لحود امام زواره: عنوان المرحلة هو قطعا الانتصار على الارهاب ودحره | اعتبر الرئيس اميل لحود امام زواره الى انه "في مثل هذه الايام لعشر سنوات خلت وقع الانقسام المحظور بين حركتين شعبيتين اسميت الاولى حركة 8 أذار والثانية حركة 14 أذار، وذلك في سياق اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، يوم كان لبنان ينعم بأمن مستقر، على ما افادت به في حينه نشرة الانتربول عن فترة 2003/2004، حيث تبوأ لبنان الموقع الاول بمعايير الاستقرار الامني. نجح الاغتيال الارهابي، الى حد ما، في تحقيق غاياته من التشرذم الوطني والفتنة، ما ارتد على كل من الاستقرار الامني والسياسي والتقدم الاقتصادي، واطاح بالانجازات، على ما يرغب به في كل حين عدو لبنان. الا ان معادلة واحدة صمدت ولا تزال، وتصدت للفتنة ولا تزال، واصبحت الضامنة لوجود لبنان ودوره، وهي معادلة الشعب والجيش والمقاومة، تلك المعادلة التي تترسخ يوما بعد يوم في لبنان الذي يتهدده ارهابان، ارهاب دولة، هو ارهاب اسرائيل الدائم، وارهاب تكفير، وهو ارهاب داعش والنصرة ومثيلاتهما العابر". اضاف لحود :"ان ما يزيدنا تمسكا بهذه المعادلة، التي اصبحت من ثوابتنا الوطنية، وإن اضفى بعضهم عليها توصيفات مغرضة، هو ان هذه المعادلة قد وجدت طريقها الى النصر مجددا على ارض سوريا الشقيقة بقيادة رئيس شجاع ومصمم اضحى الرقم الاصعب في المنطقة. لا يستطيع احد ان يقهر شعبا يقاوم ويستبسل دفاعا عن ارضه وكرامته وعروبته وسيادته وقيادته الرشيدة والحكيمة التي ارتضاها طوعا"، معتبرا ان "افعال التتريك والتكفير والترهيب والتنكيل والتدمير اصبحت على وشك الاندحار في الميدان السوري، وهي على وشك ان تسقط ايضا على تخومنا الشرقية، حيث يتواجد جيش وطني ارسيت عقيدته القتالية على التصدي لارهاب الدولة والتكفير، ومن خلفه شعب متجذر في ارضه ومصمم على دعم الجيش بجميع اساليب الدعم المتاحة، ذلك ان هذا الجيش لا يمكن ان ينتظر على قارعة القدر ان يأتيه سلاح موعود به من هنا او هناك وان ينكر عليه سلاح نوعي ابدت الجمهورية الاسلامية الايرانية استعدادا لتزويده به، كما انه لا يستطيع ان ينتظر الى الابد قرارا سياسيا جامعا وحاسما. لذلك، اضاف الرئيس لحود، :"لا بد من متابعة الميدان السوري والانجازات العسكرية الشرعية فيه، والدلالات، ذلك ان الارتدادات سوف تطال ايضا لبنان، الذي لا يمكن ان ينأى بنفسه عن نفسه وامنه واستقراره ووحدة شعبه وصمود جيشه والتصدي للخلايا الارهابية التي تفتك في جسده". وختم مذكرا "بما سبق له ان ابداه من ان يأس الارهابيين بدأ ينهش صفوفهم، حتى اذا حوصروا وانتكسوا وخسروا الارض التي احتلوا والشعب الذي اعتقدوا انهم طبعوا ودجنوا، عمدوا الى ارتكاب مجازر من نوع آخر بهدم الارث الحضاري العظيم الذي يمثله العراق، كما حصل في الايام الاخيرة من تدمير لمدينة الحضر وموقع خور سباد، عاصمة الاشوريين التاريخية والمقامات الدينية"، معتبرا ان "عنوان المرحلة هو قطعا الانتصار على الارهاب ودحره، وقد خبر لبنان مثل هذه الانتصارات المدوية والنادرة والمسجلة في احرف من ذهب في سجله التاريخي، سواء على ارهاب الدولة بالتحرير وصد عدوان تموز/آب 2006 والرد ايضا على الاغتيالات الانتقامية لكوادر المقاومة، او ارهاب التكفير كما حصل في الضنية ليل ال2000، تعرفون الحق والحق يحرركم". لقاءات وكان الرئيس لحود استقبل في دارته في اليرزة، رئيس جمعية "قولنا والعمل" الشيخ أحمد القطان ورئيس حركة "الاصلاح والوحدة" الشيخ ماهر عبد الرزاق. القطان وقال القطان بعد اللقاء:" تشرفنا بزيارة فخامة الرئيس المقاوم اميل لحود الذي نعتبره عنوانا لامن وأمان واستقرار لبنان". اضاف:" تباحثنا في مجمل التطورات على الساحة المحلية والاقليمية وأكدنا ضرورة الاسراع في انتخاب رئيس للجمهورية يتحمل المسؤولية الوطنية ونحن نتمنى ان يكون الرئيس القادم كالرئيس اميل لحود في ثباته ومواقفه ودعمه للمقاومة.واكدنا ضرورة دعم المقاومة والجيش اللبناني من اجل تحصين الساحة اللبنانية في وجه الارهاب والعدو الاسرائيلي". عبد الرزاق بدوره، قال عبد الرزاق:" تشرفنا بزيارة فخامة الرئيس اميل لحود وتباحثنا معه في مجمل التطورات الخارجية والمحلية". ودعا عبد الرزاق الى "تأييد ومؤازرة الحوار بين "حزب الله" و"تيار المستقبل"، آملا توسيع الحوار ليصار الى مشروع صيغة وطنية لمحاربة العدو الاسرائيلي والارهاب التكفيري. وعلينا واجب ان نتوحد في وجه هذه المشاريع". وختم بالقول:"مصلحتنا التنسيق بين الجيش اللبناني والجيش العربي السوري لان عدونا واحد.  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع