بري تلقى اتصالا من لاريجاني والتقى الداود ووفد الجامعة الثقافية. | تلقى رئيس مجلس النواب نبيه بري، اتصالا هاتفيا من رئيس مجلس الشورى في الجمهورية الإسلامية الإيرانية الدكتور علي لاريجاني تناولا خلاله التطورات والمستجدات في المنطقة. واستقبل بري بعد ظهر اليوم في عين التينة، الهيئة الإدارية الجديدة للمجلس القاري الأفريقي في الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم برئاسة رئيسها عباس فواز والرئيس الفخري نجيب زهر، والنائب الأول للرئيس محمد هاشم والنائب الثاني علي سعادة، والأعضاء: عاطف ياسين، ابراهيم فقيه، جورج حداد، معروف الساحلي، نمر ثلج، علي نسر، سعيد فخري، محمد الجوزو، هاشم هاشم، كمال عكر، عزت عيد، زهير عز الدين، وسامي عز الدين. فواز وقال فواز بعد الزيارة: "تشرفنا بزيارة دولة الرئيس بري لإطلاعه على أعمال ونتائج المؤتمر السابع للمجلس القاري الأفريقي للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم، وللتعرف على أعضاء الهيئة الإدارية الجديدة. كما أطلعنا دولته على نتائج المداولات بيننا كهيئة إدارية جديدة للنهوض بالعمل الإغترابي في افريقيا ومن خلالها للعمل على إعادة توحيد الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم. وكان الرئيس بري متفهما لوضع الجامعة كونه أحد أركان وابناء الإغتراب الأفريقي". أضاف: "كذلك اطلعنا دولته على محاولات عديدة جرت في السابق إيجاد البديل عن الجامعة الثقافية في العالم وأعطينا وجهة نظرنا من هذا الموضوع وهي أن الجامعة هي مؤسسة اغترابية منتشرة ولها جذور في كل من بلدان الإغتراب اللبناني القديم والجديد، وقد أسست عام 1960 وأنشئت لها فروع في أفريقيا وأميركا اللاتينية والولايات المتحدة، وانتشرت الى أوروبا ودول الخليج في ما بعد، ولها جذور هرمية في كل أنحاء العالم وينبثق عن رأس الهرم المجالس القارية والمجلس العالمي للجامعة. من هذا المنطلق الأهمية لهذه الجامعة وللوجود اللبناني في العالم". وختم: "كان الرئيس بري متفهما لهذا الموضوع وأكد على أهمية الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم والحفاظ عليها وحمايتها من أي محاولات لإيجاد البديل عنها، ونعتبر ان هذا الموقف هو الجائزة الكبرى التي يقدمها الرئيس بري للمغتربين". وكان الرئيس بري استقبل وفد الأمانة العامة للمؤتمر العام للأحزاب العربية برئاسة الأمين العام قاسم صالح وعضوية أحمد مرعي، وعضو المكتب السياسي لحركة "أمل" محمد جباوي. وقال صالح بعد الزيارة: "تشرفنا بزيارة دولة الرئيس بري لتقديم التهنئة لدولته بانعقاد المؤتمر العام لحركة "امل" الذي جدد الثقة بدولة الرئيس، وجدد انبثاق المؤسسات. وان انعقاد المؤتمر في ظل هذه الظروف الصعبة هو نقطة مضيئة في تاريخ الحركة وفي تاريخ العمل الحزبي على مستوى لبنان. ولا بد للأحزاب التي تنادي بالديموقراطية من أن تمارس هذه الديموقراطية في صفوفها أولا". أضاف: "كما تحدثنا حول الأوضاع الداخلية وأثنينا على الدور البارز لدولته في إطلاق الحوار الذي أدى الى تنفيس الإحتقان الداخلي ووأد الفتنة. وجرى أيضا جولة أفق حول الوضع العربي وخصوصا في اليمن، وسمعنا من دولته تأكيدا على ضرورة أن يكون الحوار السياسي بين الأطراف والفئات اليمنية العنوان الأساسي لإخراج اليمن من دائرة الصراع القائم ومن الحرب العبثية التي تحصل والتي تؤدي الى سقوط الأبرياء وتدمير اليمن. وأكدنا على دور الأخوة في حركة أمل في إطار مؤتمر الأحزاب العربية الذي هو دور فاعل وأساسي، وكان إضافة على مسار الأمانة العامة للمؤتمر منذ عام 2009 وحتى الآن". وكان الرئيس بري استقبل ظهر اليوم، العلامة السيد علي فضل الله والدكتور محمد باقر فضل الله، وجرى عرض للأوضاع الراهنة. واستقبل الأمين العام لحركة "النضال اللبناني العربي" النائب السابق فيصل الداود وعرض معه الوضع العام. كما استقبل الرئيس بري، وفد "المؤتمر الشعبي اللبناني" برئاسة رئيسه كمال شاتيلا وبحضور عضو المكتب السياسي لحركة "أمل" محمد خواجة. وقال شاتيلا بعد اللقاء: "كان اللقاء مع دولة الرئيس بري في هذا الظرف الصعب الذي يمر به لبنان والمنطقة العربية، وقلنا لدولته أننا نسعد بهذه المواقف التوحيدية العربية التي تتوخى المصلحة العليا بعيدا عن الفئوية وكل العصبيات للحق. أن الرئيس بري يمثل ركيزة كبيرة من ركائز أو ضمانة كبيرة في لبنان خصوصا في هذا الظرف". أضاف: "أود أن أقول أننا تطرقنا الى أمور لبنانية وعربية، ووجهة نظرنا أن لبنان الذي عانى وضحى وأن جزءا من حرب الستة عشر عاما كانت بفعل الصراعات العربية - العربية. لذلك من الطبيعي أن نرحب بالقمة العربية وبالتضامن العربي الذي بدأ يستعيد مع مصر الثورة الدور العربي الرائد المدافع عن الأمن القومي العربي. نحن نستغرب حملات من داخل لبنان وخارجه ضد التضامن العربي، ضد التفاهم المصري - الخليجي، ضد العرب والعروبة، هذا لن يفيد لا العرب ولا المسلمين في أي مكان، ولا يفيد المصلحة الوطنية العليا، لم نعرف كيف نطفئ الفتنة ونجفف نحن العروبيين بالذات كل منابع تؤدي الى التطرف، لم يعد لدينا أطفائية فيها ماء لنستخدمه من أجل إطفاء فتنة جديدة، نقول أن الهمات على العرب والعروبة، من هنا نسيء للعرب وللمسلمين ولوحدتهم". واردف: "نحن أمامنا أخطار، اسرائيل تحتل أرضنا، وهناك في التطرف من يستعد ليحتل بلدات من البقاع والشمال، أمام تحديات من هذا النوع إضافة الى عمل الموساد الإسرائيلي نحن بأمس الحاجة الى التوحد وليس الى التفرق. وليس من أجل فصيل أي كان في اليمن وغير اليمن نهتز في لبنان سياسيا ليؤدي هذا الإهتزاز الى اهتزاز أمني ينعكس علينا جميعا، لذلك نشدد على أهمية وحدة الصف الإسلامي الوطني ونقول ليس من مصلحة لبنان وعلاقاته التجارية مع العرب هي الأولى في العالم ولدينا نصف مليون إنسان يعمل عند العرب، بالإضافة الى أننا قوميون عرب ولبنان جزء من الأمة العربية". وختم: "نحن نريد لليمن السلام والوحدة والعروبة والإستقلال والوفاق القائم بقيادة الشرعية وبكل العملية السياسية التي كانت موجودة، وفيها الحوثيون يلعبون دورهم كبقية الأطراف، نحن مع مصلحة كل شعب اليمن من دون تمييز".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع