أحمد الحريري: نموذج رفيق الحريري يصلُح لكل الدول التي تشهد أزمات | أكد الامين العام ل"تيار المستقبل" احمد الحريري، بعد زيارته ضريح الرئيس الشهيد رفيق الحريري، ان "الرئيس سعد الحريري اراد ان يكون مع كل اللبنانيين في الذكرى العاشرة لاغتيال والده، ومجيئه اليوم الى لبنان يعني ايمانه بالبلد وبأن يبقى الامل موجودا لدينا، وايمانه بان المستقبل في هذا البلد لا يزال موجودا كي نسير به على خطى الرئيس الشهيد". وقال: "لا شك ان السنوات العشر الماضية كانت صعبة، ولكن علينا ان ننظر الى السنوات العشر المقبلة، فالرئيس رفيق الحريري كان رسالة. كلنا تابعنا البارحة الوثائقي الذي عرض عنه وعشنا معه الحلوة والمرة في هذا الوثائقي، لكن الرئيس الشهيد عاش هذه اللحظات دقيقة بدقيقة يوميا على مدى 25 سنة، وكان لديه ثقة دائما بان اللبنانيين قادرون على تخطي الصعاب طالما انهم اتخذوا قرارا بالتسامح. واليوم في 14 شباط نوجه دعوة الى اللبنانيين كي يفتحوا قلبهم ويكملوا في مسيرة هذا البلد مع بعضهم البعض. فالشعب اللبناني واع ويرغب في الحياة". أضاف: "معركتنا التي عشناها في السنوات العشر الماضية عبارة عن وقفة مع الاعتدال ومع المدنية، وقد نجحنا في هذا الموضوع امام موجات التطرف الكبيرة، نجحنا بان نجنب لبنان قدرا كبيرا من هذه الموجات، والدليل انه حتى الآن لم تتمكن الجماعات المسلحة والارهابية من تسمية أمراء لها في لبنان. ان نموذج رفيق الحريري يصلح لكي يطبق على كل الدول التي تشهد ازمات اليوم، وما يحصل في سوريا وفي العراق يتماشى معه نموذج الحريري. فكرته انه استثمر بالبشر والتعليم، واعطى فرصة للناس بحمل الشهادات بدل التقاتل، لان الحروب لا تبقى الى الابد وهي تنتهي اما بتسوية سياسية او بتعب المتحاربين او بظرف ما، يجب ان يكون هناك جيل يأتي بنفسية وطاقة جديدتين يكمل هذا المشروع". وتابع: "هدفنا ان نبدأ بتحضير الذكرى ال20 وال25، لان جيلنا عاش مع الشهيد رفيق الحريري الحلم واستثمر معه بهذا الحلم، جيلنا عاش ثورة ما بعد استشهاد رفيق الحريري، لكن جيل ما بعد الثورة لا يعرف شيئا عن المرحلة الماضية، هدفنا اليوم ان نرسخ الفكرة ونبقيها عنده في اصعب ظرف، نحن الاعتدال في الظرف الصعب وليس الاخر، فاليوم نحن في مواجهة، ومضطهدون، ويجب ان نظهر اكثر واكثر القيم التي تركها الرئيس الشهيد". وردا على سؤال، قال: "عندما اتذكر الرئيس الشهيد فإن اول ما يخطر ببالي امر اساسي يجب ان نعممه على العالم، الا وهو تواضعه، رفيق الحريري لم ينس ماضيه بل بقي يعيش معه، حاول اعطاء الناس كل ما حرم منه في السابق عندما انعم الله عليه. ونحن نكمل على خطاه جميعا وبقيادة الرئيس سعد الحريري". أضاف: "بعد اغتيال الرئيس الشهيد استطعنا ان نكون مجموعة سياسية، اجتماعية وانمائية بقيت متجانسة مع بعضها في الظرف الصعب، بقي كل شخص فيها مؤمن بما قام به الرئيس الشهيد والذي يتوج بجزء من الحق له بالمحكمة الدولية، ما نسمعه اليوم بالمحكمة هو محاكمة لكل المرحلة السياسية التي عاشها الرئيس الشهيد، وهي جزء من تاريخ البلد الحديث وجزء يجب ان يبقى صاحيا في عقولنا كي لا نكرر التجربة مرة اخرى". وعن ذكرياته الشخصية مع الرئيس الشهيد الحريري، قال: "أكثر ما اذكره انه بعد عملية القلب التي اجراها، اتى الى صيدا وكنت انا في كشاف المستقبل، ووقفنا لاستقباله وكان هناك شخص يقف ورائي ينتظر رفيق الحريري حاملا ابنه فقال لابنه: عندما سيمر عمو رفيق سيناديني باسمي، وفعلا عندما رأى هذا الشخص ناداه باسمه وقال له: كيف حالك يا محمد. ما اريد قوله ان رفيق الحريري رحمه الله كان يعيش واقع الناس وهمومهم واغتياله أعاده الى الناس بعدما منعه زمن الوصاية عنهم ومنعه من الصلاة في جامع قريطم ومنعه من استقبال الناس في منزله، استشهد وصار في قلوب الجميع". وختم الحريري: "أشكر اعضاء تيار المستقبل والمناصرين على الصمود خلال هذه السنوات العشر الماضية، كما أشكر اللجنة المنظمة لمهرجان 14 شباط وكل المنسقيات والقطاعات وحتى المغتربين المناصرين الذين سيسمعون بفارغ الصبر كلمة الرئيس الحريري التي ستعطينا الوجهة الى الامام، ويتوجب على جميع اعضاء تيار المستقبل اليوم التفكير للتحضير للذكرى ال25 لاغتيال الرئيس الشهيد".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع