الآراء والأفكار والصور... ومع مرور الوقت فرضت تلك المواقع معادلات جديدة في حياة الأفراد وعلاقاتهم الإجتماعية وأشكال تفاعلهم وأساليب تواصلهم... وسيطرت على أهتماماتهم واستحوذت على الكثير من أوقاتهم، وأصبحت جزءا لا يتجزأ من حياتهم. وعلى غرار ذلك، أخذت مواقع التواصل الإجتماعي منحى آخر يتعدّى الدور الإجتماعي والترفيهي، إلى الدور الكبير الذي لعبته في مواكبة «الربيع العربي» والثورات إلى حد تسمية بعض الثورات بثورة «الفايسبوك». فالفايسبوك وتويتر، في عصر الثورات، تحوّلتا إلى ساحة حرب حقيقية وكانتا الشاهد الملك على الأحداث والمجريات  التي شهدتها دول «الربيع العربي». والسلاح الذي يساوي قدرة الرصاص ويتعدّاها أحياناً، من خلال سرعة إيصال المعلومات ومواكبة الحدث والقدرة على الالتفاف على الرقابة والقمع. والوصول إلى أكبر عدد من الناس في لحظات معدودة. وأصبحت تنافس وسائل الإعلام التقليدية من حيث السرعة والتفاعلية. فتحوّل هذا العالم الإفتراضي لخدمة قضايا العالم الواقعي... الشباب ومواقع التواصل الإجتماعي إلى أي مجتمع نحن قادمون؟! { آمنة غانم تصف مواقع التواصل الإجتماعي بأنها حوّلت العالم إلى قرية كونية صغيرة. وأتاحت الفرصة لمستخدمي هذه الشبكات بالتواصل فيما بينهم في أي وقت وفي أي مكان في العالم. فخلقت نسيجا إجتماعيا جديدا، وفرضت أساليب عيش لم نألفها من قبل. وأضحت جزءا من حياتنا لا نستطيع الإستغناء عنها، نظراً إلى أهمية الدور الذي باتت تؤديه في مختلف الميادين، كسياسية التي لعبت دور حيوي وفعّال في ثورات الربيع العربي وتحوّلت إلى مكان للإستقطاب والإهتمام ومن قبل الجميع في مختلف المجالات. وتضيف آمنة، أنا شخصياً أتابع أخبار السياسة وآخر المستجدات على الساحتين المحلية والعالمية عبر شبكات التواصل الإجتماعي لما تتمتع من سرعة بنقل الأخبار ومواكبة الأحداث. فأصبحت تلك المواقع مصدر للكثيرين بما فيهم وسائل الإعلام. فكثيرة هي الأخبار التي تنشر أولاُ على صفحات التواصل الإجتماعي ومن ثم تتناقلها وسائل الإعلام. وترجح آمنة أنه بعد عدة سنوات سيتحوّل العالم كله ليدور في نطاق هذا العالم الإفتراضي ونحن قادمون إلى عالم جديد ما بعد الجديد... { ويشاطر أحمد أبو كنج كلام آمنة ويقول: انها ثورة التكنولوجيا في عالم الاتصال التي فاقت تصوّر الجميع وأنتجت إعلاما جديدا وخاصا بنظامه وقواعده. فيعتبر أحمد أن هذه المواقع جعلت الحياة الإجتماعية أسهل ووطدت العلاقات من خلال القدرة على التواصل والإطلاع المستمر والدائم بين الجميع. فأصبحت مكانا للالتقاء وتبادل الأفكار والأخبار والصور... ويضيف أنه من خلال صفحات «الفايسبوك والانستغرام والواتساب»، أبقى على تواصل دائم ومستمر مع جميع أصدقائي ولم يعد الزمان والمكان يشكّلان أي عائقا أمامي.. وهذه المواقع تتمتع بتطوّر دائم ومستمر لما تقدمه من إحداثيات جديدة... ويختم بالقول: لا أحد يعلم هذا التطوّر التكنولوجي المتصاعد بسرعة تفوق الخيال، إلى أين يتجه؟ { وتؤكد إيمان إبراهيم أنه عصر التكنولوجيا وشبكات التواصل الإجتماعي التي أحدثت نقلة نوعية لم يكن أحد يتصوّرها. وغيّرت حياتنا حيث أصبحت صفحات الفايسبوك وتويتر الرفيق الدائم في جميع تفاصيل حياتنا، ومساحة لتبادل الآراء والأفكار بشكل سهل ومسلٍّ. وللدلالة على أهمية وسائل التواصل الإجتماعي في حياتنا. فعند حصول أي عطل  مفاجئ على تلك الشبكات تحدث ضجة عالمية وإعلامية ويصبح الحديث الأول للجميع مما يشير أننا لم نعد قادرين على الإستغناء عنه. والأرقام خير دليل لذلك حيث وصل عدد مستخدمي الفايسبوك إلى مليار شخص، ويتم إرسال حوالى 200 مليون تغريدة يومياً... رأي { منى صياح (أستاذة في علم الاجتماع) تقول: لم يسبق لأي عصر من العصور أن شهد التقدّم الهائل في شبكات الاتصال مثل الذي حصل في القرن الحادي والعشرين حيث تعتبر ثورة في عالم التكنولوجيا، ومن أهم ما توصل إليه العقل البشري. فقد دخلت شبكات التواصل الإجتماعي إلى كل منزل ولم تقتصر فقط على الطبقات الغنية. فمواقع التواصل الإجتماعي لعبت دوراً مهم في عالمنا الذي نعيش فيه، فقد حوّلت العالم إلى قرية صغيرة متصلة ببعضها البعض. فيمكننا معرفة آخر التطوّرات التي تحصل في أي مكان دون أي عناء ونحن جالسين أمام شاشات الكمبيوتر. فقد سهّلت حياة الناس وأصبحت بالنسبة للعديد من ضرورات الحياة إلى أن تخطّت حدود الترفية والتسلية إلى التأثير في المجتمعات وتغيير أنظمة حكم وتعبئة وحشد للرأي العام. وخلقت ما يسمّى برأي العام الإلكتروني. وتعتبر منى، أن الشباب هم أكثر الفئات تأثراً وانخراطاً بوسائل تكنولوجيا الاتصال. حيث حلّت «الدردشة» على شبكات التواصل الإجتماعي مكان التفاعل وجهاً لوجه، وباتوا يفضلون الدردشة مع الأصدقاء أكثر من التواصل مع أفراد الأسرة. ومما أحدثه من آثار ومضار إجتماعية عديدة منها العزلة والانطواء إلى حد الوصول إلى الإدمان فيصبح لدى الشباب عالمهم الخاص ضمن حدود هذه الشبكات. وينحصر تواصلهم في فلك العالم الإفتراضي الذي انتجه لغة جديدة افرزت مصطلحات خاصة تحوّلت إلى رموز وأرقام. وإلى جانب ذلك، لا يوجد رقيب ولا حسيب على صفحات التواصل الإجتماعي مما يسمح بنشر أفكار ومعلومات مغلوطة وغير دقيقة وبث الشائعات التي تكثر في الأحداث المهمة مما  يؤثر سلباً على المجتمع. وتختم صياح بالقول: «على الجميع توخي الحذر في التعامل مع هذه المواقع والتي يستخدمها الكثيرين لعمليات إحتيال كبيرة مثلا وخصوصاً أن نسبة الجرائم الإلكترونية في تزايد». إذا هذا العالم الافتراضي له إيجابياته كما له سلبياته... فمواقع التواصل الإجتماعي نعمة ونقمة في آن واحد... وتبقى طريقة الأستخدام هي الفيصل!! ففي الخلاصة، عجلة التطوّر انطلقت بسرعة جنونية... وقطار تكنولوجيا الاتصال مستمر وبوتيرة متسارعة... ولا أحد يعلم أو يمكن أن يتخيّل أين هي المحطة الأخيرة؟! لأنها البداية على عالم مفتوح ومتغيّر تربّع على عرش العالم... فهذا العالم الإفتراضي تقدّم على العالم الواقعي وعلى الجميع اللحاق به والإستفادة منه...

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع