الراعي التقى بو صعب وسفيرة كندا والياس المر | إستقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي، قبل ظهر اليوم في بكركي، بطريرك كيليكيا للارمن الكاثوليك نرسيس بدروس التاسع عشر، الذي جاء "لمعايدة غبطته بعيد البشارة الذي يصادف غدا آذار، وهو اسمه ويوم عماده، وقبل أي شيء حياته". واضاف بطريرك كيليكيا: "صحيح أن اسمه "بشاره" ولكنه مبشر منذ صغره، منذ كان كاهنا إلى الآن، وهو ينتهز الفرصة دائما ليلقي كلمة الله ويشجع الناس على حياتهم المسيحية وعلى شعورهم الوطني. ونحن في دولة نحتاج إلى شعور وطني لنخدم هذه الدولة التي يعيش فيها مسلمون ومسيحيون. هذا شيء مهم جدا". وتابع: "تناولنا أيضا موضوع الإحتفال الذي سيترأسه قداسة البابا في روما في 12 نيسان في مناسبة مرور 100 عام على المجازر والإبادة الأرمنية على يد الحكم العثماني عام 1915. وقدمت اليه دعوة الى هذا الإحتفال. وفي الوقت نفسه سيعلن البابا القديس غريغوريوس الناريغيGrégoire de Narek، وهو قديس أرمني عاش في أواخر القرن العاشر وبداية القرن الحادي عشر، وهو مشهور عند كل الشعب الأرمني، في شأن كتبه وهي كتب روحية والناس تعود إليها إلى جانب الإنجيل. لذلك سيعلنه البابا ملفان الكنيسة الكاثوليكية الجامعة، وهو سيكون الملفان الثالث والثلاثين على مستوى العالم". سفيرة كندا واستقبل الراعي أيضا سفيرة كندا الجديدة ميشيل كاميرون التي عينت منذ ستة أسابيع، واوضحت بعد اللقاء انها "عرضت مع غبطته للتحديات التي يواجهها لبنان في هذه المرحلة الدقيقة"، مثنية على "القراءة الواضحة والرؤية العميقة والبعيدة لدى غبطته حول ما يجري". واكدت ان "المحادثات مع غبطته كانت في غاية الاهمية وهو قائد روحي مميز". بوص صعب وكان البطريرك الماروني قد استقبل، بعد ظهر أمس، وزير التربية الياس بو صعب، والوزير السابق فادي عبود. وبعد الزيارة، قال بو صعب: "إجتمعنا اليوم مع سيدنا لاطلاعه على المستجدات التي تحصل على مستوى وزارة التربية والمشاكل التي نواجهها أكان على مستوى الجامعة اللبنانية والتي أدت إلى إقفال بعض الأماكن وخصوصا عندما كثر الكلام على اعتراض على تعيين على خلفية طائفية ومذهبية، والذي نعترض عليه. أطلعنا غبطته ايضا على الأجواء الحقيقية والحلول التي طرحناها اليوم لموضوع طرابلس بالأخص. وأطلعناه على أجواء بعض المشاكل الأخرى التي كانت موجودة، ومنها ما يتعلق بقضية مرفأ بيروت وغيره. وقد أكد غبطة البطريرك مبدأ الشراكة والتفاهم بيننا وبين الآخرين ونحن ننطلق ونعمل على هذا الأساس. أما إلغاء أي فريق أكان الفريق المسيحي أو غيره فلا يجوز، وليس بهذه الطريقة نبني الأوطان ونحل المشاكل". رئيس الانتربول ومساء امس، استقبل الراعي رئيس الأنتربول النائب السابق لرئيس الحكومة الياس المر الذي قال بعد اللقاء: "تطرقنا أولا إلى وضع المنطقة والخطر على مسيحيي الشرق والمجازر التي تحصل في حق المسيحيين في المنطقة، وما رأيناه اخيرا مع الأشوريين، ومن بعدها تطرقنا إلى الموضوع اللبناني والخطر نتيجة الفراغ الرئاسي، وهو خطر على المسيحيين في لبنان والشرق، لأنه المركز الرئاسي المسيحي الوحيد بين 22 دولة عربية، ويتميز ليس فقط بفاعليته انما برمزيته، ولهذا السبب يتمتع بمعنى خاص ورمزية كبيرة جدا بالنسبة إلى مسيحيي الشرق". وأضاف: "تطرقنا أيضا إلى خطر الفراغ منذ 1975 إلى اليوم. ولسوء الحظ، في كل مرة يقع الفراغ أو أزمة كالتي نمر فيها، ينتخب رئيس نتيجة أزمة أو اغتيال أو نتيجة حدث أمني، وبالتالي كانت تتجه الأمور نحو طرق غير ديموقراطية وليس كما يجب أن ينتخب الرئيس. أطلعت غبطته على جو زيارتي للفاتيكان وجولتي العربية والأوروبية، وتكلمنا في تفاصيل المرحلة المقبلة التي من المفترض أن نتحرك لانتخاب رئيس في أسرع وقت". وعن إمكان إبقاء هذا الإستحقاق لبنانيا - لبنانيا أجاب: "نحن في لبنان لدينا دائما تصور نحب ايجاد حالات إقليمية ودولية نتيجة أي فشل لسوء الحظ، ونحن نكون السبب فيه، ونحاول أن نجد له ترجمات إقليمية ودولية"، مشيرا إلى أن "رأيه لغاية هذه اللحظة هو أن الإستحقاق ما زال لبنانيا وإذا اتفق اللبنانيون على رئيس خلال الأسابيع أو الأشهر المقبلة قبل الصيف، فيتم انتخاب رئيس لبناني بقرار لبناني. وإذا تأخر هذا الموضوع عندها يقع الخطر، وتأتي كلمة السر من الخارج أو يجري نوع من اتفاق إقليمي ودولي على انتخاب رئيس. وأتصور أن هذا الأمر لا يريده اللبنانيون بل يفضلون انتخاب رئيس لبناني، وغبطة البطريرك هو على رأس اللبنانيين عموما والمسيحيين خصوصا". وفود ومن زوار الصرح البطريركي رئيس جمعية منظمة فرسان مالطا مروان صحناوي وعدد من شبيبة فرسان مالطا "في زيارة لاتماس بركة صاحب الغبطة". والتقى الراعي عددا من تلامذة ثانوية راهبات القلبين الأقدسين - البوشرية، في لقاء حوار نسقه مكتب رعوية الشبيبة في الدائرة البطريركية وتركز على الحوار المسيحي - الإسلامي ودور بكركي فيه، وتخلل اللقاء زيارة لكنيسة الصرح وصلاة صغيرة مشتركة مع تلامذة مدرسة الإمام الحسن - المبرات، وحديث قصير عن تاريخ البطريركية وجولة عامة في أرجاء الصرح البطريركي. واستقبل ايضا وفدا من بلدة ميروبا يقوم بزيارات حج للأماكن المقدسة "لالتماس البركة".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع