افتتاحية صحيفة "الشرق الأوسط" ليوم الخميس في 26/2/201 | الشرق الأوسط : قمة سعودية ـ أردنية تبحث مستجدات الأوضاع في المنطقة والقضايا العربية والإسلامية خادم الحرمين الشريفين تقدم مستقبلي الملك عبد الله الثاني في المطار     كتبت صحيفة "الشرق الأوسط" تقول : بحثت جلسة العمل التي عقدها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بن الحسين، في قصر خادم الحرمين الشريفين أمس، أوجه التعاون المشترك بين البلدين في مختلف المجالات وسبل تعزيزها بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الشقيقين، كما ناقش الجانبان مستجدات الأحداث في منطقة الشرق الأوسط. من جانبه، كشف السفير الأردني لدى السعودية جمال الشمايلة، عن أن المباحثات التي أجراها خادم الحرمين الشريفين والعاهل الأردني، تركزت على سبل مكافحة الإرهاب ومواجهته، فضلا عن بحث تطورات الأزمة السورية. وقال السفير الأردني لـ"الشرق الأوسط": "إن هذه الزيارة تأتي لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، نظرا لما تتمتع به العلاقات من تاريخ طويل يجمع الرياض وعمّان". وأشار الشمايلة إلى أن المباحثات جاءت لتبادل وجهات النظر حول التحديات والأزمات التي تواجه المنطقة بشكل عام، مفيدا بأن القضايا التي بُحثت بين السعودية والأردن تنم عن موقف موحد بكل القضايا التي تشهدها الساحة العربية والعالمية. وأوضح السفير الأردني في الرياض أن أبرز الملفات التي استحوذت على محادثات خادم الحرمين الشريفين مع الملك عبد الله الثاني، هو ملف الأزمة السورية، وقضايا الإرهاب وسبل مكافحته ومواجهته، فضلا عن قضايا العالم العربي والإسلامي. حضر جلسة المباحثات الأمير مقرن بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، والأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض، والأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز وزير الحرس الوطني، والأمير عبد العزيز بن عبد الله بن عبد العزيز نائب وزير الخارجية، والدكتور مساعد بن محمد العيبان وزير الدولة عضو مجلس الوزراء، والدكتور إبراهيم بن عبد العزيز العساف وزير المالية. وحضرها من الجانب الأردني رئيس الديوان الملكي الهاشمي الدكتور فايز الطراونة، ووزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة، ومستشار الملك للشؤون العسكرية رئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق أول ركن مشعل الزبن، ومستشار الملك لشؤون الأمن القومي مدير المخابرات العامة الفريق أول فيصل الشوبكي، ومستشار الملك مقرر مجلس السياسات الوطني عبد الله وريكات, وسفير الأردن لدى السعودية جمال الشمايلة. وفي وقت لاحق من أمس، التقى الأمير مقرن بن عبد العزيز في قصره بالرياض، الملك عبد الله الثاني، وبحث اللقاء عددا من الموضوعات. وكان السفير جمال الشمايلة الذي التقى في وقت سابق الأمير مقرن بن عبد العزيز، تطرق في حديثه لـ"الشرق الأوسط" إلى الملف الاقتصادي، وحجم التبادل التجاري بين السعودية والأردن، وأوضح أن بين البلدين علاقات اقتصادية قوية، وأن هناك تبادلا تجاريا على مستويات جيدة، كاشفا أن عدد المقيمين الأردنيين في السعودية يزيد على 350 ألف مواطن أردني يعملون في جميع المجالات التجارية. وحول الطريق الدولي الذي يربط بين السعودية والأردن بطول 270 كيلومترا، والذي أمر بإقامته الملك عبد الله بن عبد العزيز رحمه الله، كشف أنه في مراحله الأخيرة وسيتم الانتهاء من المشروع قريبا. وكان العاهل الأردني وصل في وقت سابق إلى الرياض في زيارة رسمية للسعودية، وتقدم مستقبليه بمطار الملك خالد الدولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، كما كان في استقباله الأمير مقرن بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، والأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض، ومحمد بن عبد الرحمن الطبيشي رئيس المراسم الملكية، والمهندس إبراهيم بن محمد السلطان أمين منطقة الرياض، وسفير الأردن لدى السعودية جمال الشمايلة.وأجريت لملك الأردن مراسم استقبال رسمي، حيث عزف السلامان الوطنيان للبلدين، ثم استعرض حرس الشرف، صافح بعدها الملك عبد الله الثاني بن الحسين مستقبليه من الأمراء والوزراء وكبار مسؤولي الدولة، فيما صافح خادم الحرمين الشريفين أعضاء الوفد الرسمي المرافق لملك الأردن، وبعد استراحة قصيرة في صالة التشريفات بالمطار صحب خادم الحرمين الشريفين ضيفه العاهل الأردني في موكب رسمي إلى قصر الملك سلمان. وكان خادم الحرمين الشريفين أقام في قصره بالرياض أمس مأدبة غداء تكريما للملك عبد الله الثاني بن الحسين بمناسبة زيارته للسعودية. حضر مأدبة الغداء الأمير بندر بن محمد بن عبد الرحمن، والأمير فيصل بن محمد بن سعود الكبير، والأمير خالد بن فهد بن خالد، والأمير مقرن بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، والأمير مشعل بن سعود بن عبد العزيز، والأمير فيصل بن عبد العزيز بن فيصل، والأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض، والأمير سعود العبد الله الفيصل، والأمير بندر بن عبد الله بن عبد الرحمن، والأمير سعود بن سعد بن عبد العزيز، والأمير محمد بن فهد بن عبد العزيز، والأمير تركي بن ناصر بن عبد العزيز، والأمير عبد الرحمن بن ناصر بن عبد العزيز، والأمير خالد بن سعد بن عبد العزيز، والأمير تركي بن محمد بن سعود وكيل وزارة الخارجية للعلاقات متعددة الأطراف، والأمير سعود بن فهد بن عبد العزيز، والأمير نايف بن سعود بن عبد العزيز، والأمير بدر بن فهد بن سعد، والأمير عبد الرحمن بن سعود الكبير، والأمير بندر بن عبد الله بن محمد، والأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبد العزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز وزير الحرس الوطني، والأمير الدكتور فيصل بن محمد بن سعود، والأمير سطام بن سعود بن عبد العزيز، والأمير يزيد بن سعود بن عبد العزيز، والأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز، والأمير عبد العزيز بن فهد بن سعد، والأمير فيصل بن سعود بن محمد، والأمير تركي بن عبد الله بن محمد، والأمير الوليد بن سعود بن عبد العزيز، والأمير الدكتور مشعل بن عبد الله بن مساعد مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير الدكتور سعود بن سلمان بن محمد، والأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد رئيس مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، والأمير نهار بن سعود بن عبد العزيز، والأمير بدر بن عبد الله بن عبد الرحمن، والأمير محمد بن سلمان بن محمد، والأمير خالد بن سعد بن خالد، والأمير محمد بن سعود بن خالد وكيل وزارة الخارجية لشؤون المعلومات والتقنية، والأمير أحمد بن عبد الله بن عبد الرحمن محافظ الدرعية، والأمير بندر بن سعود بن محمد رئيس الهيئة السعودية للحياة الفطرية، والأمير عبد العزيز بن سلمان بن عبد العزيز نائب وزير البترول والثروة المعدنية، والأمير عبد العزيز بن عبد الله بن عبد العزيز نائب وزير الخارجية، والأمير الدكتور بندر بن سلمان بن محمد، والأمير الدكتور عبد العزيز بن سطام بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير فيصل بن عبد المجيد بن عبد العزيز، والأمير تركي بن عبد الله بن عبد العزيز، والأمير فيصل بن خالد بن سلطان المستشار بديوان ولي العهد، والأمير نايف بن سلطان بن عبد العزيز المستشار بمكتب وزير الدفاع، والأمير تركي بن محمد بن فهد، والأمير سعود بن سلمان بن عبد العزيز، والأمير سعد بن عبد الله بن عبد العزيز، والأمير عبد المجيد بن عبد الإله بن عبد العزيز، والأمير بندر بن سلمان بن عبد العزيز، والوزراء وكبار المسؤولين والوفد الرسمي المرافق لملك الأردن. وفي وقت لاحق من أمس، اختتم العاهل الأردني زيارته الرسمية للسعودية التي استغرقت عدة ساعات، وكان خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز في وداعه لدى مغادرته قصره، فيما ودعه بمطار الملك خالد الدولي الأمير مقرن بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، وخالد بن صالح العباد نائب رئيس المراسم الملكية، وسفير الأردن لدى السعودية جمال الشمايلة، وعدد من المسؤولين من مدنيين وعسكريين.    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع