ندوة عن كتاب انطوان حداد مسيرة الانخراط في الحرب السورية في الحركة. | نظمت دار "شرق الكتاب" مساء أمس ندوة عن كتاب أمين سر حركة التجدد الديموقراطي الدكتور أنطوان حداد "مسيرة الانخراط في الحرب السورية" شارك فيها الصحافي نصري الصايغ والدكتور محمد علي مقلد وأدارتها الاعلامية ماجدة داغر وذلك في اطار المهرجان اللبناني للكتاب - السنة الرابعة والثلاثون الذي تقيمه الحركة الثقافية - أنطلياس، في القاعة الكبرى في كنيسة مار الياس - أنطلياس. حضر الندوة النائب الدكتور أمين وهبه، نائب رئيس حركة التجدد الديموقراطي وفيق زنتوت، وحشد من الشخصيات الفكرية والأكاديمية والاجتماعية. داغر بداية النشيد الوطني اللبناني، ثم القت مديرة الندوة الاعلامية ماجدة داغر كلمة رحبت فيها بالحضور وقدمت المشاركين وقالت :"الكتاب واكب مسيرة الانخراط في الحرب الضروس في خلال سنة محورية بدءا بمعركة القصير في ايار 2013 التي اختتمت في ايار 2014 باخفاق المؤسسة اللبنانية في انتخاب رئيس للجمهورية. وقد دون الكاتب بموضوعية المراقب حدثا لم يكتمل حدوثه، ولم يبلغ أيا من ضفتيه". الصايغ ثم كانت كلمة الصحافي نصري الصايغ فقال في سيرة الكاتب جدية البحث وموضوعية القراءة وحرية الاختيار وسعة الأفق، وها أنذا ناقد باحترام لأقول له: "اني أحفظ من كتاباتك الفقر في لبنان والفقر والديموقراطية في العالم العربي، أما مسيرة الانخراط في الحرب السورية، فأكاد أقول: ما أتحفظ عليه تمليه علي طريقتي في فهم لبنان والمنطقة وعلاقتي بهما، فأنا لست في 8 ولا في 14 أذار، أما الكاتب فمنحاز وغير محايد". أضاف "نحن نقرأ في كتابين فاذا استحضرنا من يكتب من فريق 8 اذار فلسوف تكون قراءته مناقضة، وسيرى الى تدخل حزب الله في سوريا تدخلا ايجابيا ويثمنه كثيرا، فيما يرى الكاتب نتائج هذا التدخل وخيمة وسببه انصياع الحزب للسياسة الايرانية، وما ينتج عن هذا التدخل من تكبد الحزب لخسائر بشرية كبيرة، وظهور مظاهر اعتراض شيعية متفاوتة على انغماس الحزب في هذه الحرب، اضافة الى خروج الحزب كليا عن القانون الدولي، كما ألاحظ أنه في الواقع تبدو الأولوية في الكتاب للقراءة الاقليمية على القراءة الداخلية، فالدكتور حداد بدأ قراءته من موقع ايران ونفوذها وتبعية الحزب لمقتضيات استراتيجيتها واولوياتها". مقلد ثم كانت كلمة الدكتور محمد علي مقلد فقال: "الكتاب متقن ومحكم البنيان وضعه الكاتب مصبوبا بقوالب من منهج الرياضيات الصارم، ومجبولا بروح نسيب لحود ونبله السياسي الذي لم يعرفه لبنان الا مع قلة قليلة من سياسييه، ويضم الكتاب فضلا عن مقدمة ومدخل خمسة وثلاثين نصا في كل نص تحليل لحدث او لظاهرة سياسية، يمكن جمعها لتشكل تحليلا لأحداث عام كامل من عمر الازمة اللبنانية الحالية". اضاف ان "الكتاب يتفادى جفاف الرياضيات بعد أن يلقحه الكاتب بمنظمومة قبم سياسية واضحة في انحيازها الى حقوق الانسان والثقافة والديموقراطية وأولوية الحرية وصيانة التعددية وابتعادها عن الايديولوجيا المغلقة وعن اقتحام المقدس السياسي، غير انه تمرين نظري من دون تطبيق لأن الكاتب وحزبه لا يشاركان في السياسة لا تعففا ولا تكاسلا بل لأن آلة صنع الأحداث في لبنان لم تتحمل وجود شخص أو حزب بقامة نسيب لحود في صفوفها، ولأن القوى السياسية جعلت التخلي عن سيادة قرارها جزءا من تقاليدنا الرديئة في ادارة شؤون البلاد". خليفة وكانت مداخلة للدكتور عصام خليفة حيث خالف وجهة نظر الصايغ مرتكزا على مبدأ حياد لبنان، ومنتقدا تدخل حزب الله في الحرب السورية، معتبرا هذا "التدخل سببا لبذور فتنة مذهبية كبيرة"، ولافتا الى "ضرورة الدفاع عن حدود لبنان وبذلك نحمي وطننا وباصرارنا الكبير على العلمانية وحماية لبنان ودستوره". سليمان ثم كانت مداخلة الدكتور حارث سليمان فشدد على "مسألتين أولا: يلزمنا كبشر في الحرب السورية الانحياز لحقوق الانسان، والتمييز بأنه هل فعلا الحرب السورية هي مؤامرة على ما يعرف بمحور المقاومة أم هي حراك شعبي في وجه نظام ديكتاتوري يحكم سورية منذ أكثر منذ 40 سنة؟. والمسألة الثانية: اذا كان حزب الله قد اسهم اسهامات كبيرة جدا لتحرير الجنوب فهل ينطبق ذلك مع ما يقوم به في سوريا؟ فما يفعله في سوريا هو احتلال، ويؤسس لحرب مذهبية خطيرة في المنطقة". حداد بدوره القى الكاتب كلمة شكر فيها الحركة الثقافية هذه الجزيرة الصامدة للدفاع عن ثقافة الحريات والديموقراطية التعددية وشكر الحضور والمشاركين الصايغ ومقلد والاعلامية داغر، ومذكرا ب"وظيفة الكتاب اذ انه لم يوضع أصلا للنشر بل وضع للنقاش الداخلي في حركة التجدد وتجمع لبنان المدني"، لافتا الى ان "هناك فرق بين الموضوعية والحياد، اذ انه لا يمكن للانسان أن يكون محايدا أمام تدمير القيم الانسانية وقتل الأطفال". أضاف ان "السؤال المحوري في الكتاب ليس له علاقة بطبيعة النظام اللبناني ومشاكله كما شدد عليه الاستاذ نصري الصايغ، انما في مكان آخر اذ هل كان حزب الله يملك خيارا غير الذهاب الى سوريا؟ وانا اقول نعم ان الحزب هو جزء من الشعب اللبناني ولكن هويته الاقليمية في هذه اللحظة التاريخية أقوى بكثير من هويته الوطنية، فعند تحرير الجنوب كانت تغلبت الهوية الداخلية على الاقليمية. وبالتالي على اللبنانيين أن يفكروا أي نهاية نريدها للحرب السورية، فهذه الحرب لن تدمر سوريا فقط بل ستمتد الى لبنان وكل الدول العربية المحيطة". وتلا الندوة توقيع للكتاب في جناح دار سائر المشرق.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع