افتتاحية صحيفة "الشرق " ليوم الاربعاء في 18/2/2015 | الشرق : الفاتيكان يضع ثقله في معركة رئاسة الجمهورية وكلام على انسحاب عون افساحاً أمام مرشح غير جعجع     كتبت صحيفة "الشرق" تقول : ما الذي يدفع بالعماد ميشال عون الى التراجع عن خوض المعركة الرئاسية، وافساح المجال أمام مرشحين آخرين لخوض هذه المعركة بروح ديموقراطية وتوافقية، سؤال طرحه مصدر ديبلوماسي عربي في بيروت عن حركة المشاورات والاتصالات التي تشهد زخماً قوياً في هذه الفترة، ولو ان أصداءها لا تزال ضعيفة وغير مستجابة. فبحسب المصدر المذكور، فقد أكد ان ضغوطاً دولية وإقليمية تمارس بشكل فعال على الداخل اللبناني منذ مطلع العام الجديد، بهدف تذليل كل العقبات التي تعترض وصول مرشح توافقي يحظى بأكثرية النواب، ولعل التحركات الاوروبية والعربية والاقليمية في هذا الاتجاه، لم تتبلور صورة واضحة عن شكل الرئيس العتيد، إنما هناك بعض الحواجز ثم تجاوزها وأهمها عودة الحوار والتلاقي بين اخصام الأمس لاسيما بين "حزب الله" و"المستقبل"، و"القوات" و"العونيين"، وهذا عامل من أبرز وأهم العوامل الأساسية التي قد تساعد على الالتقاء حول اسم رئيس للجمهورية. إلا ان المصدر رأى انه اذا استمر الوضع الاقليمي على حاله، خصوصاً مع تزايد التوترات في بعض الدول العربية لاسيما في اليمن والعراق وسوريا... فإن الصورة قد تزداد تعقيداً وتشابكاً إلا في حال اقتنع جميع الاطراف الاقليميين والدوليين بأن تحييد لبنان عن هذه الصراعات وابقائه خارج اللعبة الدولية، أمر محتم ويجب العمل على تطبيقه ومساعدة اللبنانيين على تجاوز هذا القطوع عبر انتخاب رئيس. وقال المصدر المذكور لـ"الشرق"، ان وضع سوريا اليوم أفضل بكثير من السنوات الماضية بعدما باتت "داعش" والارهاب الذي تحمله يهدد كل الدول العربية بمن فيها سوريا. كما ان المملكة العربية السعودية ترغب فعلاً في الانتهاء من الملف اللبناني واقفاله والتوافق على رئيس، وحماية لبنان من أية تداعيات قد تجرها الحرب القائمة اليوم، إضافة الى تحييده عن صراعات المنطقة. ولا بد من ان نذكر ان الحوار القائم اليوم بين التيارات السياسية المختلفة وتحديداً بين "المسيحيين" في حال نجح، قد يؤدي الى تطمينات مشتركة بين الطرفين، وينعكس ايجاباً على الوضع الداخلي الرئاسي، واذا بقيت أطراف في 14 آذار لا تعارض "ضمناً" و"همساً" القبول بالعماد ميشال عون لفترة محددة، فما هو السبب الرئيس الذي سيدفع العماد عون الى الخروج من هذه المعمعة القائمة حول انتخاب رئيس طالما ان الأجواء اليوم باتت مختلفة تماماً عن الماضي. من هنا، فإن المصدر يؤكد ان تراجع عون عن خوض الرئاسة لا يصبح واقعاً الا في حال التفاهم الايراني - السعودي - الفرنسي - الفاتيكاني والاميركي، على تحييد لبنان عن صراعات المنطقة، فعلاً لا قولاً، ودعم مرشح غير عون وجعجع، كما يتطلب هذا الأمر أيضاً موافقة "حزب الله" وهذا غير مؤكد حتى الساعة. وإذ لفتت المصادر الى ان الفاتيكان يضع كل ثقله ويجند كل اتصالاته مع الاطراف الاقليميين والدوليين وتحديداً مع ايران بهدف تجاوز عقبة الاستحقاق الرئاسي نظراً للعلاقات المتينة والوثيقة التي تربط البلدين. وفي هذا الصدد، أكدت ان تحرك الموفد الفرنسي جان فرنسوا جيرو الى الدول المعنية بالملف الاستحقاقي يدور في اطار تقريب وجهات النظر بين الدول الفاعلة بها والاتفاق على نقاط رئيسية واساسية في النزاع القائم في المنطقة وحلها، من ضمنها الملف الرئاسي في لبنان.  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع