افتتاحية صحيفة "الشرق " ليوم الثلاثاء في 24/2/2015 | الشرق : حراك لافت لتحريك الآلية... وجلسة مجلس الوزراء غير مؤكدة الجميل من بكركي الى "بيت الوسط :" أي قضية أهم من انتخاب الرئيس     كتبت صحيفة "الشرق" تقول : تزدحم الصالونات... تتكثف اللقاءات وتتنوع... تتراكم المواعيد والاستحقاقات، ويرتفع أكثر نبض المواقف والتصريحات، وتتوالى الاستنتاجات والتأويلات، بالتوازي مع التسريبات الأمنية المقلقة، التي تحدثت عن خطة لاستهداف نواب "المستقبل" للايقاع بينهم وبين "حزب الله" بهدف الوصول الى الفتنة... والمطلوب واحد، وهو اخراج لبنان من نفق الشغور في سدة رئاسة الجمهورية كمدخل ضروري، واجب الوجوب، لحل أزمات لبنان المتراكمة...".  هذا ما خلصت اليه مرجعية سياسية بارزة لـ"الشرق"، وهي تجري قراءة شاملة للأوضاع التي آلت اليها البلاد، من الشغور الرئاسي الذي دخل شهره العاشر، ولا يظهر في المعطيات المتوفرة ما يشير من قريب او من بعيد، الى احتمال انجاز هذا الاستحقاق في وقت قريب، الى تعطيل عمل الحكومة، على خلفية الخلاف المستجد حول "آلية العمل واتخاذ القرارات..." الى شلل مجلس النواب، الى التهديدات الأمنية التي لاتزال تضغط بقوة في غير منطقة... الى الحوارات المفتوحة على كل الاحتمالات وبالتحديد الحوار الجاري بين "المستقبل" و"حزب الله" الذي سيدخل جلسته السابعة يوم الاثنين المقبل...  عناوين بارزة وحراك مكثف  ثلاثة عناوين أساسية بارزة تمحورت حولها حركة الاتصالات واللقاءات السياسية يوم أمس:  1- بت مصير آلية عمل الحكومة، وما اذا كانت ستستأنف الجلسات هذا الاسبوع؟  2- ترقب جلسة الحوار السابعة بين "المستقبل" و"حزب الله".  3- الشغور الرئاسي والطرق الموصلة الى انجاز هذا الاستحقاق في أقرب وقت ممكن... بالتوازي مع الحراك الوزاري المستجد بين الوزراء المحسوبين على الرئيس ميشال سليمان، ووزراء الكتائب، والوزيرين بطرس حرب وميشال فرعون... والذي بات في حكم المعلّق. بعد الملاحظات التي وجهت اليه، خصوصاً من الرئيس سعد الحريري الذي سأل الرئيس أمين الجميل، خلال لقائهما يوم أمس في "بيت الوسط" عن "الموقع والغرض والهدف". ليتبين لاحقاً، "ان الجميل لم يوجه - حتى الآن - دعوة لاجتماع الوزراء الثمانية، وذلك خلافاً لكل ما كان يتم التداول به...  لا جلسة لمجلس الوزراء  وفي وقت استبعدت مصادر وزارية عقد جلسة لمجلس الوزراء هذا الاسبوع، على خلفية الحاجة الى المزيد من الاتصالات الساعية الى توفير مخرج لمأزق الآلية، فإن الرئيس تمام سلام، الذي عاد من زيارة خاصة الى روما، واصل نشاطه أمس، واستقبل السفير البريطاني في لبنان طوم فليتشر الذي عرض معه "التطورات في لبنان والمنطقة". وكانت له مواقف لافتة لجهة الاستحقاق الرئاسي، حيث لفت الى "ان بعض القادة اللبنانيين استنتجوا ان الفراغ الرئاسي يصب في مصلحتهم، لكنه ليس في مصلحة الشعب اللبناني..." مذكراً بأن "المجتمع الدولي لم يكن أكثر وضوحاً او اتحاداً، حول أهمية ايجاد حل لهذه المسألة المزمنة" داعياً "القادة اللبنانيين الى ان يسجلوا تقدماً في هذا الملف من أجل الشعب اللبناني الذي يدعون تمثيله...".  الجميل عند الحريري: أي قضية أهم من انتخاب الرئيس؟  وفي سياق حركة لقاءاته الواسعة والمتشعبة، منذ عودته الى بيروت في 14 الجاري، واصل الرئيس سعد الحريري اتصالاته وأنشطته واستقبالاته... والتقى في "بيت الوسط" يوم أمس النائب هنري حلو والنائب السابق انطوان اندراوس كما استقبل رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي جان فهد والرئيس أمين الجميل ونجله النائب سامي الجميل، في حضور مستشار الحريري (النائب السابق) غطاس خوري، ومدير مكتبه نادر الحريري، وكان "عرض للأوضاع العامة من جوانبها كافة الأمنية والسياسية بعناوينها كافة الاستحقاق الرئاسي والوضع الحكومي الضاغط...  وكان الرئيس الجميل، زار قبل ذلك الصرح البطريركي في بكركي والتقى البطريرك بشارة بطرس الراعي، حيث جرى التداول في "مواضيع الساعة" لاسيما ان الموضوع الأول والثاني والثالث والمئة والألف هو انتخاب رئيس للجمهورية..." مؤكداً "ان غياب رئيس جمهورية غير مقبول على الساحة الوطنية..." مستعينا بقول الانجيل المقدس": "مرتا مرتا، تتهمين بأمور كثيرة وتضطربين والمطلوب واحد..." هو انتخاب رئيس جمهورية، سائلاً "أي قضية هي الأهم من انتخاب رئيس للجمهورية"... لافتاً الى ان "لا شيء يسير من دون انتخاب الرئيس... لاسيما في هذا الظرف وكل العواصف تهددنا من كل ميل وصوب". ليخلص الى القول "ان موقفنا واضح في حزب الكتائب، لا تشريع في مجلس النواب في غياب رئيس للجمهورية... وكذلك الأمر اليوم في قضية الحكومة...".  بري لنقابة الصحافة:  كل المراكز معطلة  وفي السياق، وخلال استقباله في عين التينة، بعد ظهر أمس، مجلس ادارة نقابة الصحافة برئاسة النقيب عوني الكعكي، أكد رئيس مجلس النواب نبيه بري "ان الوهم الطاغي هو اعتبار ان الفراغ هو فقط في رئاسة الجمهورية، لكن الحقيقة ان كل المراكز أصبحت شاغرة ومعطلة، فالمجلس النيابي معطل، أوليست الحكومة معطلة أيضاً بعدما أصبح لدينا 24 رئيس جمهورية و24 رئيس وزراء و24 وزيرا؟!!  وإذ نوه بري "بأهمية الحوار ودوره"، واعتباره "ضرورة" جدد القول إنه كان هناك فرصة "للبننة" انتخاب رئيس للجمهورية" لافتاً الى "ان انتخاب الرئيس هو البند الأساسي الثاني في الحوار بعد موضوع التصدي للفتنة الشيعية - السنية" مكرراً القول "ان أي اتفاق يصل اليه المسيحيون أسير به مثل "البلدوزر"... ومشيراً الى ان العوامل الخارجية يمكن ان تؤثر مئة في المئة وصفر في المئة، أي عند اتفاق اللبنانيين، لا مجال للأولى ويصبح تأثيرها صفراً".  كاغ: لدعم استقرار لبنان  وفي اطار الحوارات الجارية، وخلال استقباله المنسقة العامة للأمم المتحدة في لبنان سيغريد كاغ، التي أكدت على "أهمية دعم الاستقرار في لبنان"، فقد أكد وزير الصناعة الدكتور حسين الحاج حسن، أهمية الحوار القائم حالياً بين "تيار المستقبل" و"حزب الله"، لافتاً الى أنه مستمر بين الطرفين، على رغم كل الخلافات الأساسية في قضايا جوهرية، ولكن الطرفين مصران على استكمال الحوار من أجل مصلحة لبنان...".  لزوم ما لا يلزم  إلى ذلك، وفي وقت استبعدت مصادر وزارية عقد جلسة لمجلس الوزراء هذا الاسبوع لعدم احراز الاتصالات على محور الآلية أي تقدم، فإن "الكتلة الوزارية الجديدة" بقيت محور أسئلة وتساؤلات عن الغرض منها والدور الذي يمكن ان تقوم به. وشكلت "نقزة" عند البعض...  وفي حين قال الوزير السابق سليم جريصاتي "انهاء لزوم ما لا يلزم"، فقد أكدت وزيرة المهجرين أليس شبطيني "ان الاجتماع الذي انعقد في دارة الرئيس ميشال سليمان لم يكن موجها ضد أحد، وبالتالي فهو لا يشكل تكتلاً او جبهة ضد أي طرف من الأطراف، بقدر ما هو تأكيد على التمسك بالدستور..." مؤكدة "اننا جزء أساسي من هذه الحكومة ولا يحق لأحد من استعمال لغة التهميش للوزراء المستقلين...".  وإذ قدرت "عالياً صبر وحكمة الرئيس تمام سلام في تحمله لمسؤولياته الوطنية، في معالجة الأمور والمهمات كافة" فقد اعتبرت "أنه حريص مثلنا وأكثر على ضرور الاسراع بحل مشكلة الشغور وانتخاب رئيس للجمهورية...".  من المكسيك، وحيث يواصل زيارته، أعلن وزير الخارجية جبران باسيل "اننا لا نتعاطى مع ملفات الرئاسة في لبنان والقانون الانتخابي والمشاركة في الدولة إلا انطلاقاً من مبدأ المناصفة (بين المسيحيين والمسلمين) والمشاركة... فلبنانيتنا لا تنفصل عن مسيحيتنا ولا تتناقض معها ولا تمس أي طائفة أخرى...".  أهالي العسكريين في "بيت الوسط"  في غضون ذلك، زار وفد من أهالي العسكريين المخطوفين، لدى "النصرة" و"داعش"، "بيت الوسط" أمس، والتقى الرئيس سعد الحريري واستمع منهم الى معاناتهم مما يتعرض له أبناؤهم ومسار الاتصالات الجارية لانهاء احتجازهم...  وأكد الرئيس الحريري تضامنه الكامل مع الأهالي في ما يطالبون به... وهو يتابع القضية في اطار الجهود التي تتولاها الحكومة والجهات الرسمية المختصة". مكرراً تأييده ودعمه هذا التوجه، ومشدداً على "حصر آلية التفاوض بالدولة وعدم اللجوء الى ما يعطل هذه الآلية...". 

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع