فرعون خلال اطلاق برنامج الادارة الفندقية والسياحة :الدفاع عن السيادة. | أطلقت الجامعة اللبنانية - الكندية - عينطورة مساء أمس، برنامج "الإدارة الفندقية والسياحة" بالشراكة مع المدرسة الفندقية في جنيف برعاية وزير السياحة ميشال فرعون وحضوره، وحضور رئيس الحكومة السابق لمقاطعة جنيف الدكتور كارلو لامبرخت، شربل خليفة ممثلا وزير العمل سجعان قزي، غسان صياح ممثلا وزير البيئة محمد المشنوق، ممثلين عن الأجهزة الأمنية: العقيد مروان صافي ممثلا المدير العام لأمن الدولة اللواء جورج قرعة، النقيب طوني عقيقي ممثلا المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم، النقيب نبيل غانم ممثلا المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء ابراهيم بصبوص، السفير الأميركي السابق في لبنان فانسنت باتل، رئيس مجلس إدارة الجامعة الدكتور روني ابي نخلة، المدير العام للمدرسة الفندقية في جنيف آلان برونييه،، فاعليات ثقافية، أمنية، اجتماعية وأكاديمية. استهل الحفل بالنشيد الوطني، فالنشيد السويسري ونشيد الجامعة اللبنانية - الكندية، وألقى رئيس الجامعة أبي نخلة كلمة شكر فيها الوزير فرعون لرعايته احتفال اطلاق كلية الفندقية والسياحة في الجامعة اللبنانية - الكندية ودعمه المتواصل والدائم وتعاونه مع المؤسسات السويسرية، مشيرا الى ان لبنان تخطى المعوقات الإجتماعية، الإقتصادية والسياسية. كما شكر لامبرخت الذي قدم الى لبنان لرعاية مشروع الشراكة وشجع التبادل التربوي والمهني مع المؤسسات اللبنانية، ومدير المدرسة الفندقية برونييه للشراكة التي أبرمها بين المؤسسات التي يديرها والجامعة اللبنانية -الكندية LCU وسمح لها بمضاعفة عدد المتخرجين في الإختصاص الفندقي، معتبرا ان سويسرا تمثل الإنفتاح والتطور والحياد والإتزان والعدالة والحق، وهي قيم عالمية التزمت بها الجامعة اللبنانية - الكندية في إدخالها ضمن برامجها التعليمية. ثم ألقى برونييه كلمة اعتبر فيها "ان التعليم الفندقي في المدرسة الفندقية - جنيف يعتبر متقدما جدا"، وأعرب عن سروره في "نقل خبراته الى بلد مثل لبنان في طور التقدم في القطاع السياحي". كما أكد تخريج أشخاص يديرون ويستثمرون في القطاع الفندقي على عكس ما كان سائدا لدى البعض الذي يختصر هذه المهنة على مستوى الخدمة أو العمل في المطبخ. بدوره اعرب لامبرخت عن سروره في حضور توقيع عقد الشراكة ما بين الجامعة اللبنانية - الكندية والمدرسة الفندقية في جنيف، وحيا التطور السريع للجامعة والذي ترجم في عقد شراكة مع جامعات عدة في فرنسا ولا سيما جامعة بوردو وسانت اتيان، وعقد الشراكة الذي يوقع اليوم مع المدرسة الفندقية في جنيف والتي صنفت في 2011 بين الجامعات العشرة المميزة في العالم، مشيرا الى ان هذه الشراكة ستحمل طابعا إيجابيا للجامعتين وستعود بالمنفعة للتلامذة الذين سيكون لهم شرف الإنتساب اليها، كما أعرب عن سعادته بولادة هذه الشراكة بالرغم من الأزمات والأوضاع المتوترة التي تسود في بلدان الشرق الأوسط ولبنان. فرعون اما الوزير فرعون فأعرب عن افتخاره كمواطن وكوزير وكمحب للحضارة بهذا العمل الكبير والذي اعتبره نوعا من المقاومة، لافتا الى ان لبنان قاوم الإحتلال وتوصل الى القرار الدولي 1701 والذي سنحافظ عليه ونحصنه. واعتبر ان "لبنان اليوم يقاوم الإرهاب وعليه أن يقاوم ايضا الجهل"، معتبرا ان هذا العمل هو فعل تحد وفعل إيمان بلبنان المستقبل وفعل مقاومة". وأشار الى "ان هناك مسارين، مسار أمني وسياسي لدعم الجيش والدفاع عن السيادة، والسياسي السعي الى انتخاب رئيس للجمهورية. أما المسار الثاني فهو بأهمية المسار الأول وهو الدفاع عن الحرية والديموقراطية والسياحة والفن والتراث والحضارة. وأكد ان هناك "نوعا من المشهد لتخييرنا ما بين الفاشستية الدكتاتورية والأصولية الإرهابية الوحشية والحركة السياحية، وقال: "اننا في لبنان نرفض الدكتاتورية الفاشيستية والإرهاب والأصولية الوحشية ونقول ونشدد على "نعم للحضارة للحرية وللديمقراطية"، مشددا على ان الدفاع عن السيادة والأرض يتوافق مع الدفاع عن الحضارة لنحافظ على ماضينا وتراثنا ومستقبل اولادنا وحضارتنا". وقال: "ان جميع الدول من عربية وأوروبية واميركية ومن إيرانية وسعودية عقدت مؤتمرات لتحييد لبنان، فنحن علينا في لبنان أن نخطو خطوة سياسية نحو تحييد لبنان في حال طالت هذه الأزمات في المنطقة، وبطريقة جدية نترجم الحياد تجاه كل دول المنطقة، الا الحياد تجاه القضية الفلسطينية والتي نعتبرها محقة". وحيا وزير السياحة الدكتور ابي نخلة والجامعة اللبنانية - الكندية التي قامت بهذاالعمل الجبار، معتبرا "ان لبنان بلد سياحي بامتياز"، مشيرا الى ان "هناك مشاكل ولكن في الحقيقة هناك اتفاق سياسي على الإستقرار والأمن في لبنان والذي سمح أن يكون هناك موسم سياحي وحركة سياحية"، لافتا الى ان "قطاع السياحة هو مهم بالنسبة الى لبنان، واللبنانيين يبرعون ويبدعون في تطوير ونمو هذا القطاع ان كان في الداخل اللبناني أو خارجه". ثم قام الدكاترة بتوقيع عقد الشراكة ما بين الجامعة اللبنانية - الكندية والمدرسة الفندقية في جنيف. كما وزع رئيس الجامعة ابي نخلة دروع تذكارية على كل من وزير السياحة ولامبرخت وبرونييه وممثل شركة كفريا عربون محبة وتقدير.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع