افتتاحية صحيفة "النهار" ليوم السبت في 22/2/2015 | النهار: لا رئاسة في الافق والتمديد لعسكريين دليل المراوحة   كتبت النهار: اذا كان الرهان الرئاسي قائم لدى كثيرين على اتفاق اميركي - ايراني يرونه ضرورة حتمية، فان مصدرا ديبلوماسيا يرى ان الاتفاق لم يوضع على سكته بعد، وان طهران ليست مستعجلة الاتفاق او الرئاسة اللبنانية لان لها اجندتها الخاصة وحساباتها في الملفين، من هنا تبدو الحركة اللبنانية في السياسة والتعيينات او التجديدات، قد استوعبت هذا الاستمهال او هذا التأخير، وغاب تحديد مواعيد ثابتة للاستحقاق الرئاسي، على رغم مسحة تفاؤل ربيعية يطلقها البعض. في اليومين الاخيرين، ارتسمت معالم جديدة لأزمة قد تطول، فالتمديد لعسكريين، ولبعضهم لاحقا، تم بغطاء سياسي واسع، واذ دافع وزير الدفاع سمير مقبل في حديثه مع "النهار"امس عن صلاحياته في القرار، اكد الوزير بطرس حرب في اتصال مع "النهار" ايضا انه لا يجوز تعيين قائد جديد للجيش وفرضه على رئيس الجمهورية العتيد من دون ان يكون له رأي فيه، مما يعني ان التمديد لقائد الجيش واقع ايضا لا محالة، برضى مسيحي، وبترحيب اسلامي خصوصا ان العماد جان قهوجي تمكن من المحافظة على الاستقرار من دون ادخال المؤسسة العسكرية في زواريب السياسيين. اما الحكومة التي لم يدع رئيسها الى اجتماع لمجلس الوزراء حتى اليوم، فقد تمضي اسبوعها الثاني في اجازة في ظل اصرار الرئيس تمام سلام على تغيير آلية اتخاذ القرارات فيها، وهو ما يرفضه معظم المسيحيين الذين يعتبرون ان تسهيل اتخاذ القرارات يؤكد عدم الحاجة الى رئيس للبلاد، وقد بلغت محاولة الرئيس سلام حدود المستحيل بعد الاجتماع الوزاري مع الرئيس ميشال سليمان في دارته حيث اكد ثمانية وزراء رفضهم لتغيير الالية المعتمدة حاليا في مجلس الوزراء. وهذا التمسك بالصيغة الحالية ينبع ايضا من الشعور بطول امد الشغور الرئاسي. اما الحوارات التي يعول عليها في دفع الاستحقاق قدما، فلا تزال في بداياتها، وقد تبلغ نهاياتها السعيدة دائما. فالحوار المسيحي بين العماد ميشال عون والدكتور سمير جعجع يتجنب الى اليوم تناول الرئاسة لانها مادة خلافية يمكن ان تفجر المحاولة، واما الحوار الاسلامي السني الشيعي، فوفق القائمين به، لم يتطرق بعد الى ملف الرئاسة، بل يسعى في مرحلة اولى الى تخفيف الاحتقان السني الشيعي، وتجنب الانفجار على الساحة الاسلامية. وينقل زوار الرئيس سعد الحريري عنه قوله ان الحوار يفتح بابا امام الرئاسة الضرورية لانتظام الحياة السياسية والامنية في البلاد، لكن الحوار لم يبلغ حد البحث في الملف بعد، وان الامور تحتاج الى بعض الوقت. ويعتبر ان فريق "8 اذار" يعطل الاستحقاق برفضه البحث في الاسماء، واصراره على مرشح واحد، اما فريق "14 اذار" فقد ابدى مرشحه سمير جعجع استعداده للانسحاب اذا توافق الطرفان على مرشح ثالث او بديل. وبالعودة الى المصدر الديبلوماسي نفسه يقول " انه في ما عدا الحراك الفرنسي الذي وصل الى طريق مسدودة، فان كل المواقف الاخرى من الامم المتحدة والولايات الاميركية وغيرها هي عبارات انشائية تحث وتشجع، لكنها لا تغير شيئا في المعادلة القائمة حاليا".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع