خريس وفياض أشادا بالاتفاق النووي واملا ان ينعكس ايجابا على لبنان | أمل النائب علي خريس ممثلا الرئيس نبيه بري، "ان ينعكس الاتفاق النووي بين ايران والدول الست على وطننا بانتخاب رئيس للجمهورية وتفعيل للمؤسسات الحكومية". اما النائب علي فياض، فقد رأى في الاتفاق "نموذجا راقيا لما يجب ان تكون عليه الدول العربية والاسلامية، وان الجمهورية الاسلامية في ايران اظهرت ان الغرب لم يعد السيد الآمر الناهي على منطقتنا العربية والاسلامية". كلام النائبين خريس وفياض جاء خلال حفل تأبيني في حسينية الجمجمة، حضره الى النائبين خريس وفياض، العقيد سلمان زين الدين صهر الرئيس نبيه بري، العميد محمد الحاج والعقيد علي حناوي، وضباط من الجيش اللبناني والقوى العسكرية والامنية وحشد من الاهالي. بداية القرآن الكريم ثم القى النائب خريس كلمة الرئيس بري قدم في مستهلها واجب العزاء لذوي الفقيدة واهالي القرية باسمه وباسم الرئيس بري، ثم تطرق الى الموضوع الابرز اليوم وهو الاتفاق النووي بين الجمهورية الاسلامية في ايران وبين الدول الست فقال: "مما لا شك فيه ان انجازا مهما مثل هذا الاتفاق التاريخي لا بد وان ينعكس خيرا على منطقتنا العربية وعلى وطننا لبنان، ونامل ان يفتح طريق الحل لمشاكل المنطقة". وتابع: "اننا نتطلع الى هذا الاتفاق بكثير من التفاؤل والاطمئنان حيث اننا بحاجة الى الكثير من التفاهمات والوفاق على المستوى الداخلي، ونتمنى ان يتم انتخاب رئيس للجمهورية خلال الاشهر القليلة القادمة وتفعيل مؤسسات الدولة لتقوم بواجبها في اخراج الوطن من هذه الازمة". فياض ثم القى النائب فياض كلمة "حزب الله" تقدم في مستهلها بالتعازي معتبرا "ان هذا المجتمع المقاوم والذي شكل حاضنة مناسبة للمقاومة وللقوى السياسية له الفضل في جميع انجازات وعطاءات هذه القوى وتلك المقاومة". ثم تطرق الى الاتفاق النووي الذي تم مؤخرا بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والدول الست فقال: "يشير هذا الحدث التاريخي الكبير الى الاهمية القصوى للجمهورية الاسلامية في ايران، والتي شكلت نموذجا راقيا لما يجب ان تكون عليه الدول العربية والاصلاحية، بحيث اظهرت ايران ان الغرب لم يعد السيد الامر الناهي في القضايا الكبرى، نعم لقد انتهت تلك المرحلة ونحن على عتبة مرحلة سياسية وتاريخية جديدة". اضاف: "ما جرى اليوم يخدم عالمنا الاسلامي والعربي ويجب ان يتم التعاطي معه على هذا الاساس، ان الجمهورية الاسلامية هي الداعم الاساسي لقضايانا العربية والاسلامية، رغم انها قد عانت الكثير من المؤامرات والاستهداف منذ ان انتصرت الثورة الاسلامية وحتى اليوم، وهي ما زالت تعاني ورغم ذلك ظلت في موقع الداعم لكل قضايانا العربية والاسلامية وفي طليعتها القضية الفلسطينية، حيث دعمت الشعب الفلسطيني دعما غير محدود لاجل تحقيق اهدافه وتطلعاته فيما وقفت الدول العربية موقف المتفرج". ودعا فياض الدول العربية الى "اعادة ترتيب حساباتها بحق ايران، ازاء هذه التحولات التي طرأت على المنطقة وللتضامن من اجل الدفاع عن الامة وقضاياها، والى تغليب لغة الحوار بين العرب والجمهورية الاسلامية، لنبني ارضية تقرب المواقف بدل ذلك الخطاب التعبوي العصيوي المذهبي الذي وللاسف ما زالت بعض الدول تلجأ اليه في موقف متهافت يساوي بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وبين اسرائيل وداعش، مع العلم ان ايران هي اول من وقف ضد الدواعش في سوريا والعراق، وهي العدو الاول لاسرائيل". وختم الحفل بالسيرة الحسينية تلاها الشيخ بلال قبيسي. ========== ر.ا  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع