الأمانة العامة لقوى 14 آذار: عون يقايض في محاولة للوصول الى بعبدا | عقدت الأمانة العامة لقوى 14 آذار اجتماعها الأسبوعي في مقرها الدائم في الأشرفية، برئاسة الأمين العام فارس سعيد، وفي حضور السادة: نوفل ضو، محمد حرفوش، الياس الزغبي، ايلي محفوض، الياس ابو عاصي، ربى كبارة، نبيل حاوي، وليد فخرالدين، ندي غصن، جوزف جبيلي، ساسين ساسين، شاكر سلامة، راشد فايد، علي حماده، محمد شريتح. البيان وبعد مناقشة الأوضاع المحلية والإقليمية، صدر عن المجتمعين بيان رأوا فيه أن "العماد عون لا يهمل أي وسيلة من أجل الوصول إلى رئاسة الجمهورية، موزعا مواقف انتخابية على الجميع. وكان آخرها أنه أوكل وظيفة الدفاع عن لبنان إلى "حزب الله"، واختار محور "حزب الله" من أجل محاربة "داعش" وإسرائيل، متناسيا ما تمليه عليه صفته قائدا سابقا للجيش. لقد تبنى العماد عون، بغية محاولة الوصول إلى بعبدا، مقايضة ترتكز على إعطاء جزء من السيادة لمصلحة ميليشيا، مقابل جزء من المكاسب، فلا مكاسب على حساب سيادة الدولة الموكلة حصرا، وفقا للدستور، حماية لبنان واللبنانيين. ويأتي هذا الموقف في لحظة إقليمية دقيقة تتطلب الرصانة والحكمة من أجل الحفاظ على لبنان وسلمه الداخلي، ومن أجل الإبتعاد عن إقحام المجتمعٍ اللبناني بأكمله في الأتون السوري والصراع في وعلى المنطقة، وبعدما برزت بالملموس نيات ايران التوسعية المرتكزة على مجموعات عسكرية منها "حزب الله" على حساب الهويات الوطنية في اليمن والعراق وسوريا ولبنان وفلسطين". وطلبت الأمانة العامة من المدعوين إلى مؤتمرها الثامن في مجمع البيال يوم السبت المقبل "تأكيد التزامهم لبنان الرسالة، وقيام دولة واحدة وجيش واحد وقرار واحد في وجه كل السلاح، لجعل التجربة اللبنانية نموذجا عصريا لحل أزمات المنطقة"، مرحبة "بتوسيع أطر العمل داخل 14 آذار، بحيث تشارك في رسم سياستها نخبة اللبنانيين المقيمين والمغتربين حول العالم". وأكدت أن "إجماع اللبنانيين، مسلمين ومسيحيين، في صورة واحدة وحول مشروع واحد قضيته الأساسية لبنان هو الضمان الوحيد لنا جميعا. وكما صنع شعب الاستقلال معجزة إجبار جيش النظام السوري على الخروج من لبنان، فهو صامد عنيد في وجه السلاح غير الشرعي وفي وجه رغبات القوى الإقليمية الإلغائية وسيكون دوما ظهير دولته ودستوره ومؤسساته". وردا على أسئلة الصحافيين عن تعطيل جلسات انتخاب رئيس الجمهورية قال سعيد: "يجب أن نحدد أولا من يعطل الجلسات، وهو الثنائي "التيار الوطني الحر" و"حزب الله"، ويعطلون الإنتخابات لأجندة غير وطنية وغير لبنانية وربما مرتبطة بالمفاوضة القائمة بين الولايات المتحدة وإيران وبالتالي هذا الثنائي ربط إيران ومصالحها ومصلحة اللبنانيين فيها بدل أن يكون اللبنانيين مرتبطين بمصلحتهم وفقا لما تمليه عليهم رغباتهم والتزاماتهم الوطنية". وأضاف أن "العماد عون، بشكل واضح وملموس، يجري مقايضة بإعطائه جزءا من السيادة لفريق، ليستطيع أخذ جزء من المكتسبات، وسيعطي جزءا من السيادة ولن يأخذ أي مكتسبات، وهذه المعادلة نعيشها منذ عام 1960. وهناك فريق، تحت شعار البراغماتية السياسية، يقول نحن مستعدون للتعامل مع الأمر الواقع، وبالتالي لا مجال إلا للتعامل مع حزب الله، وهذه المعادلة إذا أردت إجراؤها اليوم مع حزب الله فلماذا لم نجريها البارحة مع السوريين؟". وأكد "أننا لن نتنازل عن السيادة، وكل نبض 14 آذار والذين ناضلوا ونزلوا إلى ساحة 14 آذار، ليؤكدوا عدم التنازل عن السيادة واستقلال لبنان".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع