رابطة معلمي التعليم الاساسي اصدرت جردة حساب بمناسبة انتخاب مجلس. |   اصدرت "رابطة معلمي التعليم الاساسي الرسمي"، ما اسمته "جردة حساب"، لمناسبة انتخاب مجلس المندوبين، واعلنت في بيان "ان الهيئة الإدارية وضعت أمام نصب عينيها، منذ لحظة انتخابها، مصلحة المدرسة الرسمية ومصلحة المعلم فيها في ميزان واحد، ادراكا منها للعلاقة الجدلية بين المعلم الكفؤ المطمئن لغده، وبين المدرسة القوية القادرة على المنافسة مع قرينتها المدرسة الخاصة". اضاف :"ان أولى انجازات الرابطة كان الإقرار السريع للقانون 223/2012 الذي أعطى المعلمين أربع درجات ونصف، وأتاح المجال للزملاء المعينين بعد 1/1/2010 أن يعين اغلبهم في الدرجة 15 وبعضهم في الدرجة 6 وآخرون في الدرجة الأولى، بعد أن كان يتم تعيين الجميع في الدرجة الأولى، واستكمل الإنجاز بدفع مستحقات المعلمين، وما ترتب لهم من مفعول رجعي بعد أشهر قليلة جدا بعد اقرار القانون المذكور". تابع: الى ذلك تحصيل مستحقات صناديق المدارس سنويا مع تأخير نسبي في تواريخ الدفعات، ثم مضاعفة المبلغ الذي يحق لإدارة المدرسة صرفه دون عروض مسبقة ثلاث مرات تقريبا (من 500 ألف ليرة إلى ضعفي الحد الأدنى للأجور)، وملاحقة دفع أثمان الكتب المدرسية وذلك بايجاد آلية دائمة لهذا الغرض. وايضا ملاحقة تأمين الاعتمادات المالية لإلحاق المدراء والمعلمين المعينين عام 2013 بكلية التربية في الجامعة اللبنانية، والوعود تشي بتحقيق ذلك خلال أسابيع قليلة". اضاف:" وعلى صعيد تعاونية موظفي الدولة أثمرت الجهود برفع قيمة منح التعليم وبتسريع انجاز المعاملات بعد فترة تراجع اثر شغور موقع المدير العام للتعاونية لفترة اشهر". وقال:"ان المعلم في المدرسة الرسمية لايقتصر على معلمي الملاك، فقد لاحقت الرابطة مطالب الزملاء المتعاقدين، فنجحت بتأمين الإعتمادات المالية لمستحقاتهم وبرفع قيمة أجر ساعة التعاقد لهم، وتبيان مظلوميتهم الناتجة عن عدم تعيين مباراة لتثبيتهم وعدم تأمين أية ضمانات صحية أو اجتماعية لهم". تابع:" ولاحقنا أيضا مطالب أخرى كمساواة الإجازة الجامعية بالإجازة التعليمية وقد تقدم بالمشروع وزير التربية السابق البروفيسور حسان دياب ثلاث مرات إلى مجلس الوزراء، لكن لم يفلح بتمريره،أما بخصوص بيت المعلم وصندوق المعلم، فقد وعدنا الوزير الحالي الياس بو صعب بوضع بيت المعلم موضع التنفيذ، أما صندوق المعلم فيبقى مطلبا ضروريا وملحا مطروحا للمستقبل". وقال:" كل ذلك ترافق مع النضال المرير لإقرار سلسلة الرتب والرواتب، وكلكم شاهد على مدى مشاركة الجسم التعليمي الأساسي في نضالات هيئة التنسيق النقابية مشاركة في صياغة القرار والتزام تنفيذه، وفي الحشد الشعبي الذي تُوّج بمشاركة مئة الف معلم وموظف في تظاهرة 14 ايار 2014. واشار الى انه "لم ننجح حتى الآن بانتزاع السلسلة لأسباب سياسية وليست اقتصادية، لكن نستطيع التأكيد أن السلسلة سوف تقر وفيها ست درجات للمعلمين في التعليم الأساسي الرسمي كما لزملائهم في التعليم الثانوي الرسمي، والابقاء على تعيين حامل الاجازة التعليمية في الدرجة 15 كما ينص القانون 223، بعد اصرار البعض على تعيينهم في الدرجة التاسعة. وما يؤلمنا أن الوعود التي أعطتنا اياها اللجان النيابية بإقرار الدرجات الست أيضا لحملة الاجازة الجامعية وحملة البكالوريا من المعينين بعد 1/1/ 2010 لم توضع جديا في مشروع السلسلة حتى الآن، ونحن لا زلنا نعتبر ذلك مطلبا جوهريا للمعلمين في التعليم الأساسي الرسمي". واعتبر على أن "تجربة هيئة التنسيق النقابية، على غناها وأهميتها تحتاج الى ممارسة نقدية جريئة للتشبث بما نجحت فيه وللتخلص من الشوائب التي رافقتها وشكلت في بعض الأحيان ذريعة لإطالة فترة المماطلة في اقرار السلسلة". واشار "أن مسيرتنا حفلت بالانجازات وغابت عنها الاخفاقات؟. أبدا فلقد اخفقنا في الحفاظ على الثقة الشعبية والطلابية بهيئة التنسيق النقابية حين استبدلت الشهادة الرسمية، بالإفادة غير القانونية وغير التربوية، وان تفاوتت نسب تحديد المسؤولية بين الوزير وهيئة التنسيق. كما أننا لم ننجح في تحقيق كامل البرنامج المطلبي الذي طرحناه وفي مقدمه صندوق المعلم، وتثبيت الزملاء المتعاقدين عبر مباريات يجريها مجلس الخدمة المدنية". اضاف:" أما على صعيد التجربة النقابية كرابطة موحدة على مستوى كل لبنان وتضم اكبر جسم نقابي، فقد تميزت العلاقة بين اعضاء الهيئة الادارية باحترام عال وبممارسة ديمقراطية ملحوظة، وبتكامل وتعاون وتوزيع صلاحيات بين أعضائها، الأمر الذي أتاح تقديم قيادات نقابية جديدة سيما وأن جميع الأعضاء خلعوا ثوب الانتماء الحزبي عند أبواب الرابطة ومارسوا العمل النقابي كما يقتضي، وفي الوقت عينه حصل بعض التقصير على صعيد المحافظات والأقضية لأن الجسم النقابي المنتخب لم ينخرط بكامل قواه مشاركة واداء نقابيا". تابع :"فقد تعرضت الهيئة الادارية لحملة تشويه تارة بسبب عدم معرفة القوانين الناظمة لعمل الموظفين، وتوزيعهم فئات ودرجات، وتارة بسبب " نصائح " مغرضة قدمت لبعض الزملاء الجدد حول الدرجات الست التي يلحظها مشروع سلسلة الرتب والرواتب". وختم:" ايا يكن الأمر فإن النضال النقابي والإجتماعي حلقات متواصلة ومستمرة. من سبقنا حقق انجازات تم البناء عليها ومن سيأتي يجب أن يضيف الى المسيرة انجازات جديدة للوصول الى مدرسة رسمية تؤمن بديمقراطية التعليم وتستطيع منافسة قرينتها في التعليم الخاص، وإلى معلم كفؤ يطمئن لغده ومستقبل عائلته ، مع أن السياسة العامة تحارب هذا التوجه".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع