حرب رعى افتتاح مؤتمر المسؤولية المجتمعية في معهد الإدارة: ثقافة. | رعى وزير الاتصالات بطرس حرب مؤتمر "المسؤولية المجتمعية" Corporate Social Responsibility الذي تنظمه شركة Informa Group في المعهد العالي للادارة ESA في كليمنصو على مدى ثلاثة أيام. وشارك في المؤتمر الذي يعقد للمرة الأولى في لبنان، شركات ومسؤولون من مؤسسات ومنظمات وجامعات تعنى بإيجاد ثقافة جديدة تقوم على توفير الظروف الملائمة التي تحفز المواطنين على الابتكار والابداع. وحضر عدد من المسؤولين في الوزارة ومن فريق مستشاري الوزير، ومهتمون من المجتمع المدني ومن الاختصاصيين في هذا الحقل. وأكد حرب في كلمته حرصه على ايجاد صيغة "تشكل عاملا أساسيا مساعدا في خلق هذه الثقافة الجديدة، وضرورة العمل على خلق هذه المسؤولية المجتمعية". وقال: "تقوم شركات قطاع الاتصالات حاليا بتأمين الإطار الملائم لابتكاراتها ومساهماتها في الحفاظ على البيئة. كما أن شركات الخليوي حققت ولا تزال، تحت رعايتي، انجازات مهمة في مجالات عدة، تصب كلها في هدف هذه المسؤولية المجتمعية. أذكر منها، على سبيل المثال وليس الحصر، العمل على تعزيز التعليم العالي في لبنان لجهة قبول طلاب هندسة وفنيين وغيرهم من الجامعيين للقيام بتدريبات تقنية. وقد نظمت هذه الشركات في الأشهر الماضية مؤتمرات ومسابقات عدة لتمكين الجيل الجديد من القيام بأعمال اجتماعية بناءة. وأمامنا الكثير بطبيعة الحال". وشدد على أن "المواضيع التي سيتناولها المؤتمر تكتسب أهمية قصوى، بدءا من تطوير المجتمع الذي تقع مسؤوليته على كل الفاعلين والمؤثرين، ان كان على الصعيد الرسمي والحكومي أو الخاص والمدني. ثم موضوع تعزيز التعليم الذي هو بطبيعة الحال مهمة ومسوؤلية رسمية للدولة تتقدم على اي قطاع آخر يعمل في هذا المجال، وهو موضوع يتقدم ربما على سواه لأنه يشكل مساهمة أساسية في بناء المجتمع وتطويره وتوعية الناس على حقوقها وعلى مسؤولياتها. ثم يأتي موضوع الاعمال الاجتماعية البناءة التي تساهم في نهضة مختلف قطاعات وفئات المجتمع، وتمكن الأضعف أو الأقل قدرة على تطوير قدراته بشكل ذاتي. وأمامكم الموضوع الأهم والأكثر إلحاحا وهو تمكين الجيل الصاعد، الذي يجسد مستقبل اي مجتمع يطمح الى التقدم والتطور وبناء جيل للمستقبل خلاق ومسؤول. لذلك، فإن خلق الظروف الملائمة لنمو ثقافة المسؤولية هو أصعب وأدق مسؤولية علينا تحملها اليوم من أجل المستقبل". ولفت الى أن "كل ما تقدم لا يمكن ان يتحقق إذا لم نساهم بقوة في موضوع آخر من مواضيع بحثكم، ألا وهو توفير فرص عمل جديدة لهذا الجيل الصاعد الذي نريد تمكينه من تحمل المسؤولية. إن إيجاد فرص العمل هو الدواء الناجع والمحفز الأهم لشبابنا كي يتمكنوا من تحقيق ذاتهم أولا، ومن البناء ثانيا، ومن الاضطلاع بالمسؤولية ثالثا. وأخيرا، النمو المستدام، والذي هو عمليا حصيلة كل ما تقدم. فإذا لم تتوافر كل هذه العوامل التي ذكرت فمن الصعب جدا التكلم على عملية نمو وتنمية مستدامة، مدعومة بطيبعة الحال بمتابعة دائمة وتأمين المستلزمات المادية والبشرية والتكنولوجية لأي عملية تنمية مستدامة". وختم: "لا بد من خلق هذه الثقافة الجديدة عند المواطنين، ثقافة خلق البيئة الحاضنة. وثانيا، تحديد دور السياسيين ومسؤولياتهم، ووضع خطة عمل من قبل كل وزير لوزارته. وثالثا، تعزيز وتقوية دور كل الناشطين في المجتمع المدني من مؤسسات وجمعيات ومنظمات. ورابعا، خلق نوع من التناغم بين جميع هؤلاء العاملين في جميع المجالات عبر مواكبتهم وايجاد الحوافز المشجعة والمساندة لهم".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع