زهرا: اعلان النيات مع التيار الوطني أنجز تقريبا | رأى عضو كتلة "القوات اللبنانية" النائب انطوان زهرا، في حديث الى محطة "أل.بي.سي"، "اننا نعمل من الحبة قبة في لبنان ونحول الامور البسيطة الى قضايا مبدئية عظيمة وكل الاعلام اللبناني تناول المحكمة الدولية سلبا او ايجابا ولم يتم التعرض الا لقناة "الجديد" حصرا وتحديدا في موضوع تعريض سلامة الشهود للخطر عبر كشف اسمائهم، وفي اي قضاء في العالم فإن كشف أسماء هؤلاء هو عمل يحاسب عليه القانون". وقال: ان اكبر ضمان للحرية هو ان نبقى ضمن اطارها وعندما يصير الامر اعتداء على حريات الآخرين وعلى خصوصياتهم فيجب وان تصان ولا يظل الامر حرية، ولو كان في امكان القضاء اللبناني (او العربي) اعطاء نتائج في جريمة اغتيال الرئيس رفيق الحريري لما تم اللجوء الى المحكمة ذات الطابع الدولي، والدليل ان كل جرائم الاغتيال السابقة واللاحقة ليس في ملفاتها ورقة واحدة، وبالتالي فان الحديث عن تحقير القضاء اللبناني ليس في مكانه وهذا القضاء ممثل في المحكمة الدولية عبر القضاة اللبنانيين فيها". وأكد "الحرص على القضاء اللبناني"، وذكر بأنه هو "من اقترح رفع رواتب القضاة بشكل غير مسبوق ( نحو 100 في ال100) وتبين لاحقا ان القضاء اللبناني للأسف ليس في افضل حالاته وهو ما زال متأثرا بحالات سابقة ويعيش حالة غير طبيعية وليس منتجا بشكل عادي". وكرر انه "ضد التعرض لوسائل الاعلام"، وتمنى "لو ان بعضها يطلعنا على حقيقة واحدة في قضايا الاغتيالات السابقة كي اقف وارفع له التحية ولكن قسما من الاعلام مهمته تعطيل عمل المحكمة الدولية ومحاولة ضرب صدقيتها وتفشيل عملها وعرقلة عدالتها ومنع الوصول الى الحقيقة كما في كل الجرائم السابقة كي تبقى قضايا مقفلة ويظل الفاعل مجهولا". وشدد على ان "محاكمات المحكمة الدولية الخاصة بلبنان علنية وشفافة وبالتالي التشكيك فيها اليوم هو دليل على توتر البعض من الحقائق التي قد تتوصل اليها المحكمة، وتقديس المتهمين واعتبارهم لا يخضعون للمحاسبة يؤكد ان هناك شيئا ثابتا ضدهم". وذكر انه في جريمة اغتيال الحريري "وثق "حزب الله" ما قال انه طائرة استطلاع اسرائيلية فوق منطقة يسوع الملك تراقب تحركاته ليتبين في ما بعد انه صور قديمة وسابقة لتاريخ الجريمة ومزورة فأين هي صدقية توثيق حزب الله؟". ولفت الى ان "ما من خفي إلا وسيظهر فلنترك المحكمة تأخذ مجراها وليكن لكل فريق موقفه". وردا على سؤال رأى ان "من يحاول القول إن الرئيس فؤاد السنيورة أساء إلى صورة الحريري فأنا أظن أن من يحرص على سمعة الحريري هو السنيورة، وهو رفيق عمره وصديقه المقرب. وعن "عاصفة الحزم" اكد ان "أي موقف تتخذه القوات اللبنانية يأتي انطلاقا من المصلحة اللبنانية ونحن لسنا من صنف الديوك التي تعتقد انها اذا لم تصح لا تشرق الشمس والبعض يعرف ان الشمس ستشرق وأنهم يصيحون كي يوهموا الناس انهم سبب شروقها"، وألأكد ان "حلم الامبراطورية الايرانية ألغته "عاصفة الحزم" وهذا اعاد التوازن الى منطقة الشرق الاوسط والكل يلاحظ منذ سنوات محاولات ايران لوضع يدها على الخليج العربي ومصادرة قراره، ومن هنا جاء الرد على لسان السيد حسن نصرالله بتهديد الامن السعودي". وسأل: "ما هي مصلحة لبنان الذي حصل على اربعة مليارات دولار أخيرا كي يسلح جيشه والذي لديه 500 ألف لبناني يعملون في الخليج في الهجوم على المملكة العربية السعودية ودورها وفي التحريض على النظام فيها". وعن اقتراح ايران تسليح الجيش، رأى انه "بعد رفع العقوبات عنها فاذا قدمت ايران اسلحة الى الجيش مندون شروط فأهلا وسهلا بها اما في ظل العقوبات فالامر يعرضنا لعزل عربي ودولي وربما لعقوبات ايضا، بالاضافة الى ان تغيير مصادر الاسلحة يحتاج الى سنوات من التدريب". وقال: "ان من تعودوا تسويق فكرة ان سعد الحريري صار معزولا في علاقاته العربية والسعودية لم يتذكروا انه قبل "عاصفة الحزم" كان موفدا للكلام عنها وانه كان ولا موضع ثقة المملكة ولا يزال". ورأى ان "عناصر المواجهة على الارض في اليمن لم تكتمل ولكن عاصفة الحزم اوقفت الاستيلاء على كل اليمن ولم يعد هناك تقدم حوثي بل جمود وتراجع في بعض الامكنة". وردا على سؤال قال: "ان من دفن قرب عماد مغنية هو غريب دفن في ارض غريبة وهذا يظهر كم هو مستباح البلد، ونسأل اين موقف الدولة اللبنانية من هذا الامر لأنه لم يمت هنا؟". وشدد على ان "ايران كانت دائما تستعين بهذا الجزء من الحرس الثوري - "حزب الله" وتنتدبه لعمليات في الخارج وهذا الانتداب سيكون بداية نهاية الحزب عسكريا لان تمدده يؤدي الى تشققه واصحاب القرار في التدخلات هم ايران وجنرالاتها وليس الادوات والاذرع العسكرية الايرانية". واذ دعا الى "انتظار ما سيقوله (الامين العام ل"حزب الله") السيد حسن (نصرالله) عصر اليوم"، أوضح ردا على سؤال ان "الحزب صار يدفن ضحاياه في سوريا باستثناء القادة وانه ليس بالضرورة ان جمهور الحزب والعشائر متضامنون مع تدخله في سوريا وليس هناك احتضان للتدخل كما يأمل الحزب ويردد". وقال انه "في التاريخ الحديث لن يكون هناك تدخل سعودي عسكري في المنطقة وان "عاصفة الحزم" هي قلب للتاريخ وبداية لتغيير مسار الاحداث". وعن اتفاق الطائف، قال: "لم يطبق بالكامل حتى الان وقد سلمت مقدراته للنظام السوري (سابقا) ولكن لبه وهو الشراكة الاسلامية المسيحية وجوهره المناصفة وفي ظل موازين القوى والاستقواء بالسلاح فان أي محاولة لتعديله تحمل اخطارا كبيرة"، وذكر ان "التعديل هو كلام ايراني يعود الى اعوام مضت لمصلحة الطائفة الشيعية وتحديدا "حزب الله"، والسنة والشيعة يتمتعون بوعي يمنعهم من محاولة تقاسم لبنان لانه لا يمكن ان يستمر الا في وجود مسيحي فاعل، وفي غياب المناصفة لا يعود هناك مبرر للبنان". وعن الحوار بين "القوات" و"التيار الوطني الحر"، قال: "ان اعلان النيات صار في نهاياته واذا تم الاتفاق على خارطة الطريق التي يجب ان تناقش فسيعلن، والحوار انتج ايجابيات ولا يتوقع احد منه ان ينتج رئيسا خلال اشهر قليلة لأنه قد لا يصل الى هناك، وهو طبع الحياة السياسية بيننا وأسقط العدائية".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع