افتتاحية صحيفة "الشرق " ليوم الجمعة في 27/3/2015 | الشرق : "عاصفة الحزم" بعيون لبنانية : الحريري يشيد وجنبلاط يؤيد السنيورة أمام المحكمة: الحريري التقى نصر الله مرات... وكانت الاجتماعات جيدة     كتبت صحيفة "الشرق" تقول : استحوذت التطورات العسكرية المتسارعة في اليمن، وقيادة المملكة العربية السعودية تحالفاً خليجياً وعربياً واقليمياً، نفذ عملية "عاصفة الحزم" ضد اتباع الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح وحلفائه "أنصار الله" المؤيدين من ايران، على الاهتمامات الداخلية، بالنظر الى ما يمكن ان تحدثه هذه التطورات من تداعيات على المستويات الاقليمية والعربية كافة، لن يكون لبنان بمنأى عنها... وإذ تتجه الانظار الى "القمة العربية" المقررة يوم غد السبت في منتجع شرم الشيخ، في شبه جزيرة سيناء، وعلى جدول أعمالها، طلب يمني رسمي بتدخل عسكري عربي في اليمن لمساندة سلطة الرئيس عبد ربه منصور هادي... فإن تطورات يوم أمس أكدت ان الاستجابة لطلب السلطات اليمنية حصلت، في الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العرب، على هامش "الاجتماع الوزاري...". الحريري: القرار السعودي سليم حكيم وشجاع وازاء ذلك، فقد سجلت في الداخل اللبناني مواقف وصفت بأنها "مهمة"، من التطورات اليمنية... فقد وصف الرئيس سعد الحريري - الذي كان زار تركيا (أول من أمس) والتقي الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في قصر الرئاس التركية - وصف القرار السعودي بالتدخل في اليمن بـ"السليم والحكيم والشجاع، لأنه يمكن للمملكة العربية السعودية ان تترك الشرعية في اليمن وحدها أمام ميليشيا تحاول ان تسيطر على الشعب اليمني..." وقال الحريري "ما يحصل في اليمن هو تداعيات لما يجري في سوريا والعراق وأماكن أخرى..." مؤكداً ان "العمل السعودي سيحصل على دعم دولي...". جنبلاط: الى جانب السعودية من جهته أكد رئيس "اللقاء الديموقراطي" النائب وليد جنبلاط، الوقوف الى جانب السعودية، "للكون أحداث اليمن تشكل تهديداً لأمنها القومي وأمن الخليج ومصالح اللبنانيين الذين يعملون في هذه البلاد.." مشيراً الى "ان الحل المعقول يكون بالعودة الى الحوار والمبادرة الخليجية من أجل استقرار اليمن والمحيط قبل فوات الأوان". وللغاية عقد جنبلاط اجتماعاً لكتلته النيابية في كليمنصو، وضعها في أجواء زيارته الأخيرة لفرنسا، وبحث في التطورات المحلية والاقليمية... موكب لـ"حزب الله" يوتر سعدنايل وكعادته، افترق "حزب الله" عن سائر المكونات والقوى اللبنانية، فقد استنكر "حزب الله" ما قال إنه "عدوان سعودي - أميركي على اليمن" لافتاً الى ان "هذه المغامرة تسير بالمنطقة نحو التوترات والمخاطر..." هذا في وقت، كان "موكب أمني" للحزب أطلق النار في الهواء أثناء مروره على طريق سعدنايل تعنايل في البقاع ظهر أمس، ما أحدث بلبلة وتوتراً في صفوف سكان المنطقة. السنيورة امام المحكمة: "حزب الله" لم يؤيد يوماً الحريري إلى ذلك، وبعيداً عن الملفات اللبنانية الضاغطة، ابتداء من الشغور الرئاسي، وقد دخل يومه السابع بعد الثلاثماية من غير أية حلحلة، الى "عمل الحكومة "الذي عاد الى الواجهة من جديد، الى "تشريع الضرورة" الى الحوار على ضفتي "المستقبل" - "حزب الله" و"التيار الحر" - "القوات اللبنانية"، فقد واصلت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، يومي أمس وأول من أمس، الاستماع الى شهادة الرئيس فؤاد السنيورة، وكان أبرز ما جاء فيها (أول من أمس) قوله ان "موقف الرئيس الحريري كان معروفاً بالنسبة الى سلاح المقاومة ("حزب الله")، وعلاقة لبنان بسوريا، وكان يقول أمر سلاح المقاومة يحل بين اللبنانيين وبالحوار، ولا يمكن ان يلجأ الى استعمال القوة في هذا الشأن...". ورداً على سؤال أجاب السنيورة: "لست في أي موقع أستطيع ان أسدد اصبعي وأقول ان "حزب الله" هو الذي ارتكب هذه الجريمة، ولا بشكل من الاشكال... نحن هنا أمام محكمة نريدها ان تكشف اللثام عن الجريمة، ولا أستطيع أنا، ولا أملك معلومات ولا طريقة لتسديد اتهامات كهذه من دون ان تكون مبنية على قرار من المحكمة...". وأبرز ما جاء في شهادته يوم أمس، اعلانه "ان "حزب الله" لم يؤيد يوماً الرئيس رفيق الحريري في تشكيل الحكومات ولم يعطه الثقة، وان عدداً كبيراً من موظفي الفئة الأولى يأخذون رضى النظام الأمني السوري"، ومشيراً الى ان "الرئيس الحريري كان اجتمع مع أمين عام "حزب الله" السيد حسن نصر الله، أكثر من مرة، وجاءت نتائج الاجتماعات جيدة...". إحالة جريمة بتدعي الى المجلس العدلي وقبيل توجهه الى شرم الشيخ، ممثلاً لبنان في القمة العربية، فقد ترأس رئيس الحكومة تمام سلام، قبل ظهر أمس، جلسة عادية لمجلس الوزراء، غاب عنها الوزيران نهاد المشنوق وجبران باسيل الموجودان خارج لبنان... استهلها الرئيس سلام بتكرار المطالبة، كما في كل جلسة، "بضرورة انتخاب رئيس جديد للجمهورية، لأن استمرار الشغور، منذ أكثر من عشرة أشهر، يؤثر سلباً على عمل سائر المؤسسات الدستورية، ويحرم الدولة من رأسها، الضامن الأول لوحدة الوطن وللاستقرار السياسي في البلاد..." على ما نقل وزير الاعلام رمزي جريج، الذي نفى ان يكون مجلس الوزراء تطرق الى تطورات الأوضاع في اليمن، وقال: "اكتفينا بالبحث في جدول الأعمال داخل الجلسة، ولدينا الثقة الكاملة برئيس الحكومة الذي سيتخذ الموقف المناسب ازاء هذا الموضوع الخطير...". وقد اتخذ مجلس الوزراء مجموعة قرارات من أبرزها "احالة جريمة السلب والقتل في بلدة بتدعي الى المجلس العدلي...". باسيل الى نيويورك وفي السياق، وبعد مشاركته في مؤتمر وزراء الخارجية العرب الممهد للقمة العربية، يتوجه وزير الخارجية جبران باسيل (اليوم الجمعة) الى نيويورك للمشاركة في جلسة المجلس الأمن على مستوى وزراء الخارجية ومندوبي الدول الأعضاء في مقر الأمم المتحدة، بدعوة من فرنسا، الرئيسة الدورية لمجلس الأمن، تحت عنوان "ضحايا هجمات وابتزاز العرقيات والأديان في الشرق الاوسط...". ... و14 آذار: لبنان عصي وفي هذا، اعتبرت الأمانة العامة لقوى 14 آذار، في بيان، بعد اجتماعها الاسبوعي، أول من أمس، "ان وزارة الخارجية اللبنانية يجب ان لا تكون خط الدفاع الأول عن "حزب الله"، بل عن مصالح كل اللبنانيين..." داعية "الحكومة مجتمعة، خصوصا وزراء 14 آذار، الى المشاركة في صياغة سياسة خارجية وطنية تحمي لبنان واللبنانيين". وإذ أشارت الى ان "الحقائق في شهادة الرئيس السنيورة أمام المحكمة الدولية تؤرخ لحقبة من الزمن اللبناني..." أكدت ان "الجيش اللبناني، الحامي الوحيد للبنانيين وان لا شريك له في حماية الناس... وان لبنان عصي على كل أنواع الاخضاع والالتحاق بأي دولة او قدرة عسكرية...". حوار "حزب الله" - "المستقبل" صامد وسط هذه التطورات، فإن الأنظار تتجه الى الحوار بين "المستقبل" و"حزب الله"... وسط تساؤلات حول ما اذا كانت إفادة الرئيس السنيورة ستؤثر سلباً على الحوار... وفي هذا، فقد بادر الرئيس نبيه بري الى التأكيد ان "لا تأثير على الحوار..." مشدداً أمام زواره على ان "الحوار صامد، وصامد، صامد...". بدوره عضو كتلة "المستقبل" النائب أمين وهبي، اكد "ان إفادة الرئيس السنيورة في المحكمة الدولية لن تؤثر على الحوار مع "حزب الله". من جانبه قال وزير العدل اشرف ريفي "اننا مصرون على الحوار... وان الحوار لن يكون تنازلاً او انهزاماً ولا صك تسليم...". بكركي والمرجعيات الثلاث إلى ذلك، فقد كان عيد البشارة مناسبة أمام البطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي، ليعلن في عظة قداس العيد التي نأى بها عن السياسة، "ان مهمتنا كاساقفة ان نواجه التحديات الراهنة ونساعد شعبنا على تجاوزها..." كاشفاً اننا نعمل "باسم الكنيسة... على اعلان المبادئ التي تقود العمل السياسي والاقتصادي والاجتماعي، انطلاقاً من ثلاث مرجعيات أساسية هي: كرامة الشخص البشري، التضامن والتعاون، والعدالة، والسلام...". دريان يلتقي تشارلز من جهته، توج مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان زيارته الرسمية الى بريطانيا بلقاء مع ولي العهد الامير تشارلز بحضور سفيرة لبنان في بريطانيا إنعام عسيران وسفير بريطانيا في لبنان توم فليتشر والوفد المرافق لدريان... وأعرب الامير تشارلز عن "محبته للبنان المثال النادر في العالم للتسامح والحوار بين الأديان..." مؤكداً "استمرار لندن في دورها بمساعدة لبنان بتقديم العون للفقراء وتعزيز قدرات الجيش في التدريب وحماية الحدود". رسالة حسن الى دروز سوريا وفي السياق الروحي، فقد عقد مجلس ادارة المجلس المذهبي لطائفة الموحدين الدروز اجتماعاً برئاسة شيخ عقل الطائفة الشيخ نعيم حسن، ووجه رسالة الى أبناء الطائفة في سوريا، داعيا اياهم الى "التصرف بمنتهى العقل والحكمة... وان يكونوا متيقظين لخطورة الدسائس التي تحاك لهم عبر بدع تهدف الى توريطهم في قتال عبثي ضد أهلهم واخوانهم ابناء وطنهم سوريا".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع