قاووق في ذكرى حمزة الحاج حسن: لبنان قادر على هزيمة الإرهاب التكفيري | بعلبك - أحيا "حزب الله" الذكرى السنوية لاستشهاد الإعلامي حمزة الحاج حسن في معلولا السورية، باحتفال أقامه في حسينية بلدة شعت، في حضور النائب مروان فارس، نائب رئيس المجلس التنفيذي في "حزب الله" الشيخ نبيل قاووق، راعي أبرشية بعلبك- دير الأحمر المارونية المطران سمعان عطاالله، راعي أبرشية بعلبك للروم الملكيين الكاثوليك المطران الياس رحال، رؤساء بلديات ومخاتير وفاعليات سياسية ودينية واجتماعية. بداية، آيات من الذكر الحكيم، فالنشيد الوطني، ونشيد "حزب الله"، وتحدث الدكتور عباس الحاج حسن باسم العائلة. قاووق وألقى قاووق كلمة قال فيها: "حمزة، عام مضى، والزمان شهادة، وأنشودة دمك تختصر الحكاية. لا يهدأ رجال الله إلا إذا غفت معلولا، ومعلولا تحتاجك شهيدا لتعلن نصرها ولتعلن حياتها، والشهداء في عليائهم مكرمون يرزقون، وليس منا من يستطيع أن يدرك عظيم كرامتهم ودرجتهم ونورهم عند الله". واعتبر أن "من يقول أرسل النبي بالذبح، يذبح الرسالة، فالنبي محمد إنما أرسل رحمة مهداة للعالمين، فقد أقر لأهل الإنجيل على إنجيلهم، ولأهل التوراة على توراتهم، فلا إكراه في الدين، كما أنه بعد فتح مكة لم يقتل قاتل حمزة، ولم يقتل المشركين، إنما أمر بالإحسان إليهم شرط الا يعتدوا. الذين يقدمون الدين بالذبح وبفنون الذبح وبتقطيع الأوصال، يشكلون أعظم إساءة للرسالات السماوية وللانسانية جمعاء. هم شر مطلق على البشرية، وشرهم لا يوفر لا سنيا ولا شيعيا ولا مسيحيا ولا درزيا، لا يوفر إلا العدو الإسرائيلي، الذي يداوي جرحاهم ويقدم لهم الدعم في جبهة الجولان". ورأى أن "دولا وجهات إقليمية وعربية، ما زالت تدعم الإرهابيين بالمال والرجال والسلاح، والجهات الخاطفة للجنود اللبنانيين من داعش والنصرة، لديهم دول تمولهم وترعاهم، هؤلاء أشعلوا نار الفتنة في العراق وسوريا، والهدف هو الموقع والدور والهوية السياسية في سوريا والعراق ولبنان واليمن". واعتبر أن "كل الشعب اليمني في دائرة استهداف الطائرات السعودية، إلا القاعدة وعناصر داعش والنصرة في اليمن، فلم توفر الطائرات السعودية مستشفى ولا مدرسة ولا بنى تحتية، ولكن لم تقصف حتى الآن أي معقل للارهاب التكفيري في اليمن". وأشار إلى أن "أول ضحايا العدوان السعودي على اليمن، هو سمعة ومكانة ودور وصورة المملكة، لقد أخطأوا بالحسابات السياسية والميدانية، وارتكبوا مغامرة غير محسوبة. وليس خروج باكستان وتركيا من دول التحالف، إلا الدليل على خطأ الحسابات السياسية، وأعطت الغارات نتائج عكسية، إذ نجحوا في قتل الأطفال والنساء والشيوخ، ولكن فشلوا بأن يوقفوا انتصارات، وتمدد الجيش اليمني وإرادة الشعب اليمني". وقال: "نحن في حزب الله مسؤوليتنا الدينية والأخلاقية والإنسانية، لا تسمح لنا بأن نسكت على العدوان ضد الشعب اليمني المظلوم، وليعلم القريب والبعيد، ليس عندنا عقدة استرضاء أحد، أو عقدة الاسترضاء من أحد، وإننا نؤمن ان كل أموال ونفط الدول المعتدية على اليمن، لا تساوي قطرة دم سفكت من طفل يمني بريء". أضاف "هؤلاء من داعش والنصرة، الذين قتلوا أبناءنا وعناصر في الجيش اللبناني، واعتدوا على رأس بعلبك وعرسال وبريتال، ويحتلون أقساما من سلسلة جبال لبنان الشرقية، هم أعداء كل الوطن، أعداء الجيش والشعب والمقاومة، لم يوفروا أحدا من عدوانهم لا شيعيا ولا سنيا ولا مسيحيا ولا درزيا، وقبل أيام خطفوا أحد أبناء بلدة عرسال، ورغم كل المفاوضات ذبحوه وقطعوا رأسه بمنشار الخشب، هؤلاء تكفيريون إرهابيون يهددون كل الوطن، ونحن سنبقى في موقع المواجهة إلى جانب الجيش اللبناني، وسنكمل طريق الانتصارات". وأكد أن "لبنان قادر على استئصال بؤر الإرهاب التكفيري، ولبنان قادر على هزيمة الإرهاب والعدوان التكفيري، كما هزم الإرهاب والعدوان الإسرائيلي".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع