أهالي العسكريين: الحريري ساهم في تحقيق تقدم وننتظر الترجمة | أشار أهالي العسكريين المخطوفين الى أنهم حتى اللحظة لم يتمكنوا من الحصول على أي تأكيد أو نفي رسمي لما تنشره الصحف حيال اي خرق ايجابي للملف، لكنهم علموا أن المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم وصل قبل ظهر اليوم الى بيروت عائدا من تركيا، وتوجه الى عين التينة للقاء رئيس مجلس النواب نبيه بري، معلنين انهم سنحاول التواصل مع ابراهيم للوقوف عند دقة المعلومات المتداولة ولمعرفة حقيقة ما يدور حاليا في الاتصالات بين الدولة والخاطفين. وقال الناطق باسم الاهالي حسين يوسف في حديثٍ الى وكالة الأنباء المركزية "ان لا معطيات رسمية في حوزتنا، ولا نريد ان نلف وندور وان نعوّل ونبني تفاؤلا على معلومات صحافية، ليتبين لاحقا انها مغلوطة. نحاول التواصل منذ أيام مع الرسميين لكننا لم نفلح حتى اللحظة، وسنحاول مجددا ترتيب لقاء مع اللواء ابراهيم". ردا على سؤال، أكد ان "رئيس تيار "المستقبل" الرئيس سعد الحريري، لا شك ساهم في حلحلة قضية أبنائنا. فالحريري كان وعدنا بالتدخل في الوقت الذي يشعر فيه انه قادر على تحقيق تقدّم، وزيارته أمير قطر أمس، بحث في شق منها، ملف أبنائنا وكان الجو ايجابيا حيث ذكر بيان صادر عن الحريري مساهمة قطر في حل ملف العسكريين وهذا دليل ايجابي". ولفت يوسف الى ان "حسب معلوماتنا، الصفقة في جزئها الاول تشمل المحتجزين لدى "النصرة"، فيما يرصد "داعش" ما سيحصل بين الدولة والجبهة، فخلال الأشهر التسعة الماضية، لم يكن من ثقة بين الطرفين، لذا يرقب "داعش" التنفيذ العملي للاتفاق بين "النصرة" والدولة. وختم "نحن نشعر اليوم بنوع من التفاؤل، ونأمل ان يُترجم في تطور ملموس على الارض قريباً".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع