لحام في عشاء مجلس الروم الكاثوليك: للبنان دور كبير مهما تكن الاوضاع. | أقام المجلس الأعلى لطائفة الروم الكاثوليك، حفل عشائه السنوي في فندق فينيسا، برعاية بطريرك انطاكيا وسائر المشرق والاسكندرية واورشليم للروم الملكيين الكاثوليك البطريرك غريغوريوس الثالث لحام وحضوره، كما حضر ممثل رئيس مجلس النواب نبيه بري النائب علي بزي، ممثل الرئيس أمين الجميل وزير الاقتصاد الان حكيم، ممثل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي المطران حنا علوان، نائب رئيس المجلس الأعلى وزير السياحة ميشال فرعون والوزراء: اشرف ريفي، رشيد درباس، محمد المشنوق وأليس شبطيني، السفير البابوي غبريال كاتشيا، ممثل رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" النائب العماد ميشال عون الوزير السابق سليم جريصاتي، ممثل رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع النائب ستريدا جعجع، النواب: سمير الجسر، ميشال موسى، هادي حبيش، طوني ابو خاطر ونديم الجميل، الوزراء السابقون أيلي سكاف، الياس حنا وسليمان طرابلسي، المدير العام لامن الدولة اللواء جورج قرعة وحشد من الوجوه والفعاليات السياسية والدينية والقضائية والعسكرية والإعلامية، اضافة الى أعضاء المجلس الأعلى. وألقى البطريرك لحام كلمة ركز فيها على معنى القيامة "باعتبارها لب وجوهر وأساس الإيمان المسيحي" داعيا الى "تجديد إيماننا بالحياة تجاه ما نراه من مشاهد الموت والعنف والإرهاب والذبح وقطع الرؤوس وإحراق الأجساد وتقطيع الأعضاء". واعتبر ان "ما يحصل في بلادنا العربية سلعة والعرب هم تجارها بالدرجة الاولى حتى من نسميهم تكفيريين هم اداة في يد الآخرين" مشددا على ضرورة "وجود حوار وعيش مشترك ولقاء إيماني كما كان عليه الامر على مر السنين". وبالنسبة للوضع اللبناني، اعتبر البطريرك لحام انه "مهما تكن الأوضاع يبقى للبنان دور كبير يجب ان يقوم به، فهو رسالة كما قال البابا يوحنا بولس الثاني وهو نموذج كما قال البابا بنديكتوس السادس عشر، والان بدلا من التفتيش عن رئيس للجمهورية يتم البحث عن رئيس حزبي او طائفي، وهذه هي المأساة وبات لبنان بلا رأس مسيحي والمسيحيون مسؤولين بالدرجة الاولى عن ان يكون لنا رئيس مسيحي". فرعون وكانت كلمة للوزير فرعون قال فيها: "يسعدنا ويشرفنا ان نلتقي مجددا بمناسبة العشاء السنوي للمجلس الأعلى لطائفة الروم الكاثوليك بوجود صاحب الغبطة والمدعوين الكرام ونخبة من الشخصيات في الطائفة أعطوا لبنان الكثير في مجالات عدة، سياسية وأمنية وقضائية وإدارية ودبلوماسية، وتحملوا مسؤوليات كبيرة في هيئات منتخبة وفي وظائف كبرى مكملين الدور الكبير التاريخي لأبناء الطائفة في بناء الوطن وصنع الاستقلال وخدمة الدولة والمساهمة البارزة في المجالات الاقتصادية والثقافية والفنية، وفي إنماء المناطق لا سيما في بيروت والجنوب والبقاع وجبل لبنان، على أساس الولاء الكامل للبنان وشعبه ومؤسساته، وعلى قاعدة العطاء من دون حساب في المحطات الصعبة من تاريخنا والمساواة في الحقوق والواجبات في المواطنية، واضعين المصلحة الوطنية فوق أي مصلحة فئوية، رافضين مقاربة أي ملف له طابع وطني من منظار الأقلية والأكثرية". وتابع: "لقد عبر المجلس الأعلى الذي يضم مرجعيات أساسية رسمية على الصعيد الروحي والمدني عن انزعاجه حيال بعض الممارسات التي حصلت بعد اتفاق الطائف والتي تحولت الى ما يشبه الأمر الواقع، مثل بدعة توزيع وزارات التي سميت بالسيادية والذي لا يمت للدستور أو للاتفاق بصلة، باعتراف جميع المرجعيات القيادية التي ترفض علنا مسؤولية هذا التوزيع قبل أن تعود وتطبقه في كل تركيبة حكومية. كما عبر عن بعض الإجحاف في بعض الملفات لا سيما في السنوات الأخيرة، كما حصل في المجلس الاقتصادي والاجتماعي والتعيينات الدبلوماسية وبعض الملفات الإدارية، مما يستدعي تصحيح الخلل في أول فرصة. الا ان الأهم اليوم ان نؤكد في هذا الجمع الكاثوليكي التوافقي بامتياز، وفي ظل مرحلة دقيقة جديدة من تاريخ الوطن، على الأولويات والمبادئ والقيم التي تجمع اللبنانيين، وما يجمعنا أكثر بكثير مما يفرقنا أو من أي مطلب فئوي، طالما نتشارك المصير نفسه على متن سفينة الوطن، ويبقى هدفنا خدمة لبنان ومصالح جميع اللبنانيين من دون تفرقة، قبل خدمة أي مصلحة خارجية". واردف: "يجمعنا رفض الإرهاب والظلم والديكتاتورية والتمسك بالحرية والديموقراطية. يجمعنا رفض الاحتلال والوصايات، ورفض الإمبراطوريات الخارجية واحترام القرارات الدولية. يجمعنا الانتماء العربي والانفتاح على أوروبا والبحر المتوسط، كما يجمعنا تاريخ فينيقي مهد للحضارات الإنسانية. تجمعنا المسيحية المتأثرة بالإسلام، والإسلام المتأثر بالمسيحية، مما يجعلنا بلد رسالة. تجمعنا ضرورة اعتماد استراتيجية دفاعية تردع إسرائيل من ضمن احترام سيادة الدولة. يجمعنا الإيمان بالحوار لتحصين الاستقرار الأمني والسياسي والاقتصادي. تجمعنا صيغة فريدة تطورت منذ عقود تحترم الخصوصيات وشملت مبدأ تطوير اللامركزية في الوقت الذي يبحث فيه الكثير من البلدان في المنطقة التي تتخبط في مآسيها عن صيغ شبه فدرالية لاعتمادها. تجمعنا ثروة اغترابية يجب أن نعمل على تنظيمها والاستفادة أكثر منها. تجمعنا ضرورة تحييد لبنان عن الصراع الدائر في المنطقة، البعيد عن الصراع العربي الإسرائيلي الذي التزم به لبنان ودفع ثمنا له، ومع هذا التحييد جعله كما وصفه المفكر الكبير الذي نفتقده فؤاد الترك "مركز مؤسساتي دولي للحوار بين الحضارات والأديان برعاية الأمم المتحدة"، مما يؤمن له دورا دوليا تحتاج له المنطقة والعالم ويترجم من خلال هذا الدور رمزية بلد الرسالة الى العالم. ولقد تبنى المجلس الأعلى للطائفة هذا الطرح منذ سنة 2006 حيث كان الاستاذ فؤاد الترك أمينا عاما له، وكنت أتولى نيابة الرئاسة، ويتبين اليوم صوابية هذا الطرح وضرورته في مقاربة المستقبل". وختم: "اليوم، قبل كل شيء، وقبل أن يأخذنا الفراغ الى شلل يؤدي الى ضرب ما بنيناه طيلة عقود وما كلف آلاف الشهداء، يجب أن نجتمع على انتخاب رئيس للجمهورية يرعى الحوار الوطني من أجل تحصين استقرارنا. نشكر لكم حضوركم والى اللقاء في مناسبات كاثوليكية ووطنية أخرى". عطا والقى الامين العام للمجلس شارل عطا كلمة قال فيها: "مستمرون في هذا الشرق نزرع الابتسامة على الوجوه ونعمل لغد أفضل شاء البعض أم أبى، فنحن أبناء المسيح وتلاميذه الذين بشروا العالم بولادة إنسان جديد دون إراقة نقطة دم إلا دماءهم، فكانت التضحية الأولى صلب المخلص وموته على الصليب. طريقنا شاقة ووعرة.ايماننا اننا سننتصر كما انتصر المسيح على الموت. أستأذن غبطة البطريرك غربغوريوس الثالث لأفصح عن أمنية حملنا اياها يوم جمعنا في منزل الوزير سكاف حيث طلب منا أن نكون رسل سلام بين اللبنانيين. ومنذ اليوم الأول لانتخاب الهيئة التنفيذية للمجلس الأعلى عملنا على تحقيق أمنية غبطة البطريرك، واليوم نعاهدكم أن أمنيتكم في أعناقنا، سنعمل ما بوسعنا لتحقيقها".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع