كمال شاتيلا حاضر في ذكرى الوحدة بين مصر وسورية: للتحرك تحت راية. | نظم المركز الوطني للدراسات في دار الندوة في الحمراء ندوة، حاضر فيها رئيس المؤتمر الشعبي اللبناني كمال شاتيلا، لمناسبة الذكرى السابعة والخمسين لقيام الجمهورية العربية المتحدة بين مصر وسورية، في حضور حشد كبير من الشخصيات، وأدارها مدير المركز الوطني للدراسات عدنان برجي. تقدم الحضور الرئيس حسين الحسيني، الشيخ صلاح الدين فخري ممثلا مفتي الجمهورية الشيخ الدكتور عبد اللطيف دريان، اضافة الى شخصيات سياسية واجتماعية وثقافية وحزبية. وأكد شاتيلا "أن المشروع الوحدوي العربي حقق الإنتصارات والتنمية والتحرر من الإستعمار، بينما لم تنتج العصبيات القطرية إلا الهزائم والإقتتال والتقسيم والتخلف وعودة قواعد الإستعمار، مشددا "على أن المتطرفين يعيشون في قاع الجاهلية والتخلف ويعادون التاريخ والمستقبل والإسلام، ولا يمكن مواجهتم بتحالف دولي هو سبب وجودهم بل بتحالف عربي". وقال: "إن مثقفي المارينز الجدد يستغربون كيف نحتفل بالوحدة فيما الوطن العربي يشهد ما يشهد من حركات انفصالية وتحرك مذهبي وتعصب طائفي وانقسام وصراعات قطرية وإقتتال داخل الوطن الواحد وفوضى مسلحة، وهذا تشخيص صحيح للواقع الحالي، لكن الأسئلة الأهم التي لا يجيب عنها مثقفو المارينز ولا التلفزيونات متعددة الجنسية وأغلبها أميركي الهوى والإتجاه: من المسؤول عن هذه الحالة؟ من يتحمل مسؤولية التصدع في الكيان العربي العام؟ هل الوحدة هي المسؤولة أم العصبية القطرية".؟ أضاف: "حينما تقام الحواجز والسدود ليس بيننا وبين الاستعمار بل بين قطر عربي وآخر، وتسود القطرية وتتغذى الناس بالولاء المطلق لكيان قطري عصبي يعادي قطراً عصبيا آخر، حينما يسود هذا المنطق العصبوي القطري مكان القومية العربية والوحدة العربية، تكون النتائج وفق ما نشاهد اليوم". تابع:" أما في عز الحركة القومية العربية في الخمسينيات وأواسط الستينيات، فقد اقتلعنا الاستعمار الاوروبي، وبنينا صناعة ثقيلة في مصر، وأنهينا عصر التبعية، وانتفضت فلسطين، وقامت الثورات من الجزائر الى العراق وعدن، أمة عربية واحدة تتحرك تحت راية القومية العربية فتلاشت العصبيات الطائفية والمذهبية والعرقية وكانت الاكثرية الساحقة من الشعب ضمن الخط الوحدوي العربي وأقلية الاقلية مع الانفصال". واكد انه "وعندما عادت العصبية القطرية عند معظم الأنظمة بعد الإنفصال، سببت لنا نكسة هائلة عام 67، لكننا نهضنا من جديد في حرب الإستنزاف وفي حرب تشرين. فكانت حرب 67 إفلاسا للعصبية القطرية حيث خسرنا المعركة لأن كل قطر كان لوحده مستفردا صهيونيا واستعماريا، وحينما تجمعنا من جديد تحت راية القومية العربية في حرب تشرين انتصرنا مجددا".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع