«المستقبل» و «الجماعة».. تحالف على شفير الاختناق | يبتسم أحد القياديين في «الجماعة الإسلامية» في مجلس خاص، ويقول لمن حوله «لقد شاهدنا سعد الحريري على المنبر فقط في احتفال البيال»، وذلك في إشارة الى الجمود الذي ما يزال يسيطر على العلاقة بين الجماعة والحريري، حيث لم يسجل أي لقاء رسمي بينهما منذ أن غادر الأخير لبنان، وهو لم يبادر خلال زيارتيه الأخيرتين الى دعوة حلفاء الأمس للاجتماع بهم بالرغم من لقاءاته الكثيرة التي أجراها مع مختلف الأطراف السياسية. لا تدخل مشاركة «الجماعة الإسلامية» في الذكرى العاشرة لاستشهاد الرئيس رفيق الحريري، ضمن إطار العلاقة التي تجمعها مع سعد الحريري، فالجماعة تحرص دائما على أن تحضر في هذه الذكرى، وفاء للشهيد واستنكارا للطريقة التي اغتيل بها، بغض النظر عن مستوى العلاقة مع نجله أو مع «تيار المستقبل»، فيما تخضع مشاركتها في احتفالات قوى «14 آذار» لبعض الحسابات السياسية المحلية التي غالبا ما تدفعها الى عدم المشاركة. أكثر من ملف محلي وإقليمي أدى الى إقفال قنوات الاتصال بين «الجماعة» والحريري، بدءاً بما تعتبره «الجماعة» تفردا في القرارات من الحريري والتعامل مع الحلفاء السنّة كأتباع، مرورا بشعورها بالتهميش من قبل قيادة «تيار المستقبل» خلال وجود الحريري خارج لبنان، وصولا الى دعم الحريري لنظام عبد الفتاح السيسي في مصر الذي تتهمه الجماعة بالانقلاب على حكم «الاخوان». ويبدو واضحا أن كلاً من الطرفين ما يزال يرفض المبادرة تجاه الآخر، فلا قيادة «الجماعة» طلبت موعدا من الحريري لتهنئته بسلامة العودة، ولا الحريري دعاها الى «بيت الوسط» للاستماع الى وجهة نظرها في مجمل القضايا المطروحة، وإعادة إحياء التحالف الذي يكاد يلفظ أنفاسه الأخيرة بعد وصوله الى شفير الاختناق. وتشير المعلومات الى أن تحفظ «الجماعة» على طلب موعد من الحريري، يأتي انطلاقا من مواقفه الأخيرة التي تخلى فيها عن الساحة الاسلامية بكل مكوناتها، بعدما كاد في مراحل ماضية أن ينصّب نفسه «أميراً» عليها عندما كان يحتاجها في مواجهاته السياسية ضد خصومه، إضافة الى ذهابه بعيدا في المطالبة بالدولة المدنية، وإعلانه صراحة بتأييده لمشروع الزواج المدني، وهذا ما لا تستطيع «الجماعة» تحمله ضمن ساحتها وأمام قواعدها الشعبية، وفي علاقاتها الجيدة مع كل المكونات الاسلامية الأخرى. ثمة شعور لدى قيادة «الجماعة» بأن «تيار المستقبل» يتخبط في إدارة الملف الذي أعطي وكالة فيه، وهو يعمل من دون رؤية أو هدف. فمرة يجنح الى أقصى اليمين، وأخرى يجنح الى أقصى اليسار، الأمر الذي وضعه في النهاية على طاولة الحوار مع «حزب الله» بعدما أخذ الشارع السني الى أقصى العداء مع جمهور المقاومة، من دون أن يتمكن من إقناع هذا الشارع بهذه الخطوة، أو أن يقدم له المبررات حولها. ويأتي ذلك (بحسب الجماعة) لأن التيار الأزرق يفكر من زاوية فردية ولا يقيم وزنا أو أي اعتبار للقوى السنية الأخرى التي ما يزال يرفض أن يتعاطى معها من باب الشراكة أو الندية، خصوصا بعدما وجد نفسه قادرا من خلال الانفتاح على «حزب الله» والتوافق معه على بعض الأمور الداخلية، أن يتخلى عن سائر حلفائه. تقول مصادر قيادية في الجماعة لـ «السفير»: «على تيار المستقبل أن يعيد النظر في قيادة ساحته، فنحن لسنا ضد الحوار مع حزب الله، بل على العكس نحن نؤيده وقد أصدرنا موقفا واضحا بذلك، لكن من باب أولى أن يُجري تيار المستقبل حوارا سنيا ـ سنيا، لأننا كنا وما زلنا مع إدارة جماعية ومشتركة للساحة السنية تقوم على التعاون بين كل الأطراف، خصوصا في ظل هذه الظروف الصعبة التي نواجهها وفي ظل التكتلات والحوارات التي تشهدها طوائف أخرى». وتضيف هذه المصادر: «على الرئيس سعد الحريري أن يقتنع بأنه لم يعد قادرا على قيادة الساحة السنية بمفرده، وأن يقتنع أيضا بأن هناك مكونات أساسية وفاعلة ضمن هذه الساحة يجب أن يتعاون معها، وإلا فإنه سيتعثّر في مسيرته السياسية أكثر فأكثر». ولا تخفي هذه المصادر أنه «في الوقت الذي ما تزال فيه علاقة الجماعة جامدة تماما مع الرئيس الحريري، فإن علاقتها مع الأطراف السنية الأخرى تعتبر جيدة، وفي مقدمتها الرئيس نجيب ميقاتي». وتعترف هذه المصادر بأن «ميقاتي كان أكثر واقعية في إدارة الملفات السياسية والاقليمية، وأكبر دليل على ذلك هو أن الحريري عاد الى النقطة التي انطلق منها لدى تشكيله حكومته الماضية، وأن ما رفضه الحريري لميقاتي ارتضاه لنفسه وجلس الى طاولة الحوار مع حزب الله».  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع