قداديس الشعانين في صور والعظات شددت على الحوار والسلام | احتفلت الطوائف المسيحية التي تتبع التقويم الغربي في صور بأحد الشعانين، فأقيمت القداديس الاحتفالية في أديرة وكنائس صور ومنطقتها. ففي كاتدرائية القديس مار توما للروم الملكيين الكاثوليك في صور، ترأس المتروبوليت ميخائيل أبرص قداس الشعانين، عاونه عدد من الاباء، في حضور حشد من ابناء الرعية. بعد الانجيل المقدس، ألقى أبرص عظة تناول فيها أحد الشعانين واهميته في حياة الاطفال، داعيا الى "تمسك المؤمنين بالصلاة والصوم وبالايمان المسيحي". وقال:" نأمل في هذا العيد أن يعم الامن والاستقرار في المنطقة وفي لبنان". ودعا الى "توفير المناخ السياسي الملائم لعودة لبنان الى ممارسة دوره الحضاري كبلد منفتح يؤمن شعبه بالعيش المشترك وتلاقي الاديان والحضارات وينبذ الارهاب والتعصب والتطرف"، متمنيا "الافراج عن العسكريين المخطوفين لكي يعودوا الى اهلهم ووطنهم"، مشددا على "دعم الجيش والالتفاف حول المؤسسة العسيكرية لانها خشبة الخلاص للجميع". ورأى ان "الحوار هو الطريق الانجع للبنانيين، وذلك من خلال تقريب وحهات النظر للخروج من الازمة السياسية والعمل على التوصل الى انتخاب رئيس للجمهورية يكون على قدر طموح اللبنانيين في ظل ما يعيشه محيطنا من معاناة. واننا اليوم نرفع الصلاة الى ملك السلام ان يمنح لبنان والعالم السلام بعيدا عن الحروب ومآسيها". بعدها، أقيم الزياح في ساحة الكاتدرائية حيث رفع الاطفال على الاكف حاملين الشموع واغصان الزيتون وسط التراتيل والصلوات. سيدة البحار اما في كنيسة سيدة البحار للطائفة المارونية، فترأس رئيس اساقفة صور للموارنة المطران شكرالله نبيل الحاج قداس الشعانين عاونه المونسنيور شربل عبد الله في حضور حشد من المؤمنين. وبعد الانجيل المقدس ،ألقى الحاج عظة قال فيها:" في هذه الايام الصعبة والقاسية، نشاهد فيها الحرب والدمار والحديث عن القتل والخراب والتهجير والمذابح التي تحصل هنا وهناك، فكم نحن اليوم بحاجة لا سيما حكام الارض وملوك العالم ان يرجعوا الى الاساس والى الاصل الى الله، وليعلموا ان اي حاكم في العالم ،انما هي مسؤولية خدمة ومحبة وتواضع". أضاف: "السيد المسيح في هذا اليوم اختار أن يدخل أورشاليم على جحش ليعلن ملكه، فلفت أنظار الناس انه الذي يريد أن يحتل المدن والجبال والاودية والبلاد، ليس باستطاعتك ان تدخل وتحتلها بالقوة، بل انما بالوداعة وبتواضع، حيث لا تستطيع ان تستعمل وسائل الحرب والدمار، لكن اذا اردت ان تدخلها، فتدخل اولا الى القلوب. وان تكون حاكم متواضع وعادل ووديع وخادم". وتابع: "هذا الشيء ليس موجه للحكام، بل ايضا موجه لكل انسان. فالسيد المسيح يعلمنا انه كيف نقوم بعملنا ووظيفتنا وكيف نتعاطى مع بعضنا البعض، وكيف نبني علاقتنا بالله. وقال "من خلال المحبة والتواضع والوداعة وبخاصة الدخول الى القلوب". اضاف:" على كل واحد منا من موقع المسؤولية أن يقوم بعمله على مثال السيد المسيح، وليعرف أنه مسؤول وسيحاسب". وأمل الحاج ان "ينعم حكام العالم وملوكه بالتواضع والوداعة والمحبة، هذه هي رسالتنا اليوم والتي سار عليها السيد المسيح من اجل الانسان". واختتم القداس بزياح وتطواف في باحة الكنيسة، حيث رفع الاطفال حاملين الشموع واغصان الزيتون على الاكف وسط قرع الاجراس.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع