إفتتاحية صحيفة المستقبل ليوم الأحد 29/3/2015 | المستقبل: استياء عربي وأممي عارم من كلام نصرالله وإشادات واسعة بردّ الحريري سلام: لبنان يؤيد موقف العرب في اليمن كتبت المستقبل: بمزيد الحزن والأسى استهلّ رئيس الحكومة تمام سلام أمس كلمته أمام القمة العربية المنعقدة في شرم الشيخ لكونه يشارك في أعمالها بينما «مقعد رئيس الجمهورية اللبنانية ما زال شاغراً بسبب خلافات القوى السياسية، آملاً «أن يكون رأس دولتنا ورمز وحدتنا في مقعد لبنان في القمة العربية المقبلة .. وبمنتهى الصراحة والوضوح عبّر سلام عن موقف لبنان الرسمي المؤيد للموقف العربي الذي سيصدر اليوم حيال اليمن قائلاً: «إنّ لبنان، وانطلاقاً من حرصه على دعم الشرعية الدستورية في اليمن، وعلى الإجماع العربي ووحدة جميع البلدان العربية واستقرارها، يعلن تأييده أي موقف عربي يحفظ سيادة اليمن ووحدة أراضيه وتماسك نسيجه الاجتماعي، معرباً في الوقت عينه عن تأييد لبنان «إنشاء قوة عربية مشتركة لمكافحة الإرهاب وصون الأمن القومي العربي. وشدد سلام على أنّ ما حصل من «صراعات سياسية مدفوعة بتدخلات خارجية أدت إلى نشوء حال من الفوضى الأمنية والسياسية باتت تهدد ليس فقط وحدة اليمن كوطن والدولة اليمنية ككيان سياسي، بل أصبحت تشكل خطراً فعلياً على الأمن في هذه المنطقة العربية الاستراتيجية، هو ما حدا بالمملكة العربية السعودية، تلبيةً لنداء الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، إلى قيادة تحالف عسكري عربي وإسلامي للحؤول دون تفاقم هذا الخطر ولتثبيت الشرعية وإعادة الأوضاع في اليمن إلى نصابها الطبيعي، داعياً إلى «تحييد لبنان عن كل الصراعات الإقليمية التي قد تكون لها انعكاسات سلبية على الوضع اللبناني كما توجّه رئيس الحكومة «باسم اللبنانيين جميعاً، بالشكر والعرفان إلى المملكة العربية السعودية، التي قدمت هبة مالية غير مسبوقة لتسليح قوانا المسلحة وأجهزتنا الأمنية، وأردف: «نحن نؤكد أنّ لبنان لن ينسى هذه الوقفة الأخوية الصادقة التي سبقتها وقفات كثيرة محفورة في ذاكرتنا الوطنية. وفي ملف الأزمة السورية، جدد سلام التزام حكومته «مبدأ النأي بالنفس عن الحريق السوري، لافتاً الانتباه في المقابل إلى أنّ لبنان بات يستضيف «أكثر من مليون ونصف مليون نازح سوري مع ما يعنيه ذلك من تبعات وأعباء على كل المستويات، وأعرب عن أمله أن تلقى الخطّة المفصلة التي قدمتها الحكومة اللبنانية إلى قمة الدول المانحة المنوي انعقادها غداً في الكويت «كل اهتمام ودعم من الأسرة العربية. الصندوق الكويتي.. مستمر وكان رئيس الحكومة قد التقى فور وصوله إلى شرم الشيخ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في قاعة الاستقبال الرسمي في المطار، كما عقد على هامش مشاركته في القمة العربية سلسلة لقاءات أبرزها مع أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح والرئيس العراقي فؤاد معصوم ورئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس ووزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل ووزير الخارجية الاماراتي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان والأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي. وعن مضمون هذه اللقاءات، أفادت مصادر الوفد الرسمي المرافق لسلام أنّها استعرضت في مجملها مستجدات الأوضاع العربية والإقليمية وسبل تعزيز العلاقات مع لبنان، كاشفةً لـ«المستقبل أنّ أمير الكويت استهل لقاءه سلام بدعوة اللبنانيين إلى ضرورة إنهاء الشغور الرئاسي قائلاً: «نريد رئيساً للجمهورية في لبنان، كما أشارت المصادر إلى أنّ رئيس الحكومة طرح بدوره خلال اللقاء موضوع الصندوق الكويتي للتنمية طالباً عدم إقفاله، فوعده أمير الكويت بذلك متعهداً له عدم إيقاف أعمال الصندوق. كذلك، نقلت المصادر الرسمية أنّ سلام استعرض مع الرئيس الفلسطيني مواضيع ذات اهتمام مشترك بالإضافة إلى تناول مستجدات القضية الفلسطينية، مشيرةً في سياق متصل إلى أنّ عباس عبّر خلال اللقاء عن ارتياحه للنتائج التي حققتها القائمة العربية الموحدة في انتخابات الكنيست باعتبارها تمثل تطوراً عربياً مهماً في الأراضي المحتلة. استياء.. وإشادة تزامناً، برز على هامش انعقاد قمة شرم الشيخ وفي أروقة الوفود المشاركة في القمة استياء عربي عارم من مضامين الكلمة المتلفزة التي ألقاها أمين عام «حزب الله السيد حسن نصرالله وهاجم فيها العرب والفلسطينيين عشية انعقاد القمة، بحيث عبّر عدد من أعضاء الوفود العربية وبينهم وزراء خارجية لـ«المستقبل عن انزعاج كبير من مواقف نصرالله العدائية تجاه العرب، وسط إجماع في المقابل على الإشادة بالموقف الحازم الذي أطلقه الرئيس سعد الحريري رداً على «عاصفة الكراهيةالتي أثارها نصرالله في مواجهة المملكة العربية السعودية خصوصاً والدول الخليجية والعربية عموماً. في حين لفت الانتباه تقاطع عدد من أعضاء الوفود المشاركة في قمة شرم الشيخ عند اعتبار كلام نصرالله أمس الأول بمثابة «أكبر تأكيد على كون إيران تتدخل في الشؤون العربية الداخلية على النقيض تماماً مما حاول الادعاء. وكذلك الأمر على المستوى الأممي، بحيث عبّر لـ«المستقبل أعضاء وفد الأمم المتحدة برئاسة الأمين العام بان كي مون إلى القمة العربية عن استياء المسؤولين في المنظمةالدولية من مواقف أمين عام «حزب الله، منتقدين بشدة «خطابه التصعيدي والعدائي تجاه الدول العربية. مؤتمر المانحين في غضون ذلك، وبينما كان لبنان قد قدّم ورقة عمل لمؤتمر الكويت للمانحين تطالب برصد مليار ومئتي مليون دولار لمساعدة لبنان في تحمّل أعباء النزوح السوري، توقعت مصادر حكومية لبنانية لـ«المستقبل أن يخلص مؤتمر الكويت إلى «تقديم ملياري دولار تشمل لبنان وسائر الدول المستضيفة للنازحين السوريين. وكشفت المصادر في هذا السياق أنّ «الولايات المتحدة الأميركية تعتزم تقديم نحو نصف مليار دولار خلال مؤتمر المانحين، لافتةً إلى أنّ هذا الامر تبلّغه وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق من مسؤولين أميركيين خلال زيارته الأخيرة لواشنطن، مع الإشارة في الوقت عينه إلى أنّ الولايات المتحدة تسعى كذلك لدى بعض الدول المشاركة في مؤتمر الكويت إلى المساهمة بسخاء في مساعدة لبنان على مواجهة تداعيات أزمة النازحين المتفاقمة. ==============  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع