خضر حبيب: إنتظرنا أجيالا حتى نرى مشروعا عربيا مشتركا موحدا يعيد الأمة. | أعرب النائب خضر حبيب في حديث الى اذاعة "الشرق"، عن إرتياحه لما صدر عن "القمة العربية من نتائج ومقررات، لا سيما تشكيل قوة عربية مشتركة"، مشيرا الى "اننا إنتظرنا أجيالا حتى نرى مشروعا عربيا مشتركا موحدا يعيد الأمة العربية إلى حضورها ووجودها وتكاملها"، لافتا إلى ان "البعض في لبنان عندهم إختيار لمشاريع طارئة تتربص شرا بلبنان وبالعالم العربي على حساب إنتمائنا التاريخي". وقال حبيب ردا على سؤال يتعلق بالمواقف الرسمية التي أعلنها الرئيس تمام سلام ورفضها حزب الله وعما إذا كانت ستسبب أزمة في الحكومة: "ليس من المفروض أن يكون هناك أزمة فيما يتعلق بموضوع كلام الرئيس سلام في القمة". وأوضح "أن عروبتنا هي في صلب الدستور اللبناني وصلب الكيان اللبناني، والنص الدستوري واضح في هذا الخصوص". اضاف: "نحن عرب ولسنا من الفرس، نتكلم اللغة العربية وننتمي إلى الدول العربية، ولا ننسى أن مشروع الرئيس الشهيد رفيق الحريري كان يعمل من أجل مشروع عربي مشابه لمشروع الإتحاد الأوروبي الذي لديه عملة واحدة ومجالس موحدة، إن الرئيس الشهيد الحريري كان يتطلع الى سوق عربية مشتركة"، لافتا الى ان "البعض لديهم سياسات تختلف مع مصالح الدولة اللبنانية والدول العربية ويهددون بطرح الموضوع داخل الحكومة"، الا انه اشار إلى "وجود حوار بيننا وبينهم". كما اشار حبيب الى "قرار واضح داخليا وخارجيا بإستقرار الوضع في الداخل اللبناني"، مؤكدا ان "الوضع اللبناني سيبقى كما هو، ولن يكون هناك أي تغيير، خصوصاَ أننا نعرف أن الحوار أرسى قاعدة الإختلاف بالأمور المتعلقة بالشؤون الإقليمية ورفض أي إنعكاس لها على الداخل اللبناني أو على الحوار أو على الحكومة". وعن خطاب السيد حسن نصر الله، أوضح حبيب أنه "كان يحاول الدفاع عن إيران وإتهام السعودية، وإن السؤال الذي يطرح نفسه هو: ما هي مصلحة لبنان واللبنانيين في هذا الكلام؟". مشيرا إلى" وجود أكثر من 250 عائلة لبنانية في السعودية"، مؤكدا أن هذه "الخطابات لا تفيد مصلحة لبنان لا في الداخل ولا في الخارج، لكن يبدو أن هناك تعليمات لديهم من الخارج". واستغرب حبيب "أن يكون رد الجميل للمملكة العربية السعودية التي تبرعت بمبلغ 4 مليارات دولار للجيش اللبناني والقوى الأمنية بمهاجمتها على المنابر ونتهمها بقصص عديدة"، مشددا على "أن هذا الأمر لايصب في مصلحة لبنان ولامصلحة اللبنانيين ولا مصلحة الإغتراب اللبناني"، مثنيا على موقف الرئيس سلام "حيث أعطى صورة حقيقية لما يجب أن يقال". وقال: "ان البندين الأساسيين على طاولة الحوار بين المستقبل وحزب الله هما سحب الإحتقان وتطبيق الخطط الأمنية وموضوع الشغور في رئاسة الجمهورية، لو فكرنا أنه لو لم يكن هناك حوار ما الذي سيحدث في لبنان لا سيما بعد تطورات اليمن، هذا الحوار حقق إنجازات عديدة بإنتظار أن يكون هناك موضوع الفراغ الرئاسي وهو البند الثاني على طاولة الحوار".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع