افتتاحية صحيفة "الشرق " ليوم السبت في 14/3/2015 | الشرق : اعتراضات وزارية مستجدة على آلية عمل الحكومة الامارات العربية تقرر ابعاد 70 لبنانيا     كتبت صحيفة "الشرق" تقول : اليوم الرابع عشر من آذار 2015، تكون مرّت عشر سنوات على "انتفاضة الاستقلال..." المليونية، التي تقاطعت مع "الذكرى العاشرة لاستشهاد الرئيس رفيق الحريري..." وعلى رغم العديد من "الاخفاقات"، فإن هذا اليوم لم يكن يوماً عابراً في حياة اللبنانيين... بل بقي واستمر على مدى السنوات العشر "عنواناً لروح التمرد علي الظلم ومساحة لاجتماع وطني غير مسبوق على رفض الهيمنة والتلاعب بمقدرات البلاد... ومنعطفاً مميزاً في تاريخ لبنان". على ما قال الرئيس سعد الحريري، يوم أمس... وفي المناسبة، يشهد لبنان اليوم "اطلاق المجلس الوطني لقوى 14 آذار..." لتكون "مشاركة كاملة بين المستقلين والحزبيين وأصحاب الرأي الحر..." في احتفال وطني جامع "ليكون مرحلة أساسية في استمرار العمل بانتفاضة "ثورة الارز"، ولبنان، والمنطقة عموماً يشهدان تطورات بالغة الدقة والخطورة..." احتفال تغيب عنه الخطابات السياسية تحضره نحو 400 شخصية مدعوة من بينها "فاعليات شيعية وعلوية...". ترحيل 70 لبنانيا من الامارات وسلام يتابع من شرم الشيخ وإذ كانت الأنظار تتجه الى الملفات الضاغطة، ابتداءً من الشغور في سدة رئاسة الجمهورية، الذي دخل يومه الرابع والتسعين بعد المئتين، من دون ان تظهر في المعطيات أية اشارات ايجابية دالة على اقتراب موعد الخروج من هذا الفراغ الذي ترك تداعيات سلبية ليست هينة على سائر المؤسسات الرسمية وعلى البلد عموماً، فإن حدثاً لم يتوقع، أقلق اللبنانيين عموماً، وعلى اختلاف وتنوع اصطفافاتهم، بالنظر الى خطورته وتأثيراته على "لقمة عيش" المواطنين، تمثل في قرار "دولة الامارات العربية المتحدة ترحيل 70 لبنانياً في خلال 24 ساعة". الأمر الذي أدى الى استنفار رسمي لبناني، حيث أبلغ وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل رئيس الحكومة تمام سلام بورود هذه المعلومات... وواصل اتصالاته بالمعنيين للوقوف على آخر المستجدات في هذا الملف وللاستفسار عن هذا الأمر ومعالجته، فاتصل بوزير خارجية الامارات الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان... وقام بالمراسلة الديبلوماسية اللازمة، ومؤكداً "ان اللبنانيين الموجودين في الامارات يلتزمون القوانين الاماراتية، وهم عامل خير وازدهار لهذا البلد العزيز..." وتابع كل هذه الاتصالات مع رئيس الحكومة تمام سلام، الذي توجه الى شرم الشيخ لتمثيل لبنان في "المؤتمر الاقتصادي" ومؤكداً "أنه سيتابع الموضوع واجراء اتصالات سعياً لايجاد حل مناسب، على ان يثير الموضوع مع الاماراتيين المشاركين في المؤتمر لمعرفة خلفياته وابعاده..."، مشيراً الى "ان اللبنانيين غير مستهدفين في الامارات وما حصل اجراء أمني...". وكان الرئيس سلام التقى أمس، وعلى هامش المؤتمر أمير دولة الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح، والممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي فيرديريك موغيريني... اعتراضات على آلية العمل الحكومي من جديد في سياق هذه التطورات، فقد عاد العمل الحكومي الى الواجهة من جديد من زاوية بروز اعتراضات على ما جرى في الجلسة الأخيرة... وفي هذا، وإذ جدد الرئيس ميشال سليمان مطالبته "بعدم محاسبة اللبنانيين المقيمين خارج وطنهم بحثاً عن لقمة العيش، في ظل الاوضاع المعيشية الصعبة..." فقد حذر خلال استقباله وزير الاتصالات بطرس حرب ووزير الدولة لشؤون التنمية الادارية نبيل دو فريج من "تطبيع الأمور من خلال اجراء التشريعات واقرار القوانين ونشر المراسيم واتخاذ القرارات في مجلس الوزراء، من دون الأخذ في الاعتبار غياب رئيس الجمهورية الناظم الأساسي لعمل المؤسسات الدستورية، عبر عدم توقيع المراسيم العادية ورد القرارات والقوانين والطعن أمام المجلس الدستوري...". حرب: مخالفة دستورية لن نسكت عنها وكانت هذه المسألة محور تشاور بين الرئيس سليمان والوزير حرب الذي أبدى أسفه "ان يتحول مجلس الوزراء، ولأننا في ظرف ليس فيه رئيس جمهورية، الى مكان لتبادل الخدمات وتقاسم المراكز والمناصب الادارية..." (في اشارة الى تعيين "لجنة الرقابة على المصارف"). ولفت حرب الى أنه "بحث مع الرئيس سليمان في قضية أخطر، إذ تم التوقيع على نشر مراسيم عادية من دون موافقة الـ24 وزيراً، وهذه صلاحية مطلقة لرئيس الجمهورية... وأنا اعتبرها مخالفة دستورية لا يمكن السكوت عنها لأنها اعتداء على صلاحيات رئيس الجمهورية واعتداء على صلاحيات الوزراء.... وتفتح مجالاً لكي تسير البلاد وفقاً لاصول لا ينص عليها الدستور وخلافاً لأحكامه، لأننا نستغني عن رئيس الجمهورية..." مؤكداً ان "هذا الأمر لا يمكن السكوت عنه ولن نقبل به، وسيكون موضع تشاور في ما بيننا لاتخاذ موقف منه". مصر تدعو لانهاء الشغور وكان الرئيس سليمان استقبل السفير البريطاني طوم فليتشر والسفير المصري محمد بدر الدين زايد وبحث معهما في الاوضاع الاقليمية والداخلية... وشدد السفير المصري على "أهمية انهاء الفراغ الرئاسي الذي يؤكده الرئيس عبد الفتاح السيسي في كل لقاء مع أي شخصية لبنانية، ومواجهة التحديات التي تواجهها الدولة اللبنانية والأوضاع الاقليمية الصعبة...". بري: الشغور يطاول كل المؤسسات من جانبه، وخلال لقائه في عين التنية يوم أمس "المجلس الوطني للاعلام"، فقد أكد الرئيس نبيه بري "ان التعطيل لا يقتصر على رئاسة الجمهورية، وهو يطاول الحكومة والمجلس النيابي..." مؤكداً "ان انتخاب رئيس للجمهورية هو المدخل لحلحلة الكثير من المشكلات... معولاً في ذلك على الحوار الداخلي والتفاهمات الاقليمية...". ونقل رئيس المجلس الوطني للاعلام عبد الهادي محفوظ ان أكثر "ما يشغل اهتمام الرئيس بري حالياً هو ازالة الاحتقانات والحساسيات والتشنجات خصوصاً بين السنّة والشيعة عبر الحوار الذي يجري بين "حزب الله" و"تيار المستقبل"... لافتاً الى أنه "منذ البداية نصح باستبعاد أمرين عن هذا الحوار هما موضوع المقاومة وموضوع المحكمة الدولية..." مشيراً الى ان مناخات الحوار الايجابية الداخلية تمهد المجال أمام امكانية الانتقال الى انتخاب رئيس..." الذي هو في نظر بري "المدخل لحلحلة الكثير من المشاكل...". وفي الاطار الرئاسي فقد جدد "حزب الله"، على لسان نائب الأمين العام الشيخ نعيم قاسم مقولته وخلاصتها: "اذا أردتم حلاً رئاسياً فالعماد عون موجود وحاضر...". 14 آذار لموقف موحد من الجلسة التشريعية اللافت أنه وأمام هذه المشهدية، وقبل أيام من موعد انعقاد جلسة اللجان المشتركة (الثلاثاء المقبل) لدرس "سلسلة الرتب والرواتب" للقطاع العام، فقد نقل غير مصدر عن الرئيس بري أنه عازم على توجيه الدعوة لجلسة تشريعية في النصف الثاني من شهر آذار الجاري، مع "بدء العقد العادي لمجلس النواب". وفي هذا كشفت مصادر نيابية في قوى 14 آذار، عن "مشاورات تجربها بين مختلف مكوناتها لاعلان موقف موحد من موضوع سلسلة الرتب والرواتب، الموضوع على طاولة البحث في اجتماع اللجان النيابية، خصوصاً وان الرئيس بري مصر على وضعه على جدول أعمال الجلسة العامة المزمع عقدها...". وفي السياق، فقد اطلع الرئيس بري من أمين سر "تكتل التغيير والاصلاح" النائب ابراهيم كنعان على موقف التكتل من التشريع في ظل الشغور الرئاسي ويقضي بالمضي في "تشريع الضرورة...". من جهته أعلن عضو كتلة "الكتائب" النائب ايلي ماروني "ان مجرد انعقاد مجلس النواب لاقرار قوانين أعطيت صفة الضرورة، يعني اننا نستطيع ان نقر الأهم وهو انتخاب رئيس للجمهورية" موضحاً ان موقف "الكتائب" من التشريع في ظل غياب رئيس الجمهورية واضح... لا تشريع في ظل الفراغ الرئاسي...". بدوره أشار عضو كتلة "التحرير والتنمية" النائب علي خريس، الى "ان جلسة عامة ستعقد في القريب العاجل لاقرار سلسلة الرتب والرواتب... وان الرئيس بري جاد في هذا الموضوع ويعمل للوصول الى صيغة مرضية للجميع...". أما عضو الكتلة النائب ميشال موسى فاعتبر "ان تشريع الضرورة غير موجود في الدستور، وان ما يجري من تشريع هو استنباط وجزء من التفسيرات الدستورية" مؤكداً "ان رئيس المجلس ومكتب المجلس هما من يقرران أي من القضايا ضرورية...". هيل: خطر تمدد الارهاب لم ينتهِ ودور لبنان أساس إلى ذلك فلم تغب التطورات الاقليمية وتداعياتها ومخاطرها عن اللقاءات... وقبيل مغادرته لبنان، الاسبوع المقبل، حيث قررت الادارة الاميركية تعيينه سفيراً في باكستان، عرض السفير الاميركي دايفيد هيل، ووزير الخارجية جبران باسيل "التحديات الأمنية وكيفية ابعاد لبنان عن التطرف، عبر دعم سياسة النأي بالنفس...". ورأى هيل "ان دور لبنان في الجهود العالمية لمواجهة التطرف العنيف أساسي... وان دعم سياسة لبنان بالنأي بالنفس والمساعدة في عزله عن امتداد التطرف من سوريا هما هدفان مهمان للولايات المتحدة..." لافتاً الى ان "خطر تمدد الارهاب والتطرف من سوريا لم ينتهِ بعد... وان لدى لبنان الكثير من نقاط القوة...".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع