إجتماع تحضيري لليوم الوطني لذوي الصعوبات والحاجات التعلمية الخاصة | عقدت مؤسسة "سكيلد" SKILD المتخصصة بالعناية بالتلامذة ذوي الحاجات الخاصة، اجتماعا تحضيريا لليوم الوطني للتلامذة ذوي الصعوبات التعليمية والاحتياجات الخاصة في فندق لانكستر تامار في الحازمية، في حضور المدير العام للتربية فادي يرق، ورئيسة المركز التربوي للبحوث والإنماء الدكتورة ندى عويجان، مديرة الإرشاد والتوجيه ورئيسة المصلحة الثقافية صونيا الخوري، ومديرة المجلس الثقافي البريطاني دونا ماكغاوين، الأمين العام للمدارس الكاثوليكية ومنسق اتحاد المؤسسات التربوية الخاصة الأب بطرس عازار، رئيس جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية أمين الداعوق، وممثلون عن المؤسسات التربوية الخاصة التي تعنى بذوي الحاجات الخاصة. تحدث في بداية اللقاء رئيس مؤسسة "سكيلد" الأمين العام للمدارس الإنجيلية الدكتور نبيل قسطة الذي قال: "إننا في بداية الرحلة نحو تأمين الحق بالتعليم للجميع بمن فيهم التلامذة ذوي الحاجات الخاصة والصعوبات التعلمية". ولفت إلى أن "ثقافة الدمج ستأخذ وقتها في المدارس، والمهم أيضا هو الاندماج الاجتماعي في المنزل والمجتمع وسوق العمل". وأكد أن "التحديات كثيرة وأهمها التشريع ووضع القوانين، سيما وأن الموارد المالية محدودة"، لافتا إلى أن "كلفة تعليم ولد واحد من ذوي الحاجات الخاصة في أميركا تبلغ 12,000 دولار أميركي سنويا". وأشار إلى أن "الأساتذة لا يعرفون الكثير ويجب العمل على تأهيلهم للتعاطي مع ذوي الحاجات الخاصة بكل معرفة". يرق وكشف المدير العام للتربية أن "وزارة التربية والتعليم العالي واعية للموضوع، وأن القانون يقضي بتأمين التعليم للجميع من دون تفرقة". ودعا إلى "العمل على تحديد من هم الأولاد ذوي الحاجات الخاصة وكيف نقوم بالمسح والكشف، وما هي مؤهلات الأستاذ الذي يهتم بمثل هؤلاء التلامذة". ودعا إلى "متابعة العمل على تكييف المناهج مع حاجاتهم"، كاشفا أن "الوزير والوزارة مهتمون بهذا الملف وهناك جهود جبارة للتقدم في هذه القضية من خلال العمل مع الجهات المانحة، أو من خلال المؤتمر التربوي الذي بادر وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب إلى إطلاقه وسوف يعقد في 21 و22 نيسان الحالي وفيه جلسة مخصصة لذوي الحاجات الخاصة". ودعا إلى "الكشف المبكر والإبلاغ عن هذه الحالات وليس قبيل الامتحانات الرسمية من أجل إعفاء التلميذ منها". ماكغاوين وقالت مديرة المجلس الثقافي البريطاني دونا ماكغاوين أن "الدمج والتنوع هما في قلب اهتمامات المجلس". وقالت: "إننا نتعاون منذ سنوات مع الوزارة والمركز التربوي ومؤسسة سكيلد وقد نفذنا العديد من دورات الإعداد والتدريب لأفراد الهيئة التعليمية على هذا الموضوع وسوف نتابع، لأن ملف صاحب الحاجة الخاصة يضم العديد من الجوانب والنقاط في شخصية واحدة ويتطلب التخصص والعناية الدائمة". صباغ وتحدثت ميرنا صباغ من المجلس البريطاني عن برنامج العناية الذي يتناول مجموعة من النقاط وليس إعاقة معينة فقط، وأشارت إلى دمج ذوي الصعوبات ودمج المهمشين والفقراء، قائلة: "واجبنا مساعدة جميع أصحاب الحاجات ومساعدة الوزارة والمركز التربوي على مأسسة هذه القضية". عازار أما الأب عازار فقال: "يحق لأصحاب الحاجة الخاصة أن ينمو كل منهم بالقامة والعلم". وعبر عن "التقدير لجهود الدكتور نبيل قسطة ومعاونيه في الإعداد لليوم الوطني لذوي الحاجات الخاصة في 22 نيسان من كل عام". وأمل "التوفيق والنجاح لرئيسة المركز التربوي في هذه المهمة النبيلة والدقيقة، وأكد التعاون معها في تطوير المناهج التربوية ومنها مناهج لذوي الحاجات". وأعرب عن تقديره "للمجلس البريطاني وللوزارة في الإعداد لهذا اليوم". ووجه تحية للمدارس الرسمية والخاصة المشاركة في هذا الملف. خوري ثم تحدثت مديرة الإرشاد والتوجيه صونيا خوري، التي اعتبرت أنه "من واجب الوزارة أن تؤمن تلبية هذه الحاجات من خلال المدرسة الرسمية، وأن تشكل هذه المدرسة الرسمية خيارا وطنيا صالحا". وكشفت أن "الإرشاد التربوي يتعرف إلى أصحاب الحاجات الخاصة التي تتطلب الدمج والمواكبة النفسية والاجتماعية". وقالت: "إن مسؤوليتنا وضع الإطار القانوني ومتابعته". وذكرت بأن الوزارة وقعت اتفاقا مع مركز CLES لتأمين 200 غرفة للدعم التربوي وبدأ بالتطبيق، ويواكب عمل هذه الغرف الموجهون التربويون. وشددت على "ضرورة توعية الأهل". عويجان وتحدثت رئيسة المركز التربوي الدكتورة ندى عويجان، فقالت: "من أقرب المواضيع الى قلبي وضميري تلك التي تتعلق بذوي الاحتياجات الخاصة، إن لجهة تأمين مناهج مناسبة لأوضاعهم المختلفة، أو لجهة تدريبهم وتوفير فرص العمل لهم، وتدريب أفراد الهيئة التعليمية من أجل اكتشاف الحالات غير الظاهرة بوضوح وتسليط الضوء عليها بهدف المزيد من الاهتمام". اضافت: "ويسعدني أن أتشارك معكم هذا اللقاء التحضيري لليوم الوطني لذوي الحاجات الخاصة، ويسرني أن أؤكد لكم التزام المركز التربوي للبحوث والإنماء ببذل الجهود والاستمرار بالتعاون معكم، من أجل تحقيق المزيد من الإنجازات وتوفير المتطلبات التي تجعل ذوي الحاجات الخاصة أكثر قدرة على بلوغ الحياة الكريمة، والتمتع بالحد الأدنى من العلم وبناء المستقبل، وتأمين الدعم اللازم الذي يجعل كلا منهم قادرا على الاستقلال الحركي والعلمي والإدراكي والتواصلي مع المحيط ومع العالم". وتابعت: "إنها مهمة نبيلة لا يقوم بها إلا من حباه الله بالإنسانية والمسؤولية وبالكثير من المحبة، وإنني أحيي الجهود التي بذلها ويستمر ببذلها مركز سكليد SKILD برئاسة الدكتور نبيل قسطة وفريق عمله، كما أحيي الشراكة المستمرة مع المجلس الثقافي البريطاني برئاسة السيدة دونا ماكغاوين وفريق عملها. وأدعو فريق العمل في المركز التربوي الى متابعة الجهد وإلى التعاون والتواصل معكم لكي ننجح معا في الإعداد لليوم الوطني ونطلق صرخة مسموعة، ومشروعا قابلا للتحقيق من أجل إضافة مدماك على العمارة التي نرفعها معا في هذا القطاع الذي يخدم شريحة مهمة جدا من أبنائنا".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع