لحود : هناك فريقا لا يقوم أداؤه السياسي إلا على التجييش والتوتر | رأى النائب السابق اميل لحود في تصريح "أن دولا غربية عدة باتت تعترف بحجم وأهمية ودور المقاومة، سواء في لبنان أو في المنطقة، لذا من الأجدى بالجهات الداخلية اللبنانية التي تدور في فلك هذه الدول أن تعترف أيضا بهذا الدور". واعتبر أن "هناك فريقا لا يقوم أداؤه السياسي إلا على التجييش والتوتر، والدليل أن الأحداث التي شهدها شمال لبنان، وخصوصا طرابلس، أنتجت زعامات محلية وأدت الى وصول البعض الى منصبٍ وزاري، فارضين أنفسهم على المعادلة داخل فريقهم السياسي، الأمر الذي يعزز الخطاب المبني على التجييش المذهبي لدى هذا الفريق". أضاف :"على الرغم من اختلافنا مع الفريق الآخر، إلا أنه يبقى شريكا في هذا البلد، وسنبقى نتعامل معه على هذا الأساس إلا أننا لسنا في وارد المشاركة في الجريمة التي يقوم بها بحق الوطن". واعتبر أن "عودة الرئيس سعد الحريري الى رئاسة الحكومة لا تتم إلا عبر تسوية داخلية تنتج انتخاب رئيس جديد للجمهورية، من هنا فإن هم الحريري الأساس هو العودة الى السراي وليس انتخاب رئيس ويطالب بالأولى للوصول الى الثانية". ودعا الى "إجراء إنتخابات نيابية وفقا لقانون عادل يؤن صحة التمثيل الصحيح، يليها انتخاب رئيس جديد، كي يتحرر هذا الانتخاب من سطوة الفريق المتسلط، الذي وصل الى الحكم بقانون غير عادل، وبالمال السياسي، والتحريض المذهبي"، مؤيدا "اعتماد النسبية في دائرة انتخابية واحدة على كامل مساحة لبنان، ما من شأنه أن يحدد الأحجام السياسية ويقلص من تأثير الخطاب الطائفي". وطالب لحود "الحكومة بضرورة التعاون والتنسيق مع الجهات الرسمية السورية في شأن مكافحة الإرهاب الذي يهدد الاستقرار والسلم يوميا في لبنان"، داعيا المكون الحكومي الرافض لهذا التنسيق الى التخلص من الأوهام التي تسيطر على أفكاره ونهجه، وبالتالي لايزال ينتظر منذ أربعة أعوام سقوط الدولة السورية"، مؤكدا أنه" في حال لم يتخلص هذا الفريق من "مرضه النفسي"، فسينتظر طويلا، ولكن هذا الأمر سيؤدي الى مزيد من التدهور الأمني، ويضع البلاد أمام مخاطر كارثية. وأشار إلى أن "بعض الدول الغربية تسعى الى التنسيق الأمني مع دمشق، غير أن الأخيرة ترفض ذلك، وهي لاتزال متمسكة باعادة فتح سفارات الدول الراغبة بالتعاون، كمدخل لبداية التنسيق المطلوب"، مشيرا الى أن سفارات أوروبية عدّة ستفتح أبوابها من جديد قريبا"، ومؤكدا أن "سورية ستنتصر على الإرهاب بفضل حكمة قيادتها، ثبات جيشها، واحتضان شعبها لهذا الجيش". ولفت لحود الى "وجود عدد كبير من الإرهابيين الأوروبيين في سوريا، إما في السجون أو منضوين في المجموعات المسلحة، وحين بدأوا بالعودة الى دولهم تسببوا بالمشاكل هناك، وهذا الأمر سيتفاقم أكثر في المستقبل، مع فرار الإرهابيّين من سوريا، ومن المتوقع أن تتكرر، للأسف، حادثة "تشارلي إيبدو" والأحداث الليبية، الأمر الذي يجب أن يشكل درسا للدول التي تعاطت بشكل سلبي في الملف السوري، فبدأ سحرها ينقلب عليها". واشار الى أن "الجواب الرسمي السوري على الاتصالات الدبلوماسية التي طالبت بالتنسيق الأمني كان غير ممانع، شرط أن يتم ذلك عن طريق القنوات الرسمية، ويبدأ بفتح السفارات من جديد، لأن سوريا تعمل وفق الأصول وبمنطق الدولة". ورأى أن "الشعب السوري عبر عن وعي شديد في محاربة الإرهاب، وبدأ هذا الوعي ينسحب على شعوب بعض الدول الأخرى، ومنها مصر". ووقف لحود عند سحب تركيا لأربعين عسكريا من داخل الأراضي السورية، معتبرا أنه "الدليل الأكبر على أن الجيش السوري يتقدم بسرعة فارضا سيطرته على الكثير من المناطق، ما عزز الخوف التركي من التطور الميداني ومن قطع التواصل مع مجموعاته على الأرض، على الرغم من أن الجيش السوري لا يتعاطى أبدا بالأسلوب الداعشي الذي يشكل استمرارية لنهج العنف الذي اقترن بالدولة العثمانية، وغاب لعقود ثم عاد مجددا مع التنظيم الإرهابي".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع