لجنة الدفاع عن حقوق المستأجرين طالبت القضاء بالعودة عن ما سمي مؤازرة. | صدر عن لجنة المتابعة للمؤتمر الوطني للمستأجرين ولجنة الدفاع عن حقوق المستأجرين بيانا اليوم "حذرت فيه مرارا وتكرارا من النتائج السلبية لمحاولات التنفيذ القسري لقانون الإيجارات المعطل، التي يسعى من خلالها بعض المالكين جعل القانون نافذا بقوة الأمر الواقع، متجاهلا كل الاجتهادات الدستورية والدراسات القانونية، بما فيه المواقف التي صدرت عن رئيس مجلس النواب ووزير العدل، والتي أفتت جميعها، بعدم نفاذ أو تطبيق قانون أبطلت بعض مواده الأساسية من قبل المجلس الدستوري". وطالب "القضاء بعدم تغطية تلك المحاولات أو تأمين الحماية غير القانونية لها من خلال مؤازرة الأجهزة الأمنية لخبراء تخمين غير مكلفين من القضاة، خاصة في ظل خطاب التحريض والحقد الذي يتكرر على ألسنة الناطقين باسم تجمعات المالكين، الذين لا يترددون في كيل الشتائم يوميا وبشكل غير مسبوق، للمستأجرين ولكل من يساند حقوقهم إضافة إلى سوق الاتهامات جزافا بحقهم دون أي رادع، وهذا ما حصل ولم يتوقف مع جميع النواب الذي طعنوا بالقانون أو طالبوا بتعديله، وصولا إلى التهجمات المدانة والمستنكرة التي طالت النائب المحامي زياد أسود الذي مارس حقا قانونيا واضحا عندما اعترض خبير غير مكلف من القضاء ومنعه من دخول منزل والدته. وهو الأمر المرفوض من جميع المستأجرين رغم محاولات البعض القيام به تحايلا". اضاف :"إن لجنتا المتابعة والدفاع عن حقوق المستأجرين إذ تدينان حملة التهجمات على جميع النواب والمستأجرين على السواء، تجددان مطالبة القضاء بالعودة عن ما سمي مؤازرة أمنية لخبراء غير مكلفين منه والكف عن محاولات تنفيذ قانون معطل دستوريا". وجدد "الرفض القاطع للتعديلات الشكلية والسطحية التي تقوم بها لجنة الإدارة والعدل للقانون الأسود، لأنها تحافظ على طبيعته التهجيرية، وتكرس آلية اللجان القضائية وصيغة التخمين، التي تشكل مصدرا لإثارة النزاعات والخصومات على أنواعها بين المالكين والمستأجرين بتكلفة مالية باهظة لا قبل لهم بها، عدا أنها بحاجة كي تنفذ إلى جيش من الخبراء ومثله من المحامين واللجان والمحاكم كل ذلك من أجل تحديد قيمة المأجور كي تحدد الزيادة، التي ستجعل بدلات الإيجار تعجزية لأنها تتجاوز على إمكانات المستأجرين تبعا للنسب التي يجري التدوال بها، ومما يزيد الأمر سوءا إضافة إلى التعديلات السطحية إصرار غالبية أعضاء اللجنة على تحرير العقود السكنية وإلغاء تعويض الإخلاء الذي هو حق مكتسب وقد شكل على امتداد عقود طويلة ليس عامل استقرار للمستأجر وساهم في مساعدة الذين تم إخلائهم رضائيا أو بأحكام قضائية، علما أن هذا التعويض يساهم في حل أكثر من 70% من مشكلة المستأجرين القدامى في ظل غياب أي بحث جدي ومسؤول في ما يتعلق بالخطة السكنية وتأمين خيارات للمستأجرين".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع