اطلاق صندوق التعاضد الصحي للمحامين قليموس: الهم الإستشفائي للمحامين. | أطلقت نقابة المحامين، بالتعاون مع شركة غلوب ميد، صندوق التعاضد الصحي للمحامين وعائلاتهم، في احتفال أقيم اليوم في بيت المحامي، في حضور وزيري الاعلام رمزي جريج والاقتصاد الان حكيم، النائب العام المالي القاضي علي ابراهيم، ونقباء محامين سابقين واعضاء مجلس النقابة ولجنة التقاعد وحشد من المحامين. كسبار بعد النشيد الوطني، ألقى عضو مجلس النقابة ناضر كسبار كلمة الافتتاح، فقال: "نحن، نقيبا ومجلسا، لعبناها في المرمى الصحيح، حافظنا على اثنين، صحة المحامي وكرامته، واحتفظنا باثنين، مالية النقابة والشفافية". واضاف: "أسمح لنفسي باسمكم أن أهنىء النقيب الذي كتب في برنامجه منذ سنتين عبارة لم تكن عابرة، ولم تمر مرور الكرام، ولم توظف لزوم الترشيح والخطاب الاستهلاكي، بل عاند وعاندنا معه، سهر وسهرنا معه، صمم وصممنا معه، فكانت فعلا شبكة أمان صحية بدءا بالمركز الصحي الذي بدأ يؤمن الدواء للأمراض المزمنة، واليوم نطلق صندوق التعاضد. هذه مأسسة صحية كاملة، تجمع بين الوفر من جهة، والتقديمات والخدمات النوعية". قليموس وألقى النقيب انطوان قليموس كلمة مجلس نقابة المحامين في بيروت بتكليف من النقيب جورج جريج، فقال: "إنقضت ستة عشر سنة على إنتهاء ولايتي في هذا المنصب الأشرف والأحب والتي حملت فيها شرف تمثيل المحامين وحملت خلالها همومهم وما تيسر لي من هم الوطن وأبنائه. منذ ذلك الحين وما قبل، كنا زملائي النقباء السابقين وأنا محيطين بالنقيب ومجلس النقابة للتعاون لما فيه إعلاء شأن المهنة وكرامة المحاماة، وما تأخرنا يوما عن أداء هذا الواجب لإبقاء النقابة بعيدة عن أي إرتهان أو ضعف أو وهن أو خوف أمام كل الصعاب والإغراآت التي واجهتنا في مسيرتنا النقابية". اضاف: "إن هذا الصرح الذي نحتفل اليوم في حناياه هو أكبر مثال على كرامة المحامين وعنفوانهم لأنه بني بمال المحامين، كل المحامين، لكل المحامين، وليس بمال الذل والتبعية، لقد ساهم المحامون بالتساوي في ما بينهم بتمويل كلفة انشاء هذا الصرح الحضاري دونما أي منة من أحد أو إرتهان، لأن الثوب الذي تلبسون ألبستم من خلاله الإنتماء النظيف والكريم للمهنة الأحب، انه ثوب العزة والكرامة والأباء الوطني. فبعد ان أمنتم الدار التي تجمعنا، فهاكم أنتم اليوم وبعد إنقضاء أسبوع على تدشين المركز الصحي في النقابة تحتفلون ببزوغ عهد جديد في الأمان الإستشفائي لكم، لعيالكم ومن هم على عاتقكم". وتابع: "حتى اليوم حملنا همنا الإستشفائي للغير، اما اليوم، فماذا عساي أن أزف إليكم، إن الخبر الذي نجتمع اليوم لإحيائه هو إنتقال النقابة من تحميل الغير مسؤولية إستشفاء المحامين ومن معهم إلى الإتكال على الذات لإدارة وتحمل هذا الهم". وأشار الى "ان تفعيل صندوق التعاضد في نقابة المحامين لجهة الهم الإستشفائي وتعيين مدير له خبرتموه طويلا، إلى جانب إنشاء المركز الصحي وتعيين جهاز لإدارته من الذين تعودوا التعاطي بالشأن العام، لهو أكبر دليل على أن النقابة بالإضافة لإنجازات أخرى وضعت مداميكها مجالس متعاقبة قد خطت خطوات كبيرة نحو المأسسة التي تواكب العصر بكل تقنياته وتعقيداته وتطوره المستمر. مع الإشارة إلى أن المجتمعات الأوروبية حتى التي تنعم بالضمان الإجتماعي قد سبقتنا إلى هذا المضمار". وأعلن "ان الوصول إلى هذا الإنجاز، تطلب قرارا مبدئيا من مجلس النقابة للسير نحو هذا الهدف، وتجسيدا لهذا القرار كلفني حضرة النقيب مع زملاء لي أعزاء وأكفاء مارسوا المهنة بجدارة وتعاطوا الشأن العام بحيوية لافتة من أجل الإنكباب على هذا المشروع". وأشار الى الاعمال التي بذلت من اجل انجاز المشروع، وهي: تحضير نظام للخدمات الإستشفائية، وضع دفتر شروط تمهيدا لدعوة شركات الإدارة الطبية وإعادة التأمين للتقدم بعروض لإدارة صندوق التعاضد، تأهيل الشركات وإنتقاء الأكثر خبرة وطاقة تمهيدا لدعوتهم للتقدم بعروضهم، دراسة كل العروض وإنتقاء الأفضل منها. فتوصلنا بالنتيجة لإنتقاء شركة Globemed لإدارة الخدمات الإستشفائية في صندوق التعاضد لدى النقابة، والإنكباب على تنظيم العقد تمهيدا لتوقيعه، الشيء الذي سيتم اليوم". وقال:"إن مجلس النقابة كان على إطلاع دائم بمجريات هذا المشروع وكافة المحطات التي مر بها. فإسمحوا لي اليوم أن أجرح تواضع حضرة النقيب جورج جريج وأحييه على إصراره الدؤوب على إنجاز هذا المشروع وفقا لأجندة زمنية ثم تبنيها لا بل إنجازها قبل إنتهاء المدة المحددة لذلك". وأكد انه "بإنجاز هذا المشروع إلى جانب المركز الصحي في النقابة يصبح الهم الإستشفائي للمحامين وعيالهم ومن هم على عاتقهم بإشراف وعهدة النقابة، وبالتالي تكتمل شبكة الأمان الصحي فيها"، مشيرا الى "ان الإدارة الذاتية لهذا المشروع من شأنها أن تحقق وفرا إن شاء الله، وهذا الوفر سوف يكون نواة لإحتياط يستعمل لتقديم خدمات إضافية للمحامين يصار لإعلانها في حينه". وأعلن قليموس انه في العام 2019 سوف تحتفل النقابة بالمئوية الأولى على تأسيسها، هذه الشجرة الباسقة العتيقة التي ما برحت تتكاثر فيها براعم الأمل، تتفتح كل سنة مع إطلالة كل ربيع. برعم هذه السنة إكتمال شبكة الأمان الصحي هذه. إنه تحد تلقفه مجلس النقابة وعلى رأسه النقيب الحبيب فكان له ولكم إحقاق المراد. ولكن، حتى ولو تأمنت كل هذه التقديمات والضمانات والخدمات وانطلقت هذه المسيرة بثبات فإن كل هذا البنيان ينهار ويندثر عند أول مساس بحرية المحامي التي تبقى المعيار الأول والأخير لإنتمائه لهذه النقابة والوطن". ثم شرح مدير صندوق التعاضد في النقابة المحامي جورج حنا وممثل شركة "غلوب ميد" وليد خلاسو آلية عمل الصندوق  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع