العريضي استقبل وفد لجنة الصداقة البرلمانية الأردنية اللبنانية حجازين:. | استقبل عضو "اللقاء الديموقراطي" النائب غازي العريضي في مكتبه بالرملة البيضاء، بعد ظهر اليوم، وفد لجنة الصداقة البرلمانية الأردنية - اللبنانية، الذي ضم رئيس الوفد الدكتور رائد حجازين، والأعضاء باسل ملكاوي، فيصل الأعور، وحازم حوامده. بعد اللقاء، تحدث حجازين فقال: "بحثنا مع النائب غازي العريضي في كل المستجدات على الساحتين اللبنانية والاردنية، ووجدنا لديه الادراك الواسع لما يجري في لبنان والمنطقة، وكان هناك تطابق تام بين رؤيتنا ورؤيته. الاردن ولبنان دولتان شقيقتان، تعانيان من التحديات نفسها، وتواجهان التحديات ذاتها، خصوصا في ما يتعلق بالقضية السورية، حيث نعاني من قضية اللجوء السوري". أضاف: "لدى لبنان حوالى المليون وربع المليون نازح سوري. ونحن لدينا مليون و600 ألف سوري، وبالتالي هناك ضغط على موازناتنا والبنية التحتية والتربية والتعليم والطبابة، وهناك أيضا تحديات أمنية، خصوصا بعد تفاقم الأوضاع في سوريا والعراق وتفريخ المنظمات الارهابية والمتطرفة وبعد وصول المتطرفين الى عرسال والاشتباكات التي جرت مع الجيش اللبناني والخطف الذي تم واستشهاد عناصر الجيش اللبناني الذي استنكرناه جميعا. كما وصل الارهاب أيضا الى حدود الاردن، وأعتقد أنه آن الأوان ليتم التنسيق التام بين البلدين في المجال الأمني لما يتمتع به البلدان من معلومات استخبارية وأمنية تجاه هذه التنظيمات المتطرفة". وتابع: "تمنينا على النائب العريضي من خلال وجوده في مجلس النواب وكوزير سابق، أن يضغط باتجاه إحياء اللجنة العليا المشتركة الاردنية - اللبنانية، التي يترأسها أصحاب الدولة رؤساء الوزراء في البلدين، واجتمعت آخر مرة في آذار من عام 2010 لتوثيق التعاون وإحياء الاتفاقيات وتحويل مذكرات التفاهم إلى اتفاقيات، إذ نرتبط ولبنان بإتفاقيات في مجالات الزراعة والسياحة والطاقة والربط الخماسي الكهربائي والتربية والتعليم". وأردف: "تمنينا أيضا على النائب العريضي أن يتم التعاون البرلماني بين البرلمانين، ونحن كلجنة أخوة برلمانية أردنية - لبنانية كان لنا شرف المجيء الى لبنان للمرة الأولى في هذه الزيارة الرسمية. ووجهنا الدعوة الى النائب العريضي، ونتمنى عليه وعلى كل الاخوة الذين تمت مقابلتهم، زيارة الأردن لاننا نعتبر لبنان وسوريا رئتي الأردن، ونحن في بلاد الشام همنا واحد وعاداتنا وتقاليدنا واحدة، وما يصيبنا يصيبكم، وما يؤذيكم يؤذينا". وختم: "نحن نكن للبنان كل الاحترام، فلبنان له الفضل على الاردن من خلال المؤسسات التعليمية، وكثير من أبنائنا في الاردن من خريجي الجامعات: الاميركية في بيروت واليسوعية واللبنانية وبيروت العربية. وهناك ألف طالب أردني يدرسون الآن في لبنان، عدا عن روابط المصاهرة والقربى. كما هناك مجموعة من اخواننا اللبنانيين ممن يعملون في الاردن، ونحن نتمنى التوفيق لجميع اخواننا في البرلمان اللبناني ولبنان، ونشكر النائب العريضي على منحنا هذه الفرصة للالتقاء به والطرح الذي قدمه إلينا".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع