جريج لاذاعة الشرق : التمديد للقيادات الامنية أفضل الخيارات تجنبا. | اعتبر وزير الإعلام رمزي جريج في حديث الى اذاعة "الشرق"، ردا على سؤال يتعلق بالفراغ في رئاسة الجمهورية وكلام البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي أنه لم يعد في إستطاعته فعل شيء، ان "كل واحد منا يمكنه ان يفعل شيئا، ولا يمكن أن نستسلم للأمر الواقع واستمرار الشغور في هذا المركز ينتج عنه تعطيل في عمل المؤسسات الدستورية الأخرى، وبذلك تفقد البلاد المركز الأساسي لنظامها". اضاف: "وفي نظرة إلى الأمور، نرى أن كل المؤشرات تدل على إستمرار هذا الشغور، لأن فريقا من النواب لا يحضر ولا يقوم بواجبه الدستوري بتأمين النصاب في الجلسات ليتم إنتخاب الرئيس". ورأى أن "المجتمع اللبناني والشعب يمكنهم ممارسة ضغوط عليهم"، وقال:"علينا ان نأمل بشيء ما ولا ننتظر أن تأتي الحلول من الخارج بل علينا إستعادة الملف من أجل القيام بواجبنا الديموقراطي". اضاف: "صحيح أن البطريرك الراعي قال إنه عاجز، وكل واحد منا يفكر أنه طالما هناك فريق يعطل النصاب لا يمكن فعل اي شيء، ولكن ربما ضغط المجتمع المدني والهيئات النقابية وكل واحد منا يمكن ان يؤثر بذرة، ولكن لا تكفي المطالبة بإنتخاب رئيس، بل علينا ممارسة ضغوط شعبية وديموقراطية". وتعليقا على هجوم "حزب الله" على بيان قوى 14 آذار في البيال، قال: "إن الهجوم على البيان لم يمنع إنعقاد جلسة الحوار وإستمراره، ربما أراد حزب الله تسجيل موقف، وإن البيان الذي صدر في هذا الشكل لا يقتصر فقط على تيار المستقبل، علما أن الحوار يتم في ظل مواضيع خلافية جوهرية بين تيار المستقبل وحزب الله، إنما هناك قوى أخرى موجودة في 14 آذار، ولا سيما القوات اللبنانية وحزب الكتائب والمستقلين والمجتمع المدني". اضاف: "كذلك فإن البيان الذي تلاه الرئيس السنيورة لم يكن من صياغته وحده أو موقفه، إنما عبر البيان عن موقف قوى 14 آذار بالنسبة للمواضيع الخلافية"، مؤكدا أن "حزب الله تجاوز الموضوع بدليل إنعقاد جلسة الحوار اليوم". وعن إنعقاد الحوارات، وهل يمكن أن تأتي بنتيجة، قال: "إن حصول الحوار أمر إيجابي في حد ذاته ولا أحد يتنازل عن موقفه، ربما أزال الحوار بين المستقبل وحزب الله بعض التشنج وبعض مظاهره، بعد ذلك وصلوا إلى النقطة التي يريدون البحث فيها ألا وهي الإستحقاق الرئاسي ولا بد للفريقين من مقاربة هذا الإستحقاق". وعن موضوع القيادات الأمنية والخوف من الفراغ ولا سيما قيادة الجيش، رأى أنه "أمامنا وقت من الآن وحتى شهر تشرين"، مشيرا إلى أن "هناك شخصيات عدة أبدت رأيها، وإذا كان من الممكن التعيين وحصل إتفاق على تعيين قيادة جديدة فهذا أمر جيد ولما لا؟ فإذا كان الخيار بين الفراغ والتمديد فالتمديد أكيد أفضل، لافتا إلى أنه "لا بد من أن يستعمل وزير الدفاع ومجلس الوزراء الصلاحيات المعطاة له من أجل ملء الفراغ". وردا على سؤال عما اذا كانت حكومة الرئيس سلام تخطت مرحلة الخلاف على طريقة إتخاذ القرار، أجاب: "عقدت جلستان لمجلس الوزراء وإعتمد الرئيس سلام التوافق ولم يلجأ إلى التصويت، والآلية التي إتبعها سوف تنسحب على كل المراسيم"، لافتا إلى "التوافق لا يعني بالضرورة الإجماع". وعن معاودة اللقاء الوزاري إجتماعاته برعاية الرئيسين ميشال سليمان وأمين الجميل، قال: "هذا اللقاء ليس دوريا فهو حسب المقتضيات ولا ننسى أنه لقاء تشاوري وليس تكتلا أو جبهة سياسية، كما أن وجود رئيسين للجمهورية سابقين لديهما خبرة ويمكنهما أن يتحسسوا معنى الفراغ الرئاسي والمضار الناشئة عنه".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع