الوزير زعيتر في افتتاح مقر نقابة المهندسين في ضبيه: سنحذو حذوكم في أن. | افتتح وزير الأشغال العامة والنقل غازي زعيتر ورئيس اتحاد المهندسين اللبنانيين مبنى نقابة المهندسين الجديد في ضبيه، في احتفال أقيم، في الثالثة من بعد ظهر اليوم، في المبنى الجديد، بحضور النقباء السابقين: الياس النمار وسمير ضومط وصبحي البساط، النائب السابق سليم عون، نائب نقيب المهندسين في بيروت جورج الفغالي، وعدد من أعضاء مجلس النقابة الحاليين والسابقين وحشد من المهندسين. بداية، تحدث أمين المال في نقابة المهندسين في بيروت ميشال متى فقال: "نتطلع نحن معشر المهندسين أن تحذو النخبة السياسية حذونا في وضع أهداف تكون لمصلحة الوطن والمواطن، ليبقى عامل التطور قائما في رؤى مستقبلية للاجيال الصاعدة ولنتخلص من الموروثات السلبية التي لم تجلب للبنان، إلا الخراب والدمار، ولنعمل على تشييد صروح علمية ومهنية يتشرف بها اللبنانيون، خصوصا أن أصحاب الاختصاصات الحرة في لبنان مبدعون في أعمالهم ودراساتهم". وألقى نقيب المهندسين في بيروت خالد شهاب كلمة قال فيها: "نحن في حفل افتتاح مقر جديد لنقابة المهندسين، لنؤكد قدراتنا في التوسع العملاني للنقابة، خدمة للعامة وللزملاء المنتسبين من كل الاختصاصات، وتسهيلا على المتعهدين والمقاولين ومنشئي الابنية والعقاريين وغيرهم، وتأكيدا لمدى التطور الذي لحق بنقابة المهندسين، الذي يعود إلى مدماك الاولين من النقباء وأعضاء مجلس النقابة ورؤساء الفروع من كل الاتجاهات والاختصاصات والمشارب، الذين لا يسعني إلا شكرهم وتقديرهم. وإني أقول لهم ولمن سبقهم، أنتم رجال لبنان الحقيقيون، وأنتم البناؤون والمطورون، ولولا عطاءاتكم وتضحياتكم في أعتى الظروف وأحلكها لما كنا نعيش اليوم هذه الوقفة الابداعية التي ستليها وقفات مماثلة في مناطق أخرى في القريب، وليس البعيد، خدمة للنقابة وأهلها". أضاف: "نخص بمناسبتنا هذه، صاحب الفضل الأول في شراء المقر وتلزيمه وتنفيذ أعماله، الزميل الصديق النقيب إيلي بصيبص. كما لا يسعنا أن ننسى المتابع المثابر لكل الأعمال منذ البداية، وحتى هذه اللحظة نائب النقيب الزميل الصديق جورج الفغالي. إن كنا اليوم نتوج عملا بدأه الاسلاف، فإننا نبني مدماكا آخر من التعاون المتمايز، لأننا عندما نحقق عملنا المرئي والملموس في منشآت وتجهيزات، إنما نترجم نمط التعامل النقابي في لمسة متحضرة تعطي للشيء حيوية وللجمود حياة. إنها مهنتنا التي تتميز بالابداع وتتلازم مع الفن في أبعاده اللامتناهية". وتابع: "إذا كان الحجر يأخذ منا وقتا لنبني بيتا جديدا للمهندس على مساحة الوطن، إنما الأهم هو المهندس نفسه الذي نشكل فيه إنسانا متألقا مهنيا، فنانا ومسؤولا، مصمما ومنتجا، مبادرا ومؤازرا، يرسي معالم الاستقرار البنيوي في عالم الاقتصاد الحديث. إننا في ورشة عمل أكبر وأعظم وأهم، إننا في ورشة بناء المهندس اللبناني المبدع، الذي عقدنا عزمنا على تحقيق نمو فيه، في المعرفة والثقافة والتخصصية والانتشار". وختم: "نحن نقابة المهندسين في بيروت واتحاد المهندسين اللبنانيين، نبادر حيث لا يتحرك أحد لورشة عمل كبيرة جدا، نبدأ بالمواصفات التي نريدها أن توجه القرار إلى مكان مختلف في الاداء والنتيجة والفائدة، ونعبر بالشروط الفنية المنضبطة لنصل إلى إخراج عمل هندسي سباق نكون فيه قدوة في العالم العربي القريب منا، وحتى العالم البعيد عنا. وإلى الملتقى في تدشين مقرات أخرى، يكون الهدف فيها إراحة المهندس ومن يعمل معه، ويكون بناء صروح كهذه نموذجا تفاعليا على كل الاراضي اللبنانية، ليعم الخير والابداع، وليحذو من يرغب حذو نقابتنا والقيمين عليها في نشر المعرفة والعلم والابداع". ومن جهته، قال زعيتر: "أطمئنكم إلى أننا نحن السياسيون سنحذو حذوكم في أن نكون وحدة واحدة، نقابة واحدة في لبنان، نقابة لكل طوائف لبنان ولكل ابنائه. لقد بدأنا الحوار في ما بيننا لنكون نقابة جامعة، كما أنتم اليوم أيها المهندسون الكرام. نعم، هذه خطوة نحو بناء لبنان وبناء الانسان فيه، أي أن نلتقي جميعا وان نكون معا لنبني هذا الوطن، نبني الانسان كما أسلف الاستاذ خالد، نؤمن ببناء هذا الانسان الذي يعمل من أجل بناء لبنان الواحد، الموحد، القادر، السيد، المستقل، هذا اللبنان لجميع ابنائه وطوائفه، أينما كان". أضاف: "نلتقي اليوم في افتتاح هذا المبنى في نقابة المهندسين في بيروت، هذا المبنى الذي تشرفت برعاية افتتاحه على أمل ان نلتقي معكم، وأعاهدكم أن تبقى اليد ممدودة والتلاقي في ما بيننا لأني مؤمن بأن نقابة المهندسين، كما بقية النقابات الحرة في لبنان، تستطيع أن تؤدي دورا فعالا لنعود بلبنان الذي نطمح إليه، لبنان الواحد القوي، المستقر والمطمئن، لنكون أيضا خلف جيشنا البطل الذي يتعرض في هذه الأيام لهجمة من التكفيريين والارهابيين لنكون جميعا صفا واحدا من أجل هذه الوحدة". وتابع: "نفتتح اليوم هذا الصرح، على أمل التعاون في ما بيننا كوزارة ونقابة سواء أكان في بيروت أم في الشمال، لنستطيع أن نبني معا ونحقق هذه الأهداف التي نطمح إليها من دون استثناء. جميعنا نعمل لبناء هذا الوطن. وكما نعمل فنيا في بناء الحجر، واجبنا أن نؤسس لبناء البشر على قواعد سليمة وقيامة لبنان على أن نلتقي من أجل تحقيق أهداف المهندسين والنقابة". وختم: "لقد فوجئت بعدد المهندسين. وكما تعلمون، لي شرف توقيع إذن المزاولة، فشارف الرقم على 59، لكن علمت أن عددا كبيرا منهم في الخارج. وكما تروون، فإن هذا الرقم كبير على لبنان، لكن نأمل أن تتوافر الأعمال لهؤلاء الزملاء سواء أكان في لبنان أم في الخارج، على أمل افتتاح مراكز جديدة للنقابة".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع