درويش ترأس قداس الفصح واستقبل ترايسي شمعون: للابتعاد عن الطائفية. | زارت رئيسة "حزب الديموقراطيون الأحرار" ترايسي شمعون، رئيس اساقفة الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام يوحنا درويش في مطرانية سيدة النجاة في زحلة، على رأس وفد من الحزب، حيث كان في استقبالها اعضاء المجلس الأبرشي العام وفاعليات زحلية، وكانت مناسبة لعرض الأوضاع على الساحتين المحلية والإقليمية. وشاركت شمعون في قداس الأحد الأول بعد عيد الفصح في كاتدرائية سيدة النجاة والذي ترأسه المطران درويش بمشاركة المطران اندره حداد والكهنة وحضور جمهور من المؤمنين. بعد الإنجيل المقدس القى المطران درويش عظة استهلها بالترحيب بالزائرة الكريمة ومما قال: "باسمكم جميعا وباسم زحلة والبقاع نرحب بالسيدة ترايسي شمعون في زحلة ونصلي معها من أجل السلام في لبنان ومن أجل أن تسود المحبة بين اللبنانيين. يا سيدتي، نحن نحمل لك ولعائلة شمعون محبة كبيرة وتقديرا مميزا، وأنا شخصيا وخلال نشأتي في دير المخلص نشأت على محبة عائلتك، فكميل شمعون لم يدخل في تاريخ لبنان فحسب ولكنه صار جزءا من تاريخ كل واحد منا". واردف: "إن سيدة النجاة تفرح اليوم بوجودك بيننا وتطلب من العذراء مريم صاحبة هذه الدار أن تمن عليك وعلى كل الذين يعملون بالشأن العام بالحكمة والدراية ليتخطى لبنان الأزمات التي يعيشها العالم العربي وأن يتحلوا بالمسؤولية ويبادروا الى الاجتماع معا، مسيحيين ومسلمين، ليكتبوا من جديد لبنان المستقبل المبني على المساواة والكفاءة بعيدا عن الطائفية والمحاصصة السياسية". واضاف: "إنجيل اليوم يكرم توما الرسول الذي ذهب إلى الهند مرتين ليبشر بقيامة يسوع، المرة الأولى سافر إلى شمال الهند وخلال إقامته عمد الملك غدنفر Gudnaphar وفي المرة الثانية أبحر إلى جنوب الهند فبنى هناك عدة كنائس. عندما يزور أحدكم مدينة مادراس (شاناي) يمكنكم مشاهدة المكان الذي استشهد فيه. إذن ما جاء في إنجيل توما يزيدنا معرفة ويقينا بان المسيح قام من بين الأموات، فبعد ثمانية أيام، اجتمع الرسل في المكان الذي ظهر فيه المسيح. وتوما لم يكن معهم وكانت الأبواب مغلقة. وقد رفض توما أن يصدق التلاميذ الآخرين وقال لهم: "إن لم ألمس موضع المسامير في يديه وأضع إصبعي في موضع المسامير وأضع يدي في جنبه لا أومن" (يو20/25)." وتابع: "إن جراح يسوع التي أراها لتوما الرسول هي الجراح نفسها التي نراها اليوم في البشرية والتي تنتظر من يشفيها. صحيح أن الرب ظهر لتوما كما لباقي الرسل ليثبته في إيمانه ويؤكد له قيامته من بين الأموات، لكن المسيح أيضا يرينا ذاته كل يوم في الافخارستيا ومن خلالها نشاهد ونعلن قيامته ومن خلالها يرينا جراح أخينا الإنسان ويدعونا أن نتعاضد معه ونكون له هذا السامري، نحمله في صلواتنا، نشعر معه ونؤاسيه. المسيحي مسؤول عن العالم، والعالم ينتظر منا أن نساهم في شفاء جراح أخوتنا البشر. المسيح قام وقيامته صارت للمسيحي مصدر فرح عارم فلنستقبله في قلوبنا وفي بيوتنا وأمكنة عملنا ولنجعله يملك على قلوبنا". وبعد القداس كانت جولة لشمعون والوفد المرافق في ارجاء المطرانية، ثم التقت المشاركين في القداس في صالون المطرانية حيث القت شمعون كلمة شكرت فيها المطران درويش على حفاوة الإستقبال.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع